منتديات زيدل

منتديات زيدل (http://www.zaidal.com/229/index.php)
-   العلوم و الثقافة العامة (http://www.zaidal.com/229/forumdisplay.php?f=28)
-   -   كيف نعيش بروح الشباب إلى الأبد؟ (http://www.zaidal.com/229/showthread.php?t=17890)

silva 17th August 2014 01:05 PM

كيف نعيش بروح الشباب إلى الأبد؟
 
منقول للفائدة مكرر بعدة مواقع عذرا لعدم ذكر أي منها ؟؟؟؟
نقاط مفيدة
1- تلك الصفات لا تشيخ أبداً : الصبر , والحب , والنية ,الحسنة , والمتعة , والسعادة , والحكمة , والتفاهم . قم بتنمية تلك الصفات وعبر عنها لكي تحتفظ بشبابك في الذهن والجسم .
2-إن الخوف المرضي من تأثير الزمن قد يعجل بالشيخوخة المبكرة.
3- إن الشيخوخة ليست ضياع سنوات العمر , ولكنها فجر الحكمة في عقول البشر.
4- إن أغزر سنوات حياتك إنتاجاً قد تكون من الخامسة والستين إلى الخامسة والتسعين.
5- رحب بسنوات العمر المتقدمة , فهي تعني أنك تتقدم إلى الإمام في طريق الحياة الذي ليس له نهاية.
6- الله هو خالق الحياة . فالحياة تتجدد بنعمته وفضله ولا يمكن تدميرها وتلك حقيقة كل البشر . سوف تعيش روحك إلى الأبد حتى بعد الموت .
7- لا يمكنك رؤية عقلك , ولكنك تعرف أنك تملكه . لا يمكنك رؤية الروح ولكنك تشعر بروح الفنان والموسيقى والمتحدث . بالمثل ستشعر بروح الجمال والحق والخير تتحرك في عقلك وقلبك . لا يمكنك رؤية الحياة ولكنك تعرف أنك على قيد الحياة .
8- قد تكون الشيخوخة فرصة لتأمل حقائق الحياة من منظور أعلى . متع الشيخوخة أكبر من الشباب . فالعقل ينشغل بأنشطة الحياة الذهنية والروحية . إن جسمك يضعف وتتباطأ حركتك لكي يتاح لعقلك فرصة تأمل كل ما هو مقدس .
9- نحن لا نحسب عمر الرجل بالسنوات إلا إذا لم يكن يملك شيئاً آخر يحصيه . عقيدتك ومعتقداتك ليست عرضة للذبول أو الموت .
10- أنت شاب بقدر ما ترى نفسك شاباِ . وبالمثل فأنت قوي ومفيد وشاب كما تظن نفسك .
11- شعرك الرمادي يعد زخراً لك . إنك لا تبيع شعرك الرمادي وشيخوختك . إنما تعرض موهبتك وقدراتك وخبرتك وحكمتك التي اكتسبتها على مدار السنين .
12- العقاقير غالية الثمن وأنظمة الحمية الغذائية لن تحافظ على شبابك بل تفكيرك هو ما يحدد ذلك .
13- لخوف من التقدم في العمر قد يعرض ذهنك وجسمك للتدهور . ما تخافه يحدث لك
14- ستصاب بالشيخوخة عندما تتوقف عن الأحلام وتفقد اهتمامك بالحياة , وكذلك إذا كنت عصبي المزاج وكثير القلق . أملأ عقلك بحقائق الحياة وبنور الحب هذا هو الشباب .
15-انظر إلى الأمام . فأنت طوال الوقت تنظر إلى الحياة التي هي بلا حدود
16- تقاعدك بداية لمغامرة جديدة . اكتسب هوايات واهتمامات جديدة . افعل ما كنت تتمنى دائماً أن تقوم به عندما كنت مشغولاً بكسب العيش . اهتم بأن تعيش الحياة .
17- كن منتجاً في المجتمع وليس أسيراً له , ولا تخفي مواهبك في الظلام
18- سر الشباب هو الحب , والمتعة , والسلام الداخلي , والضحك , ومنتهى السعادة في حب الله حيث لا يوجد الظلام أبداً .
19- يحتاج الآخرون إليك . وبعض الفلاسفة والفنانين والعلماء والكتاب العظام وغيرهم حققوا أعظم أعمالهم بعد سن الثمانين .
20- ثمار الشيخوخة هي الحب والمتعة والسلام والصبر والعطف والإيمان والخير والحلم ودماثة الأخلاق .
21- أنت طفل الحياة الأبدية , ووريث الخلود . أنت كائن رائع , تمتع بشبابك الدائم

عبد العزيز 17th August 2014 06:23 PM

مرحبا سيلفا :
1- حبّذا لو تكتبين بخطّ أكبر نمرة 4
2- هذا الموضوع جميل ومفيد وأنا أطبّقه بنسبة معقولة وقد ينطبق عليّ بعض الشيء فأنا لم تنطلق موهبتي الشعريّة حتى بلغت 65 عام
3-تظلّ هذه المعلومات والتوصيات نسبية نوعاً ما وتختلف من شخص لآخر وهناك عدّة عوامل تؤثّر في حياة الإنسان .
4- شكراً سيلفا على هذا الموضوع الذي يرفع معنويات الّذين تقدّموا بالسن ويعطيهم الدعم والدفع .

Safaa Bshara 18th August 2014 07:23 AM

كبر السن فجر الحكمة
والحكمة هي ادراك القوى الروحية الهائلة في عقلك الباطن ومعرفة كيفية تطبيق هذه القوى للاستمرار في حياة كاملة وسعيدة.
موضوع كتير حلو الغالية فضة تسلم هالأنامل

silva 21st August 2014 12:30 AM

الصديق عبدالعزيز شكرا لمرورك الذي أضاء نقاط يتم الاهتمام بها لاحقا مثل كبير الخط ولي رجاء أن نضع حجم الخط بالصفحة الأولى للمشاركة لأنه يسهل كثير من ضياع الوقت والجهد , وأما تطابق بعض النقاط مع تجارتك المميزة هذا أمر جيد والتي أفتخر بها وتستحق التقدير

وما تفضلت به ( تظلّ هذه المعلومات والتوصيات نسبية نوعاً ما وتختلف من شخص لآخر وهناك عدّة عوامل تؤثّر في حياة الإنسان .)
هذه حقائق فعلا هناك عدة عوامل تؤثر وقد تختلف بالتأثير بحسب درجاته

silva 21st August 2014 12:36 AM

الصديقة صفاء شكرا لما تفضلت به من ظهور الحكمة بالسنين من العمر المتقدم هذا هام لتراكم تجارب وخبرات السنين ولظهورها علينا الاهتمام بكل الامور اليومية وقد تكتمل وتطل من السلوك بالعقل الواعي ونلمسها أحيانا ونتمكن من قياسها

ماجد سطّاح 21st August 2014 11:38 AM

شكراً أستاذة فضّة لطرحكِ هذا الموضوع الشائق المفيد ..
وفعلاً الكثير منّا في خمسينيات العمر يبدأ بتلمّس مقبضَ الباب لنفقِ الشيخوخة ..وهو لا يعلم أن عليهِ أن يخلعهُ بقدمهِ الواثقة للعبور إلى أفقِ العطاء الإنساني ....
دمتِ وأدامَ الله فيكِ روحَكِ النابضة بالحيوية والشباب .




silva 24th August 2014 11:22 PM

لا شكر على واجب سبق أن تلمست شباك مرمى الحياة المختلفة من بداية التقاعد حيث رميت هذه الكرة الثلجية التي تقلق البعض ( الشيخوخة ) لتشكل كول متميز بالحياة الشبا بية الممتلئة مشاغل لا تنتهِ
بل الشكر لمرورك الكريم الحكيم الرائع بكل مجالات الحياة المتنوعة وأبادلك الأمنية بدوام التألق والشباب بكل مراحل عمرك

سناء جلحوم 26th August 2014 11:41 AM

كيف وليش
 
قنبلة الموسم ..موضوع يستحق جائزة أوسكار

العزيزة فضة أبدعتي فيما مانقلتي مشكورة ...ولكن بكل صدق الشباب الدائم يحتاج إلى مقومات متنوعة يفتقدها غالبتنا في مجتمعاتنا ...

لفت إنتباهي ماجاء في رد الدكتور ماحد وبصراحة تبسمت كثير :




اقتباس:

وفعلاً الكثير منّا في خمسينيات العمر يبدأ بتلمّس مقبضَ الباب لنفقِ الشيخوخة :ohhh2:..وهو لا يعلم أن عليهِ أن يخلعهُ بقدمهِ الواثقة للعبور إلى أفقِ العطاء الإنساني ....
دكتور ماجد برأيك لماذا يطرق الشرقي بالذات في سن الخمسين باب العبور للشيخوخة ....انتظر الرد ولي تعليق بعد سماع رأي الأكثرية من الأصدقاء عن هذا الموضوع

رائعة سيلفا ...رائعة سيدتني ....نحن بحاجة لمثل هذه المواضيع اليوم

ماجد سطّاح 26th August 2014 02:55 PM

الخمسين هي الذروة في منحنى بياني لنشاطنا الجسماني والصحّي ..ذلكَ المنحنى الذي يبتدأ في طفولتنا بالحبو وينتهي في شيخوختنا بالحبو أيضاً ..
الخمسين تقريباً هي سن التقاعد عن العمل وما يرافقهُ من تراجع للعطاء المادي ضمن نطاق العائلة .
الخمسين هي عمر قريب من متوسط الأعمار في بلداننا(70-75)أو أقل ..وهذا الكلام طبعاً هو ما قبل الحرب على سوريا ..
ولماذا الشرقي بالذات هو من يشعر بالقلق عند نقطة العبور أكثر من غيرهِ ؟؟...فأعتقد بأن السبب يا زهرتنا عائد إلى مفاهيم خاطئة مزروعة في أفكارنا عبر الأجيال ونظرتنا إلى هذهِ الفئة على أنها أصبحت مستهلكة أكثر منها منتجة ...بالإضافة إلى أن الشيخوخة ليس لها من ضامن في بلادنا وحتى قبل أزمتنا الحالية...مقارنة بالدول الغربية التي تؤمن ضمان محترم لشيخوخة كل إنسان ..
ونقطة هامة أخرى برأيي هي أننا مجتمعات تقدّر وتثمّن العمل العضلي وتبخس العمل الفكري حقّهُ...
وبالتأكيد بعد الخمسين يزداد النتاج الفكري ويتراجع النتاج العضلي للإنسان ...وهذا ما لا يقدّرهُ أغلب أفراد مجتمعنا ..
هذا هو جوابي ورأيي المتواضع على تساؤولك زهرتنا .
مع العلم إنّي بعدني شب وبدّي (6 )سنين لحتّى بلّش بمرحلة الختيرة ....:crazylol:

silva 31st August 2014 03:39 PM

صديقتي المشرفة العامة الابداع نستلهمه منك ويسعدني مرورك الكريم وكنت أفتش عنه في كل مرة أدخل هذه الصفحة وأنتظر ماذا ستكتبين وإذا كلام عسل شكرا لك ولكن السؤال الذي طرحته موجه للحكيم الذي نعتز ونفتخر به كثير ولقد أجا وأجاد بما تفضل به وله كل التقدير والاحترام وأتمنى أن يدوم الشباب الروحي والجسدي لجميع أعضاء المنتدى

silva 9th November 2014 03:17 PM

سلامات لروح الشباب الدايم
كم انتظرت أن أقرأ كلمات جديدة ممن توسمت بهم خيرا للرد على موضوعي المتواضع وكل مرة افتح صفحتي بلا جديد للأسف
لماذا؟
لا أعلم

مطانيوس ع. سلامة 10th November 2014 05:18 PM

العزيزة الغالية فضة :
كل الشكر لك أولاً على هذا الموضوع الهام وبإسم الختايرة وأنا منهم أشكرك على رفع معنوياتهم المنهارة عند الكثيرين منهم وهنا أتذكر فيلم مصري يعبر عن المتقاعد عن العمل بعبارة / مت قاعداً / أي أصبح على الهامش أي في عداد الأموات وهو حي طالما أصبح غير منتج وعالة على غيره وإن كنت لست مع هذا القول بالمطلق وأتذكر سهرة منذ زمن طويل وربما كنت حاضرة فيها بدار أبو سعود الداوود وقبل أن تتعمر دار سعود الحديثة وكان عدد كبير بالسهرة وأخذ أحدهم يعدد أضرار التدخين وبالنتيجة قال أنه يقصر من العمر أكثر من خمس سنوات على الأقل وعندها قال المرحوم الأستاذ مطانس أبو عيد هل أحد منكم فكر وضعه في تلك الخمس سنوات الأخيرة من عمره فيكون أما أعمى وحفيده يقوده بيده إلى مكان ستتعثر رجله به ليضحك عليه وأي كلمة أو طلب يطلبه يقولون له نعم ويغمزون بعضهم أو يهمسون قولوا نعم الخرف أصبح مؤثر وحتى يعرف زوجة أحد الأبناء تقول للختيار أخرج إلى أرض الدار وعوي مثل الكلب ليخاف الولد وينام وغير ذلك الكثير من الأحاديث فإذا كانت الخمس سنوات الأخيرة هكذا فالأفضل أن لا تكون والكلام طبعاً للمرحوم الأستاذ مطانس وتعرفون كم كان رحمه الله ذكياً وحديثه عذب فنجد الكثيرون من الختايرة في المجتمع الشرقي مغلوب على أمرهم وزيدل ليست بالمقياس وكل ما جاء بمقالتك هو رائع ويعطي نتيجة إيجابية رائعة في حال التطبيق بالمجتمعات المتحضرة وعند قسم لا بأس به بين المثقفين الذي لهم اهتمامات وميول يمكن أن يتابعوها طيلة العمر ونُسأل دائما عن الفراغ لكوني متقاعد فيكون الجواب لا يوجد قراغ فرفيق الكتاب والمتابعة والكتابة والعلاقات الاجتماعية وغيرها كفيلة بسد الفراغ وما أجمل الشيخوخة عندما يكون الحب والمتعة والسلام والصبر والعطف والإيمان والخير والحلم ودماثة الأخلاق سيدها وكل الشكر لك .

silva 18th November 2014 11:37 PM

لنتبادل الشكر موصل لعطر كلامك المنبعث من عبق ماضي افتخر واعتز به كثيرا ولعلي ذاكرة لما تفضلت به ولكنك أنت أجبت على نفس النقطة لأن من يرافق الكتاب والكتابة والمتابعة والعلاقات الاجتماعية والنشاطات الثقافية لن يمر بما تفضل به الأستاذ مطانس رحمه الله لقد كان لنا قدوة في عمله بجميع مراحله
ادام الله عليك وعلى أعضاء المنتدى الخمس سنوات بل العشرات بالصحة والعافية وزيادة الانتاج الأدبي وشكرا لمرورك

silva 8th December 2014 07:58 PM

لتستمر بروح الشباب
,يمكنك برمجة عقلك كما تريد وتتصور.
تأمل لمدة نصف ساعة صباحاً حنجرتك. اغمض عيناك وركز بفكرك على الحنجرة, ابلع ريق الحلق واشعر بالحنجرة كيف تتمدد وتتقلص. ركز هناك ولا تشغل فكرك الا بالحنجرة, اذا وردت افكار ببساطة ارجع الى التركيز على الحنجرة.وروح أيام الشباب فيك لاستنهاضها
سوف تلاحظ لاحقاً بان الكل ينصت لك عندما تتكلم. وستظل رنة صوتك في آذان المستمعين.


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 09:46 PM.

Powered by vBulletin V3.6.2. Copyright ©2000 - 2020
تصميم الموقع وسام عبد العزيز جميع الحقوق محفوظة, Copyright ©2001 - 2020

المنتدى | الجالري | صفحة الافراح | شبكة زيدل محادثة صوتية صور المناسبات العامة خارطة منتدى سوريا حمص