عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 17th May 2006, 07:31 PM
الصورة الرمزية samer_nh2
samer_nh2 samer_nh2 غير متواجد حالياً
عضو متقدم
 
تاريخ التسجيل: Jan 2006
المشاركات: 50
الجنس: ذكر
samer_nh2 is on a distinguished road
أَريدُ سُلُوَّكُم وَالقَلبُ يَأبى

أَريدُ سُلُوَّكُم وَالقَلبُ يَأبى ....... وَأَعتِبُكُم وَمِلءُ النَفسِ عُتبى


وَأَهجُرُكُم فَيَهجُرُني رُقادي ........ وَيُضويني الظَلامُ أَسىً وَكَربا

وَأَذكُرُكُم بِرُؤيَةِ كُلِّ حُسنٍ ......... فَيَصبو ناظِري وَالقَلبُ أَصبى

وَأَشكو مِن عَذابي في هَواكُم ........ وَأَجزيكُم عَنِ التَعذيبِ حُبّا

وَأَعلَمُ أَنَّ دَأبَكُمُ جَفائي ......... فَما بالي جَعَلتُ الحُبَّ دَأبا

وَرُبَّ مُعاتَبٍ كَالعَيشِ يُشكى ......... وَمِلءُ النَفسِ مِنهُ هَوىً وَعُتبى

أَتَجزيني عَنِ الزُلفى نِفاراً ......... عَتَبتكَ بِالهَوى وَكَفاكَ عَتبا

فَكُلُّ مَلاحَةٍ في الناسِ ذَنبٌ ......... إِذا عُدَّ النِفارُ عَلَيكَ ذَنبا

أَخَذتُ هَواكَ عَن عَيني وَقَلبي ......... فَعَيني قَد دَعَت وَالقَلبُ لَبّى

وَأَنتَ مِنَ المَحاسِنِ في مِثالٍ ......... فَدَيتُكَ قالَباً فيهِ وَقَلبا

هذه بعض ابيات للشاعر الكبير احمد شوقي اعجبتني جدا واحببت ان انقلها لكم

__________________
حظي كدقيق قمح فوق شوك نثروه
وقالواللحفاة في يوم ريح اجمعوه
رد مع اقتباس

Sponsored Links