عرض مشاركة واحدة
  #2  
قديم 11th November 2014, 04:52 PM
مطانيوس ع. سلامة مطانيوس ع. سلامة غير متواجد حالياً
مشرف المنتدى الروحي و السياسي
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
الدولة: زيدل
المشاركات: 896
مطانيوس ع. سلامة
باعوا ضمائرهم وقبلوا الدولارات

باعوا ضمائرهم وقبلوا الدولارات :

بداية أحييك أيها النائب محمد فريد زكريا وأثمن عاليا اهتمامك بالقضايا العربية وكل ما ورد في مقالتك يشير إلى عين الحقيقة ويمثل الواقع الذي تعيشه الأمة العربية والإسلامية وأضيف لما قلته عن الدراسات النفسية لعقول قادة الدول العربية أذكر قول للسيد أميل لحود الرئيس اللبناني السابق في مقابلة تلفزيونية علنية بكل صراحة بأن كل رئيس عربي في بداية استلامه مهامه الرئاسية تعطيه أميركا مليوني دولار كهدية فلماذا هذا المبلغ أليس ليبقى رسنه في أيديهم لمن يقبلها طبعاً وينفذ مخططاتهم وأميركا يا أخا العرب نظامها قائم على الحرب وكتبت عن ذلك في إحدى مشاركاتي في المنتدى السياسي بعنوان / المستند البالغ الخطورة / فالنظام القائم على الحرب من أهم أهدافه أن تبقى الحروب في كل مكان وشركات إنتاج الأسلحة تستمر بالإنتاج وتسوقه للأماكن المتحاربة ليستثمر الرأس المال الأكبر للشركات متعددة الجنسيات وتنفذ أميركا مخططاتها للسيطرة على دول العالم وتنهب خيراته , لذلك كل المنظمات الإرهابية من الأخوان إلى جبهة النصرة إلى داعش وغيرها وغيرها هي صناعة أميركا ونسمع تصريحات حتى أوباما على أن هدف أمريكا هو القضاء على داعش في العراق بينما هدفها في سوريا هو تحجيم داعش فهل داعش في العراق منظمة إرهابية وفي سورية غير ذلك وتقول بأنها تحارب الإرهاب في كل مكان وحتى فيروسات الأمراض التي تظهر بأسماء لفترة وتغيب وتظهر مرة أخرى بأسماء أخرى جميعها صناعة أميركية لتعمل الشركات على تصنيع الدواء والغاية تشغيل الرأس المال الأكبر في الشركات متعددة الجنسيات في أميركا ودول الغرب المتعاونة معها وكما قلت تخطط للحروب وتشتري الضمائر وتبيع الأسلحة وتسيطر وتنهب الخيرات الباطنية من بترول وغاز وغيرها وكل إرهاب هو صناعة أميركية وصهيونية وتركية وقطرية ومخبأة تحت عباءآتهم دول عربية والتي تدعي أنها تشارك بالتحالف لضرب داعش وهم يسقطون السلاح المتطور إلى داعش ويقولون سقط عن طريق الخطأ فلماذا الكذب وأين أقمارهم الصناعية وكل الغارات وهمية وطلعات بهلوانية وتنقلات عناصر داعش ونقل أسلحتهم تتم أمام أنظارهم بوضح النهار وحتى جواسيسهم تخبر داعش عن أماكن القصف بشكل مسبق ليخرجوا من المكان والإعلام الأميركي قالها بصراحة بعد ضرب مواقع في الرقة لداعش أنهم خرجوا إلى القرى المحيطة بالرقة فلماذا لم يتمكنوا منهم وكان الله في عون الشعب المظلوم وأبناءهم يموتون أمام أعينهم والكثير الكثير من قادة العرب والمسلمين باعوا ضمائرهم للشيطان والقادم أصعب وشكراً .
__________________
الصديق كالوريد يمد القلب بالحياة
رد مع اقتباس

Sponsored Links