عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 6th September 2014, 12:43 AM
ربى عبد الحي ربى عبد الحي غير متواجد حالياً
مشرفة منتدى مما قرأت
 
تاريخ التسجيل: Apr 2014
المشاركات: 108
الجنس: انثى
ربى عبد الحي is on a distinguished road
مختارات للرائعة غادة السمان 1

ذاكرة الانهيار

لا أريد وطناً
يربطني بالخيط
ويجرّني خلفه مثل كلب صغير...
أريد وطناً جاداً كموتي،
لا ينازعني أحد حقي فيه كموتي...
أريد وطناً أعاشر فيه الحرية بالحلال،
لا مهرجاناً دمويا قضبان سجنه من أصابع الديناميت...
لا أريد وطناً يذوي أطفاله، ووحدها الطحالب تنمو فيه،
وهي تقرأ آثار خطى الراحلين والمقابر الجماعية للمقتولين...

ذاكرة وطن

وحيدة آخر الليل مع فان غوخ والعازف العجوز.
ها هو شوبان ينتحب على كتفي،
وعلى أصابع البيانو،
بدموع من طيب وطنه بولونيا.
وفان غوخ ينتحب هولندا بدموع من إصباغ اللوحات...
وها أنا أنتحب على ركبة السطر
بدموع من طين عدة أوطان مرة واحدة...
فلسطين و لبنان ... و... و...
( أضف الأسماء التي تجدها مناسبة ووقّع هذا النص باسمك!)
رد مع اقتباس

Sponsored Links