موقع زيدل الصفحة الرئيسية  

العودة   منتديات زيدل > المنتدى الزيدلي > المنتدى الأدبي > الشعر

إضافة رد
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
  #31  
قديم 9th July 2014, 07:55 PM
ريَّان الحلو ريَّان الحلو غير متواجد حالياً
عضو مخضرم
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 221
الجنس: ذكر
ريَّان الحلو is on a distinguished road
قصائد لدمشق / شعر ريَّان الحلو

أعزائي أعضاء موقع زيدل الأغر ،سلام ونعمة وبعد فلقد كتبت عدة قصائد قبل اندلاع الحوادث المؤلمة في وطننا الحبيب سوريا أحببت أن أصدرها كديوان شعر تحت عنوان((حنين إلى دمشق)) وحالياً لا أستطيع القيام بهذا المشروع مع أن الحنين زال بل ويزداد مع كل يوم جديد أقضيه في غربتي التي قاربت على 56عاماً .لذلك تراني أود نشرها في موقع زيدل الأغر في (( منبر الشعر )) راجياً أن تلقى هذه القصائد إعجابكم ،مع محبتي !
القصيدة الأولى (( إهداء )) ..
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
دمشقُ .. يا جنة الدنيا ودرتها
ما كان أجمل لو لم نفترق أبدا ..
تلكم سياط الهوى ..في مهجتي فعلتْ
ما ليس يفعله جمر إذا اتقدا ..
حبيبتي .. أنا مشتاق وبي ألم
لكن مثلي لا يشكو وإن جلدا ..
لكم أحبكِ قبلي شاعر ولكم
نُسيتِ من عاشق .. إذ غاب وابتعدا ؟!
حسبي هوىً وهياماً أنني رجل
لم يعطه الدهر ..إلا بعض ما وعدا
يوم ارتحلت .. أخذت السحر من بردى
زادا .. فماليَ مشتاقاً إلى بردى ؟!
يا لائمي في الهوى..إن الهوى قدري
شقيتُ فيه ..وغيري فيه قد سعُدا
كم زار في حلمي طيف ..مددتُ له
مثل الغريق..وقد عزَّ اللقاء يدا ؟!
وإذ تيقَّنتُ أن الغمر أدركني
أدرتُ طرفي ..ولكن لم أجد أحدا ..
__________________
أيضاً إذا سرت ُ في وادي ظل الموت
لا أخاف شراً لأنك أنت َ معي .
مز. 23
رد مع اقتباس

Sponsored Links
  #32  
قديم 18th August 2014, 07:51 PM
ريَّان الحلو ريَّان الحلو غير متواجد حالياً
عضو مخضرم
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 221
الجنس: ذكر
ريَّان الحلو is on a distinguished road
أول قصيدة في ديوان ((حنين إلى دمشق..))/ ريذضان الحلو

ا لـــــــقــــــــصــــــــــــي


















































































































القصيدة الدمشقية ..
مهداة إلى المدينة الخالدة ..
أول قصيدة في الديوان ..
يا أم كل ثائرِ......................يا أخت كل ساحرِ
أسطورة الأمجاد كنتِ...........في الزمان الغابرِ
لا زلتِ قلب الشرق في............تاريخه المعاصرِ
بدونك التاريخ كالطفل...............اليتيم الحائرِ
أمرَّ فيك فاتح ........................إلا إلى المقابرِ؟!
ــــ ــــ ــــ ــــ ـــ
دمشق يا زنبقتي ...............يا أجمل الأزاهرِ
يا هاجساً يسكنني.............يا حلم المسافرِ
دمشق يا مدينتي ...............يا وجع المهاجرِ
رضعتُ من ثدييك يا.............أمُ ..خصال الشاعرِ
فرحتُ في الدنيا أغني...............قصة المفاخرِ
قصة شعب وزع....................الأنوار كالجواهرِ
ــــ ــــ ــــ ــــ ــــ
دمشقُ يا أغنيةً..........في مهجتي ..في خاطري
دمشق ياماضيَّ يا.................هويتي ..ياحاضري
فيك جذور لغتي....................مدرستي..دفاتري
وأصدقائي بين........................شاميٍّ وبين عابرِ
رفاق درب ..من ..................مقيم فيك ..أو مغادرِ
ـــــ ــــ ــــ ــــ ــــ
عشيقةَ التاريخ ماذا..............عن هواكِ الآسر ؟!
بناكِ سامٌ يا دمشقُ..............فاهتفي وفاخري
مدينة قدسية.....................في قلب كل ذاكرِ
أنتِ شباب الأرض يا..................خلابة المناظرِ
عروسة الأمجاد يا ...................جميلة الضفائرِ
عاد صلاح الدين من .............حطين ..فلتبادري
ولتلبسي ثوب الزفاف....................يا ابنة المآثرِ
يوسف (1.يهواكِ وقد .................جاء بمهر نادر
ـــــ ــــ ــــ ــــ ــــ
ثم أتى المغول يا....................جلقُ .. بالمكابر
حتى انتهوا في عين .........جالوت ..بسيف الظافر (2
أكان ركن الدين(3. إلا ............عاشقاً ..كالناصرِ(4.؟!
ــــ ــــ ــــ ــــ ــــ
أم يوسف العظمة هل............كان سوى كالآخرِ ؟!
متيَّماً بعشقها.............................سيدة الحرائرِ
حتى قضى على تراب..............ميسلون الطاهرِ
بين ذراعيها ..فيا .....................للعاشق المغامرِ
ــــ ــــ ــــ ـــــ ــــ
دمشق يا أنشودة ...............الهائم والمسافرِ..
على ضفاف بردى....................يولد شدو الطائرِ
ماذا يقول اللحن يا ..............فيحاء ..في الحناجرِ ؟!
يا مهرجان الشعر في....................ذاكرة البيادرِ ..
ــــ ــــ ــــ ــــ ــــ
دمشق يا مدينة ............... الأجراس والمنائرِ
محمد يبحث فيها ...............عن يسوع الناصري
عاصمة الدنيا ..أجل................عاصمة الشعائرِ..
ما قيمة الإنسان لم .............يؤمن برب قادرِ؟!
من ههنا كان انطلاق...............الدين والبشائرِ ..
من ههنا بولس نادى...............بالمسيح الظافرِ
من ههناسارت جيوش ..........الفتح للحواضرِ..
حاملة حضارة.....................في جحفل العساكرِ
دمشق نادت من هنا..................بوحدة المصائرِ
بين شعوب أسلمت..................مؤمنة بالقاهرِ..
فحطمت أصنام كل.......................مستبد كافرِ
ــــ ــــ ــــ ــــ ــــ
دمشق يا لؤلؤة.........................العصور والخواطرِ
حملتِ في معصمك .................التاريخ كالأسارورِ..
تاريخ أهل الأرض قد..................كانوا ..ولم تكابري
ــــ ــــ ــــ ــــ ــــ
حبيبتي لا تسألي ...................عن فارس المنابرِ
عن شاعر يهواكِ يا................... مليكة المشاعرِ ..
ملاحظات1يوسف هو اسم صلاح الدين الأيوبي
(2و3 هو ركن الدين الظاهر بيبرس سلطان مصر والشام الذي أوقف
زحف هولاكو في فلسطين (عين جالوت)
(4 الناصر من ألقاب صلاح الدين .
ــــــــ ـــــــ ــــــــ ــــــــ ـــــــــ
مع محبتي ! ريَّان الحلو ، ألمانيا في 18.8.2014
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـ
__________________
أيضاً إذا سرت ُ في وادي ظل الموت
لا أخاف شراً لأنك أنت َ معي .
مز. 23
رد مع اقتباس
  #33  
قديم 30th August 2014, 07:16 PM
ريَّان الحلو ريَّان الحلو غير متواجد حالياً
عضو مخضرم
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 221
الجنس: ذكر
ريَّان الحلو is on a distinguished road
من ديوان ((حنين ألى دمشق ..)) / شعر ريَّان الحلو

في ديواني ((حنين إلى دمشق ..)) الذي أنشر قصائده تباعاً هناتأتي قصيدة ((هذي دمشق)) في الترتينب ، القصيدة الثالثة وهي قد نشرت في موقع زيدل الأغر
((منبر الشعر )) كالقصيدة رقم 5 فأرجو من المهتمين بديواني هذا ، قراءتها هناك وشكراً .
والآن القصيدة الرابعة بعنوان (( أ يــــن ا لـــد مــــشـــــقـــي ؟! ))
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــ
تحيةإلى الشاعر الكبير ، المرحوم نزار قباني الذي سمّى نفسه ((الدمشقي ))
بكل حق وهل كانت صناعة الشعر بين يديه ألا تخليداُ للياسمين الدمشقي بكا أبعاده ؟!
علمتني العشق والتشبيب بالشامِ..........نزار .. مالك مزروعاً بأنغامي ؟!
تركتَها في ضمير الشعر لؤلؤة..........................وحيدة بين تجَّار و أقزامِ
خطابها كثروا ..مثل النجوم فهل...............ينالها غير ذي بأس وأقدام ؟!
كأنها درة في تاج خالقها.....................أو جنة الأرض..أعطاها بني سامِ
كانت لستين عاماً زوجةً لفتى(1........من أشعر الخلق ..في الحومات ضرغام(2
دمشق قد حبلت بالشعر..مذ وجدتْ............فكل شعر ألى أثدائها ظامي ..
فيروز .. يا شام..صوت جاء من بردى.............غنَّى أريحك .. من عام إلى عامِ(3
فأطرب الكون..حتى خلتُ مخمله....................من ياسمينك ..من فلٍّ ..ونمنامِ
أين الدمشقيُ؟! كم غنَّى فسوسحنا.(4...... واليوم من يا ترى تشجيه أأسقامي ؟!
قرأتُ في مهجري ألحان مهجره..................فهاجني ..مثله..شوق إلى الشامِ
أحزانه عششتْ في أسطري فغدتْ........... آلامه..ويح نفسي ,, بعض آلامي ..
مع محبتي ، ريَّان الحلو ، ألمانيا 2014 في آب
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــ










































































--
__________________
أيضاً إذا سرت ُ في وادي ظل الموت
لا أخاف شراً لأنك أنت َ معي .
مز. 23
رد مع اقتباس
  #34  
قديم 9th September 2014, 07:09 PM
ريَّان الحلو ريَّان الحلو غير متواجد حالياً
عضو مخضرم
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 221
الجنس: ذكر
ريَّان الحلو is on a distinguished road
القصيدة الخامس: رجع الركب ..

ر جـــــع ا لــــر كـــب . .
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
رجع الركب ..بعد طول الغيابِ...............بعد طول الترحال والتجوابِ
ليس قلب جاب القفار كقلبٍ...............ما كوته نار الجوى و الإيابِ
قد رجعنا ..يا شام .. من غزوة الوهم...........بأرض مليئة بالسرابِ
فالسبايا ..جميعهن بغايا.......................أأففخرٌ بهكذا أسلابِ؟!
أثراءُ .. والروح تعرى وتشقى ؟!.............وهناءُ ..والشوق ملء الإهابِ؟!
كل تلك الثياب كانت حريرا ..................ليت شعري ..ما نفع تلك الثياب؟!
قدرٌ أن يطول يوم التلاقي.........................وتمر الأعمار ..مثل السحابِ
يا حنيني إلى دمشقَ أعدني ...............لزمان الهوى ..وسحر الشبابِ !
.ـ .ـ. ـ ـ ـ ـ ـ ـ
أيها الطائر الشريد كلانا .......................ضيع العش .. في دروب الضبابِ
الدوالي حبلى بخمر المعاصي.....................أنسينا مواسم الأعنابِ؟!
(تعب كلها الحياة).. فمن لي...................كل شمس مصيرها للغيابِ..
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــ
__________________
أيضاً إذا سرت ُ في وادي ظل الموت
لا أخاف شراً لأنك أنت َ معي .
مز. 23
رد مع اقتباس
  #35  
قديم 21st October 2014, 05:51 PM
ريَّان الحلو ريَّان الحلو غير متواجد حالياً
عضو مخضرم
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 221
الجنس: ذكر
ريَّان الحلو is on a distinguished road
القصيدة الخامسة : وهل يعاتب الوطن ؟! / ريَّان الحلو

وهل يعاتَب الوطن ؟!
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
أأ ـــــــــــــــــــــــــــــــ

1. بلادي ( دمشقُ ) .. لماذا قذفتِ بنا
إلى البحر ..يوم طلبنا قليلاً
من الدفء تحت جناحيك يا أم
مثل الذي كنتِ تعطين للآخرين ؟!
2. أضاق بنا صدرك الرحب ..يوم أتيناك
نسأل بعض الحنان
وشيئاً من الرزق .. في موطن
حسبناه يكفي لسد احتياجاتنا ..
وما كان يوماً على ساكنيه ..ضنين ؟!
3. ولكن بخلت علينا وقلت : اذهبوا
إلى حضن غيري .. تُرى هل نسيت
بأنَّا بنوك .. وأن لنا عليك
على الأم ..حق البنين ؟ّ
4. لذاك حملنا المتاع القليل ال
__________________
أيضاً إذا سرت ُ في وادي ظل الموت
لا أخاف شراً لأنك أنت َ معي .
مز. 23
رد مع اقتباس
  #36  
قديم 21st October 2014, 06:05 PM
Safaa Bshara Safaa Bshara غير متواجد حالياً
مشرفة المنتدى الترفيهي
 
تاريخ التسجيل: Mar 2014
المشاركات: 185
الجنس: انثى
Safaa Bshara is on a distinguished road
كلماتك كصندوق جواهر ثمينة كلما خضنا فيها اكتشفنا بريقاً جديداً قديماً ....لانكتفي من النظر والتمعن بحروفك المشعة بالحب وأناقة المشاعر قد غدت تتملكنا بكل عزيمة ........... فــــ شكراً لك ريان الحلو
رد مع اقتباس
  #37  
قديم 21st October 2014, 06:56 PM
ريَّان الحلو ريَّان الحلو غير متواجد حالياً
عضو مخضرم
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 221
الجنس: ذكر
ريَّان الحلو is on a distinguished road
القصيدة الخامسة : وهل يعاتب الوطن ؟! / ريَّان الحلو

وهل يعاتب الوطن.. ؟!
ـــــــــــــــــــــــــــــ
القصيدة الخامسة من ديوان : ((حنين إلى دمشق..))
1. بلادي (دمشق) .. لماذا قذفتِ بنا
إلى البحر..يوم طلبنا قليلاً
من الدفء تحت جناحيك .. يا أمَّ ..
مثل الذي كنتِ تعطين للآخرين ؟!
2. أضاق بنا صدرك الرحب ..يوم
أتيناك نسأل بعضَ الحنان
وشيئاً من الرزق ..في وطن
حسبناه يكفي لسد احتياجاتنا ..
وما كان يوماً على ساكنيه ضنين ؟!
3.ولكن بخلتِ علينا وقلتِ : اذهبوا
إلى حيث شئتم ..إلى حضن غيري ..
تُرى هل نسيتِ بأنَّا بنوك .. وأن لنا عليك
على الأم ..حق البنينْ؟!
4. لذاك حملنا المتاع القليل الذي قد ملكنا
ورحنا نفتش في عالم غريب
عن الرزق .. بل
عن الفرق بين الشكوك وبين اليقينْ ..
5. ومن ثم رحنا
نذوق الأمرين في غربة
وكنتِ تظنين ..أنَّا نعيش
بدنيا الرياحين والياسمين ..
6. بلاديَ .. عفوكِ ..
هل نسي الشرق يوماً ..
ففي غير جلق لا ينبتُ الياسمينْ ؟!
7. أحقاً قذفتِ بنا
إلى ظلمات الدروب .. إلى حيثُ يشقى الضعيف
وقد يفشل القويُ .. وأنتِ التي كنتِ من أمرنا
تعرفين الذي تعرفين؟!
8. (دمشقُ) بلاديَ عذركِ
لو كنتُ أسأل عذراً..
ولكن مثلك
فوق الشكوك وفوق الظنونْ ..
9. ( دمشقُ) بلاديَ يا ليتني أستطيع
لأنكرت فضلكِ ..بل لخنتكِ
حتى ولو بالخيال .. ولكنني لستُ أعلم
ذلك كيف يتم وكيف يكونْ..
10. وإني أجل عالم بأني إذا جئتُ
أروي لك قصتي ..
سوف لن تذكريني ..
ولكن تمنيتُ لو تسمعينْ ..
11. أنا واحد من بنيك الألى ..
على سفن من ضباب ..
إلى جزر من سراب ..
ـــ فديتكِ ــ قد أبحروا مجبرينْ ..
12. ومرَّ هزيع من الليل..ثم هزيع ..
ولاحت تباشير فجر .. وجاء نهارٌ
لنصبح في عالم الاغتراب ..
من الناجحينْ ..
13. وآنئذٍ ذكَّرتنا النجاحات
صدرك ..يا أمُّ ..
حتى غرقنا
ببحر الضياع وبحر الحنينْ ..
14. وعدنا لنبحر ثانيةً..
على سفن من رجاء وخوف
ومن ذكرياتٍ ..
وشوق دفينْ ..
15. ولكن .. إلى أين يبحر شيخٌ
أضاع من العمر أحلامه
فصارت عصافة تبنٍ
غدتْ في مهب رياح السنين ؟!
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــ
__________________
أيضاً إذا سرت ُ في وادي ظل الموت
لا أخاف شراً لأنك أنت َ معي .
مز. 23
رد مع اقتباس
  #38  
قديم 29th November 2014, 07:02 PM
ريَّان الحلو ريَّان الحلو غير متواجد حالياً
عضو مخضرم
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 221
الجنس: ذكر
ريَّان الحلو is on a distinguished road
رد على تعليق الأخت / ر.ح

الأخت المباركة صفاء ! سلام ونعمة وبعد فإن تعليقك على قصيدتي سرَّني جداً لذا أشكر لك لطفك واهتمامك وأرجو الله أن أبقي عند حسن الظن بي ،مع محبتي لكل أعضاء موقع زيدل الأغر وإلى لقاءات أخرى بعون الفادي المجيد !
__________________
أيضاً إذا سرت ُ في وادي ظل الموت
لا أخاف شراً لأنك أنت َ معي .
مز. 23
رد مع اقتباس
  #39  
قديم 29th November 2014, 07:51 PM
ريَّان الحلو ريَّان الحلو غير متواجد حالياً
عضو مخضرم
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 221
الجنس: ذكر
ريَّان الحلو is on a distinguished road
قصيدة خديجة ../ر.ح

القصيدة السادسة في ديوان ((حنين إلى دمشق ..))
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــ
إلى أميمة الدمشقية ..
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ــ أميمةٌ ..زنبقة ..وجدتها بين جميع
ما عرفتُ من نساءْ..
ــ زنبقة .. تغارمن رؤيتها السماءْ..
ــ جميلة ..رقراقة ..كأنها ينبوع ماءْ
ــ سبحانك اللهم..
يا من تخلق الجمال والإباءْ !
ــ تُرى أيستطيع كل رساميِّ هذا الكون
ــ أن يصوروا وجهاً بهذا الحسن والنقاءْ ؟!
ــ أميمةٌ إمرأة من وطني..
نادرة الجمال ..مثل ظبيةٍ..
بل إنها أجمل ما رأيتُ من ظباءْ ..
ــ في لون عينيها سماء وطني تجمَّعتْ ..
في شعرها الأسود ليل شرقنا مسترسل ..
في شفتيها انسكبتْ شقائق النعمان
من حقول سوريا ..وضجتْ كبرياءْ ..
ــ في وجهها الملائكيِّ ابتسم الله
لأرض خصها بالأبنياءْ..
ــ في صوتها العذب حلا
لبلبل الغاب الغناءْ
ــ وصدرها ..مقالع الرخام ..هل
رايتْ نهدين .. إذا ما عانقا الشمس..
تجلى فيهما معنى الإباءْ ؟!
ــ أميمةٌ أمرأة ..أنوثة ..اسطورة
تحكي عن الجمال والرقةوالحب
وتعطي الكون درساً في الوفاءْ ..
.........................
ــ كتبتُ في أميمةٍ قصيدتي..
وكم تمنيت لو أن الشعر يرقى
بي في وصفك ..يا واجدةَ النساء ..
يا مليحة الزمان .. يا أطيب أنثى
ولدتها امرأة في الأرض..
منذ أمنا حواء. ..
__________________
أيضاً إذا سرت ُ في وادي ظل الموت
لا أخاف شراً لأنك أنت َ معي .
مز. 23
رد مع اقتباس
  #40  
قديم 27th December 2014, 06:41 PM
ريَّان الحلو ريَّان الحلو غير متواجد حالياً
عضو مخضرم
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 221
الجنس: ذكر
ريَّان الحلو is on a distinguished road
قصيدة((هذي سهام ..))

من ديوان حنين إلى دمشق (هذي سهام ))
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــ
هذي سهام ..وهذا السور والدارُ
يا قلب ..فيمَ أراك اليوم تحتارُ ؟!
.
أنا الغريب بكل الأرض ..عاد إلى
أحلامه ..إنما الأحلام أسرارُ ..
.
قدزرتُ جلق في نومي وسرتُ على
دروب مدرستي ..والعمر مشوارٌ ..
.
أللهُ يا بردى .. هذا خريرك في
أعماقنا ..قصة تحكى .. وتذكارُ
.
والغوطتان ..جنان الله جارية
من تحتها..لعباد الله.. أنهارُ
.
جاء الربيع ..فراح الشوق يفضحنا
وقد كستْ صدرها الريَّان أزهارُ ..
.
يا من رأى جنة تشكو مواجعها
شوقاً..ليروي عن الأشجار نوَّارُ
.................................................. ...........
__________________
أيضاً إذا سرت ُ في وادي ظل الموت
لا أخاف شراً لأنك أنت َ معي .
مز. 23
رد مع اقتباس
  #41  
قديم 27th April 2015, 11:58 AM
ريَّان الحلو ريَّان الحلو غير متواجد حالياً
عضو مخضرم
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 221
الجنس: ذكر
ريَّان الحلو is on a distinguished road
قصيدة رقم 8 : هذي دمشق..من ديوان ((حنين إلى دمشق ..)) ر.ح

.. القصيدة رقم 8 من ديوان ((حنين إلى دمش..))
..
هذي دمشق ..
.. ــــــــــــــــــــــــــــ
.. دمشق .. أليس هكذا يراها العائد / المغترب /لقضاء زيارة .. عندما .تبدأ الطائرة بالهبوط دمشق في مطارها ؟!
..
.. هذي دمشق ..كنائساً وجوامعا
.. وحدائقاً ..وملاعباً ..وشوارعا ..
..
.. قالوا أتعرفها؟! فقلتُ حبيبة
.. ذُكرتْ ..فأزكتْ في الفؤاد مواجعا !
..
.. يا شامُ قلبيَ متعبٌ..هل هيأتْ
.. أمٌ له دفءاً وصدراً واسعا ؟!
..
.. أنا من أضرَّ بجسمه داء الهوى
.. فيما أراد وما أصاب ووما سعى ..
..
.. ألله يعلم أن حبك في دمي
.. يجري وأنيَّ كنتُ دوما ضائعا ..
..
.. والآن عدتُ ..فهل لمثليَ رغبة
.. ألا يكون إلى ربوعك راجعا؟!
..
.. يا شام عشقيَ ليس يدرك كنهه
.. من لم يكن بغرام مثلك واقعا ..
..
.. بغرام مثلكِ !! أين مثلكِ ؟! واغفري
.. ظني ..فبعض الظن كان مخادعا ..
..
.. تيمتني منذ الصبا .. وجعلتني
.. "مجنونَ جلقَ" ..في غرامك ضالعا !
..
.. أوتسألين حبيبتي عن حبنا ؟
.. أو كيف أصبح من فؤاديَ نابعا؟!
..
.. وأنا الذي منذ الطفولة لم أزل
.. من ثدي أميَّ حب جلق راضعا ..
..
.. أسفي على العمر الذي ضيعتُه
.. كم كان حضنك في الطفولة رائعا ؟!
..
.. يا شيبُ ..لا تنظر إليَ معاتباً
.. وارحم فؤاداً بالمصائب قانعا ..
..
.. .................................................. ..
..
.. ألمانيا في نيسان 2015 ،مع محبتي !
..
.. .................................................. ..

.
.
__________________
أيضاً إذا سرت ُ في وادي ظل الموت
لا أخاف شراً لأنك أنت َ معي .
مز. 23
رد مع اقتباس
  #42  
قديم 9th June 2015, 01:56 PM
ريَّان الحلو ريَّان الحلو غير متواجد حالياً
عضو مخضرم
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 221
الجنس: ذكر
ريَّان الحلو is on a distinguished road
قصيدة (( يا شام جئتك ..)) من ديوان ((حنين إلى دمشق ..))

... قصيدة (( يا شام جئتُكِ ..))
........................................

... يا شامُ ..جئتُكِ حاملاً أحزاني
.... مما أكابد في الهوى وأعاني..
...
... خمسون مرتْ ..يا دمشقُ وكلنا
... ألِف التشرُّدَ .. فاغفري أشجاني!
...
... ذكراكِ جلقُ ..في الفؤاد حقيقة
... محفورة.. أقوى من النسيانِ
...
... ويحي ..إذا احترق الوجود أيبقى لي
... شيءٌ أسميه .. غرورَ زماني ؟!
...
... في خاطر البستان ألف مليحة
... أنفاسها في خاطر البستانِ ..
...
... ما أتعس الإنسان في أحلامه
... هل تعرفين مشارب الإنسان ؟!
...
... جري بنا سفن الحنين لغوطة
... الأعناب والتفاح والرمانِ ..
...
... حتى إذا حطت هناك رحالها
... كان السراب حكاية الركبانِ ..
... ........................................
... مع محبتي ، ريَّان الحلو
... ألمانيا في 9.6.2015
.... ........................................
__________________
أيضاً إذا سرت ُ في وادي ظل الموت
لا أخاف شراً لأنك أنت َ معي .
مز. 23
رد مع اقتباس
  #43  
قديم 9th June 2015, 07:16 PM
مطانيوس ع. سلامة مطانيوس ع. سلامة غير متواجد حالياً
مشرف المنتدى الروحي و السياسي
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
الدولة: زيدل
المشاركات: 896
مطانيوس ع. سلامة
مع كل المحبة والنقدير لشاعرنا المحب د . ريان وشعوره الوطني النبيل وشعره الجميل مع مزيد الشكر .
__________________
الصديق كالوريد يمد القلب بالحياة
رد مع اقتباس
  #44  
قديم 21st July 2015, 09:43 AM
ريَّان الحلو ريَّان الحلو غير متواجد حالياً
عضو مخضرم
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 221
الجنس: ذكر
ريَّان الحلو is on a distinguished road
قصيدة (( هذه دار حبيبي .. ))

................قصيدة ((هذه دار حبيبي ..))
................ــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــ
..................
...............كانت داراً دمشقية كبيرة ، سكنتها العائلة الكبيرة وخطفهم الموت واحداً بعد .......الآخر حتى بقيت صديقتي وكانت السبب أنني كنت أزور هذه الدار كلما زرت
.........دمشق ، حتى تركتها ولجأت إلى لبنان ! واليوم لم تجد هذه الدار ساكنا ، ........غير ذكرياتي وأشواقي !
...........
......................................1.هذه دار حبيبي ..
........................................أين من قد سكن الدار زمانا ؟!
........................................
........................................ويح نفسي.. أين همْ؟! أين حبيبي ؟!
.......................................أنا إن ساءلتُ نفسي ..فلأني
......................................لم أزل أعشق يا نفسي المكانا ..
......................................
.....................................2.كنتِ يا دار لقلبي كعبة
......................................أقصدها عاما فعاما ..
......................................
....................................كيف أصبحتِ خراباً بعدهمْ ؟!
.....................................قولي بحق الله ..يا دار علاما؟!
......................................
....................................3.رحلوا عنك إلى الموت فحلَّتْ
....................................وحشة فيك ..فأصبحتِ يبابا
....................................
...................................هكذا بعدهُمُ يا دار أحلامي
....................................التي باتتْ سرابا ..
.................................................. ...........................
__________________
أيضاً إذا سرت ُ في وادي ظل الموت
لا أخاف شراً لأنك أنت َ معي .
مز. 23
رد مع اقتباس
  #45  
قديم 27th October 2015, 02:37 PM
ريَّان الحلو ريَّان الحلو غير متواجد حالياً
عضو مخضرم
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 221
الجنس: ذكر
ريَّان الحلو is on a distinguished road
ديوان ((حنين إلى دمشق..))

قصيدة ((غنيتُ جلَّق ..))
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
.................
!
............غنِّتُ جلَّقَ ..قصتي وعتابي ..........وسألتُ عن أهلي وعن أترابي ..
.............قالوا العلاء ..فقلتُ : أنتم أهله ...............أما أنا فحقيقتي أكوابي !
...........عاقرتها حتى ثملتُ لبعدكم...............يأساً ..وهل يأسي بلا أسبابِ؟!
...........ودعتُ إذ ودعتُ جلّقَ صبوتي................وفقدتُ يوم فقدتُها أحبابي
.......... أمدينة الشعراء ..كيف تركتهم............... يتشاغلون عن العلا بسبابِ
..........الموسم الموعود جاء فشاعر ..............يجري ..وآخر قابع في الباب ..
.......... يا شام ..يا أمَّ القوافل والقرى................ آن الأوان فبلغي أصحابي !
......... أني سأرجع ..مهما طالتْ غربتي .......... فالقلب لا يهوى بني الأغرابِ
......... بدأ الشباب ..دمشقُ فيكِ فعلَّني..........فيك أرى شيخوختي كشبابي !
.................................................. .................................................. .....
........ ريَّان الحلو ، ألمانيا في 2015.10.27 مع محبتي
.................................................. .................................................. ......
__________________
أيضاً إذا سرت ُ في وادي ظل الموت
لا أخاف شراً لأنك أنت َ معي .
مز. 23
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Sponsored Links

جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 12:30 AM.


Powered by vBulletin V3.6.2. Copyright ©2000 - 2020
تصميم الموقع وسام عبد العزيز جميع الحقوق محفوظة, Copyright ©2001 - 2020
المنتدى | الجالري | صفحة الافراح | شبكة زيدل محادثة صوتية صور المناسبات العامة خارطة منتدى سوريا حمص