موقع زيدل الصفحة الرئيسية  

العودة   منتديات زيدل > المنتدى الزيدلي > المنتدى السياسي > حوارات سياسية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
  #16  
قديم 11th February 2007, 01:19 PM
الصورة الرمزية ثناء البيطار حيدر
ثناء البيطار حيدر ثناء البيطار حيدر غير متواجد حالياً
مشرفة المنتدى الأدبي
 
تاريخ التسجيل: Jan 2007
الدولة: غافية على أهداب
المشاركات: 593
الجنس: انثى
ثناء البيطار حيدر is on a distinguished road

أستاذي الفاضل السيد حبيب العمر
اسمح لي أن أعبر عن رأيي في هذا الموضوع ببعض من أبيات لقصيدة كتبتها ونشرت في معظم المجلات الثقافية الصادرة في الجمهورية التشيكية ولحنت كأغنية وترجمت إلى ثلاث لغات انجليزي وفرنسي وتشيكي أقول فيها :


يا سادة

لا تلوموني

إذا قاومتُ

وإذا كفرتُ

وإذا لعنتُ

هذا الزّمن الطّالع

من رحم الأزمان

في وطن الإنسان

واللا إنسان

يا تاريخاً

ً بلا عنوان

يا الّذي يطعنُ

بسيفٍ عربّي

ويلوّثُ

بدم الشيطان

يا سادة

لا تلوموني

إذا كفرتُ

بنفسٍ

تَقتلُ نفساً

إذا لعنتُ يداً

تقتلُ يداً

باْسم القرآن


يا سادة

لا تلوموني

إذا كفرتُ

بزمنٍ فيه

نَبا سيفُنا

وحصانُنا كبا

وانتشى السّجّان


هذه بعض المقاطع من القصيدة ....


العيب في حكامنا يا سيدي هم الذين أرضعوا هذا الشعب ثقافة
الموت ... وبات الطفل العربي يستيقظ على أصوات القنابل بدل
زقزقة العصافير، وباتت هدية العيد له شظية قنبلة أخرجوها من
جسد أبيه أو أمه أو جاره !!
عار على حكامنا وشيوخنا وأئمتنا الذين جعلوا من ثقافة الموت
سفراً خالداً في تاريخنا هذا إذا بقي لنا تاريخ صحيح غير
مزوّر.


بكل الاحترام

__________________
ســوريا يا كمام الورد ** ** لونــــو عا خدودك صافي
عندك مني أحلا وعد ** ** رجعة عا الحضن الدافي
رد مع اقتباس

Sponsored Links
  #17  
قديم 11th February 2007, 02:59 PM
ياسمين دمشق ياسمين دمشق غير متواجد حالياً
عضو متقدم
 
تاريخ التسجيل: Jan 2007
المشاركات: 38
الجنس: ذكر
ياسمين دمشق is on a distinguished road
لا جديد لدي بما تقدم به الاخوة والاخوات ولكن لفت نظري ما قاله الاستاذ حسام بما يخص موافقته عن بعض التنازالات ليعم السلام والاطمئنان المنطقة العربية المشتعلة
وهنا لدي بعض الكلام أريد قوله مع أحترامي الشديد وتقديري لرأي الاستاذ حسام

يا سيدي الفاضل كما علمتنا التجربة أن حدود التنازلات لا معالم نهائية له ولا يمكن أن تقف عند قضية دون أخرى فما هي الا بداية تنازل ما حتى تتوالى التنازلات ولدي مثال بسيط على ذلك ..............؟؟؟؟؟؟؟؟؟
أتفاقات أوسلو التي اعترف فيها الفلسطينين باسرائيل كدولة قائمة على حدود عام 48 ورضوا بأقامة دولة على حدود 67 كان هذا أعظم تنازل من الممكن ان يحصل عليه طرف يريد تحقيق السلام ... لكن ماذا كان الرد ... الرد نراه الان امامنا تواصل المجازر بحق الفلسطينين وهظم اكثر من 40% من مساحة الضفة الغربية المخصصة اصلا" حسب الاتفاقيات لاقامة الدولة الفلسيطينة وكل هذا نتيجة بدء مسلسل التنازل الذي من المستحيل ان ينتهي الا بإقامة اسرائيل الكبرى من النيل الى الفرات


العراق الان تنازل العرب والعراقين ورضوا بالحتلال الامريكي وتعاملوا معه وماذا كانت النتيجة حرب طائفية مستعرة ضحياها من مختلف الطوائف والملل

دعني أحدثك عن مسلسل التنازلات العربية التي قدمناها على مضي العقود المنصرمة صدقني لن أتوقف قبل ملىء نصف صفحات المنتدى

نحن نواجه عدوا" لا يريد السلام او يسعى اليه هذا العدو يريد السيطرة على المنطقة العربية بأكملها بخيراتها وأرضها وبشرها .
ماذا بقي لدينا اصلا" لنتازل عنه تنازلنا تقريبا" عن كل شيء حتى ديننا وعقائدنا تنازلنا عنها ورضينا مبداء التقاتل فيما بيننا .
لم يعد لدينا شيء نتازل عنه سوى الجولان السوري المحتل وعندها ستكتمل الحلقة الممتدة من الفرات الى النيل وبعدها لن تقوم للعرب قائمة بعد ذلك

ثقافة الموت لسنا نحن من فرضها على العالم بل المشاريع الغربية في منطقتنا هي من فرضتها علينا مستغلة جهل وتعصب البعض منا ...

ببساطة نحن نواجه مشروع غربي واضح المعالم الهدف منه قتلنا وتهجرينا والسيطرة الكاملة على مقدرات أمتنا ولن ينفع تنازل هنا او هناك ...

كما قال الدكتور بشار الاسد في خطابه في مدرج جامعة دمشق (( عندما نخير بين المقاومة او التنازل والرضوخ بكل تأكيد سوف نختار المقاومة لان تكلفة المقاومة هي اقل بكثير من تكلفة التنازلات والرضوخ الذي لن يقف عند حدود ))

لذا اذا أجبرنا فعلا" على ثقافة الموت اذا فل يكن صوت حافظ الاسد يرتد صدا" جهورا" في عقولنا

(( قررنا ان نموت ونحن واقفين ))
رد مع اقتباس
  #18  
قديم 11th February 2007, 07:31 PM
الصورة الرمزية hosam abdulaziz
hosam abdulaziz hosam abdulaziz غير متواجد حالياً
مشرف المنتدى التقني و الرياضي
 
تاريخ التسجيل: Feb 2003
الدولة: سوريا
المشاركات: 2,166
الجنس: ذكر
hosam abdulaziz is on a distinguished road
احترم رأيك اخي ياسمين دمشق
لكن انا اقصد التنازلات المعقولة المنطقية و ليس التنازلات الكبيرة التي تجعلنا طرفا خاسرا في المعركة.
ما اقصد به مثلا ما فعله الدكتور بشار بالأنسحاب السريع من لبنان عندما كانت قضية مقتل الحريري في اوج تفاعلاتها على صعيد المنطقة
و ما اقصد به مثلا ايضا ان يكون ليناً في تعامله مع الغرب و ليس مثل السيد احمد نجاتي.
مثلا في حال عقد سلام مع اسرائيل ان يكون موقفه صلبا في قضية الأرض و ان يتهاون في الأمور الأخرى مثل عدد الجيش و نوعية السلاح على الحدود و ما شابه من امور.
ايضا في ما يتعلق في قضية العراق ان لا نكون دائما محط نقد عالمي على مساهمتنا في تسلل الأرهابيين و دعمهم بالسلاح , فلنكن مرنين اكثر في تقديم البراهين عن عدم مسؤليتنا عن ذلك.

خلاصة الكلام , هناك بعض النقاط الحمر التي لا يمكننا التساهل بها , و هناك الكثير من النقاط البسيطة التي يمكننا التساهل بها لنصل الى نتيجة ترضي الجميع.

هناك امر حقيقة استغربته كثيرا في ما يخض الصراع الفلسطيني الفلسطيني
انا اسأل نفسي ما الذي حدث في مكة و جعل الطرفيين يتفقا بعد حمام الدم الذي شاهدناه و المهازل التي رايناها من كلا الطرفيين ؟؟؟؟
بالتأكيد تم تقديم الكثير من التنازلات من الطرفين ليصلا الى اتفاق مشترك
لكن لممممممممممم الأنتظار الى ما بعد تفاقم المشكلة و تفاقم الشرخ بين الطرفين حتى نقدم تنازلات لحل الأزمة ؟؟
مثال آخر
لو ان المغفور له صدام حسين لو كان لينا منذ البداية مع الغرب(مثل زميله معمر القذافي) اليس كان ليتجنب هذا المصير هو و شعبه العراقي .

اتمنى ان تكون الفكرة قد وصلت تماما و شكرا لكلامك الجميل.
__________________
Life Without Love is no life at all
رد مع اقتباس
  #19  
قديم 11th February 2007, 11:21 PM
ياسمين دمشق ياسمين دمشق غير متواجد حالياً
عضو متقدم
 
تاريخ التسجيل: Jan 2007
المشاركات: 38
الجنس: ذكر
ياسمين دمشق is on a distinguished road
شكرا" لتفاعلك مع ردي استاذ حسام وتوضيح الصورة بشكل نقي وصافي

وسأرد ليس جدالا" بل لتصل الصورة كاملة الى المتلقي

بما يخص الانسحاب من لبنان هذا لا يعد تنازلا" عن حق من الحقوق فنحنا دخلنا لبنان لنحقق الاجماع بين طوائفه وهذا ما تحقق نسبيا" ولكن عندما يصبح وجودنا محل خلاف بين اللبنانين يجب ان نخرج لذلك لا اسمي هذا تنازلا" بل تحقيق واجب تجاه الاشقاء حتى لو قل الوفاء من الاشقاء فهذا شيء ليس بغريب عنهم .

اما الغرب فتعاملنا معه على اساس الندية بين دول تحترم نفسها ولكن هذا الغرب يريد الانتقاص من حقوقنا وسلطتنا على انفسنا وتعنتنا معه ليس لاننا نريد شيء" لا حق لنا فيه بل لنيل حقوقنا المغتصبة ... ناهيك عن سياسة الغرب القائمة على الكيل بمكيالين فإي لين ينفع مع هكذا غرب ... نحن لم نفرض على الغرب شيء حتى نلين من مواقفنا تجاهه
بل الغرب من يفرض علينا القيود نتيجة تمسكنا بحقوقنا ومصلحتنا الوطنية التي تعلو على كل المصالح ..........

فيما يخص اتفاق السلام مع اسرائيل فنحن اصحاب الحق وليست اسرائيل ونحن من يفرض الشروط لتحقيق السلام
الارض تقريبا" كان الاسرائيلين وافقوا على اعادتها كاملت ولكن كما قلت في ردك فإن الاختلاف
على تموضع الجيش السوري على بعد ثمانين كيلو متر من الجولان فيما يتموضع الجيش الاسرائيلي على بعد 20 كم ... وانت نبتعد عن الحدود مسافة 80 كم هذا يعني ان العاصمة دمشق ستكون مكشوفة ويستطيع الجيش الاسرائيلي الوصول الى دمشق خلال 4 ساعات
بينما لم تتحرك فرقة سورية بعد من مكانها ... وهذا خطر استراتيجي كبير لو كنا وافقنا
نحن طالبنا بمبداء المعاملة بالمثل وهذا لين" ما بعده لين فالحق يقول ان تبتعد اسرائيل ضعف المسافة التي نبتعد فيها نحن لان اسرائيل هي المعتدية ولسنا نحن .
وهناك محطات الرصد المبكر التي رفضنا تواجدها ضمن الاراضي المحررة وهذا كان شرطا" اسرائيل" ... فأي دولة تمتع بالسيادة تقبل ان تتواجد محطات للرصد المبكر داخل ارضيها

قلنا لهم بكل بساطة اقيموا ما شئتوا من محطات للرصد في اراضي فلسطين المحتلة
ولكن ضمن الاراضي المحررة لن نقبل بتواجد اسرائيلي مهما كان شكله مدنيا" او عسكريا"
ان الامور التي ذكرتها وقلت عنها بسيطة هي انتقاص للسيادة السورية وهذا ما لا نقبل به
هل تقبل ان ينتقص اخاك من رجولتك وهو اخاك طبعا" لا ... فكيف لك ان تقبل ان ينتقص عدوك من رجولتك التي تعتز بها .
فيما يخص العراق وتسلل ما يسمونه بالارهابين فهذا شيء لا طاقة لقدرتنا على تحمله
فهل ننقل الجيش السوري من مراكز تموضعه على الجبهة الدمشقية وجوار الجولان لنحافظ على امن الجنود الامريكين في العراق بالطبع لا
هنا اكثر من 1200 كم امتداد للحدود الطبيعية مع العراق ولا يمكن ضبط هذه الحدود بشكل كامل ... ونحن قدمنا البراهين التي تثبت اغلاقنا لحدوونا بشكل كبير ولكن العجز الامريكي في العراق يلقي بالائمة على سورية وايران لفشله بالتصدي للمقاومة العراقية ولا بد من مبرر لهذا العجز وكالعادة حصان الطروادة جاهز سوريا وايران ... صدقني لو وضعنا خرسانات اسمنتيه على حدودنا مع العراق ونشرنا الجيش السوري كاملا" لقالوا ان سورية تسهل تسلل ما يسمونه بالارهابين ... ثم حسب احصائياتهم هم فإن عدد المقاتلين العرب في صفوف المقاومة العراقية لا يتجاوز 1.5% من اجمالي عدد المقاتلين هناك ... لذلك الحديث عن تسلل المقاتلين حديث مشلول لا صحة له .
اما قتيل العيد صدام حسين فحسب ملعوماتي البسيطة قدم من التنازلات ما لا يعد ولا يحصى ... فتشوا قصوره وقبل بذلك .... دمروا الصواريخ التي بيلغ مداها 100 كم على الرغم انها لا تشكل تهديدا" لاحد ولكن كانوا يبحثون عن عذر لاجتياح العراق .
قبل الاجتياح باسبوعين قدم عرض للامريكان بواساطة روسيا يقضي بلجوء صدام حسين الى روسيا وقيام حكومة جديدة بالعراق تحكم لحين اجراء انتخابة رئاسية وبرلمانية جديدة
ولكن الامريكان رفضوا هذا العرض لان هدفهم كان احتلال العراق حتى لو فعل صدام ما فعل وقدم ما قدم من تنازلات ... فالهدف كان الاحتلال.

يا صديقي النقاط البسيطة التي من الممكن ان نتساهل بها سوف تقودنا الى مزيد" من التنازلات لا محالا... والخطوط الحمر التي تحدثت عنها سوف تتحول الى نقاط بسيطة بعد وضع الاراضي التي نسيطر عليها اليوم خطوط" حمر" جديدة بعد زوال القديمة وهذا شيء تعلمناه من تجاربنا السابقة مع هذا الغرب المجنون وربيبته اسرائيل
وسوف يستمر التنازل الى ان لا يبقى لدينا شيء نتازال عنه فيحق علينا الاحتلال كما حدث في العراق الذي لم يبقى لديه ما يقدمه من تنازلات فحق الاحتلال عليه ..

اتمنى ان اكون خفيف الضل في حواري معك ولك جزيل الشكر استاذ حسام على سعة صدرك
رد مع اقتباس
  #20  
قديم 13th February 2007, 03:55 PM
الصورة الرمزية Elie Swed
Elie Swed Elie Swed غير متواجد حالياً
مدير عام و مشرف المنتدى الإداري
 
تاريخ التسجيل: Aug 2003
الدولة: zaidal
المشاركات: 1,388
الجنس: ذكر
Elie Swed is on a distinguished road
شكرا لكل مـَن كان معي في ثقافة الموت


ياسمين دمشق :
أسعدني وجود فكرك المميز معنا هنا على صفحات موقعنا السوري بامتياز, وأكيد بأننا معك بأن ثقافة الموت زرعت بين بلداننا العربية كفتنة نائمة يتم إيقاظها وشحنها وفق ما يرونه مناسباً توقيتاً ومكاناً, ولكن في نظري سيدي الكريم هذا لا يعفي مجمعاتنا العربية من الانتباه وعدم الوقوع في شرك الفتن وفخاخها الكثيرة المتعددة وبأشكال متميزة أيضاً , الوعي والعقل والتحليل المنطقي البعيد عن العاطفة غير المنطقية والانجرار ورائها من دون حسيب يؤدي بالوضع دائماً إلى الانفجار وهذا ما لا نريده, إذا ً علينا كأفراد أن نعي تماماً بأننا جميعاً مستهدفين وعلينا أن نبقى يداً واحدة إذا أردنا أن نعيش سوية في وطن هو للجميع دون ريب, كما أود أن أشير بأن ما أشرت إليه عن التنازلات وما وضعت بين أيدينا من معطيات حقيقية وصل إليه الحوار السوري وغيره مع العدو الإسرائيلي هو صحيح وموقف القيادة السياسية في سوريا كان وطنياً بامتياز , شكراً لك .

الدكتورة مريم ( احترامي ):
لا بد لي من الامتثال للقول بأنك سيدتي أثرت إعجابي بما تمتلكينه من ثقافة أحترمها وأقدرها في جميع المجالات من خلال ما أقرأه لكِ , أما بالنسبة لموضوع ثقافة الموت بحيث أشرت سيدتي إلى موضوع هام جدا ً ألا وهو ألعاب القتل بين أيدي الأطفال بحجة التقدم العلمي وفقا ً لسيديات مدبجة تأخذ عقولهم وتوجهها نحو القتل العمد لعمري أنه ابتكار مجرم .. على الأهل هنا أن يكون لهم الدور الكبير في تفعيل توجهات أطفالهم من جديد ونحو الأفضل أي العلم والعمار بدلاً من القتل والدمار ..!! قد يقولون إنها مجرد لعبة ..!!! لا سيدتي ليست مجرد لعبة ,,؟؟ إنك ِ وضعتِ يدك على إحدى أسباب سوء التربية المؤدية لتبرير القتل, إن إشباع الأولاد والناس التابعين لجهة ما ... بتلك الثقافة حتما ً ( كما تفضلت بالقول ) سيؤدي إلى ارتكاب مجازر وليس مجرد قتل .. والشهادة في سبيل الحرية أو الوطن لا تعني القتل من أجل القتل وهذا ما نريد الوصول إليه ... شكراً لك ِ حضورك المميز وأرجو أن تبقي معنا فأن لحوارك طابعه الخاص والمميز.

الأخ البسيط ( أبو ممدوح ) :
عندما تتفاعل ثقافة الموت أيها الطيب وينشأ عليها منذ الصغر هؤلاء الجهلة لا بد من أن تكون النتيجة الحتمية لها هي القتل والانتحاري هنا يمثل ما نعتبره جهلاً أو ما تفضلت إليه القول ( رسن يـُجرُ به دون أن يكون له ردات فعل إنسانية تحرمه القتل ) وهذا ليس بالاستشهادي الذي يقاتل العسكر فهما مختلفان عقيدة ً وهدفا ً , الانتحاري المغرر به يحقق هدف مـَن يسوقه ممسكا ً برسنه أي القتل المجرد من أي هدف سوى الخراب والدمار ليس إلا ... يختلف عنه الاستشهادي الذي يبذل النفس طواعية في سبيل هدف أسمى أسمه الوطن وهذا حق له مقدس ... ونأمل جميعاً أن يعي أهلنا في العراق ما يـُحاكُ لهم على أرضهم الطيبة ويتوحدوا في القضاء أولا ً وأخيرا ً على ثقافة الموت فهم وحدهم القادرون على بناء كل ما تهدم من جديد نأمل خيرا ً , شكرا ً لك أيها البسيط ولوجودك معنا ..........

حسام الطيب :
لقد تم تعميم ثقافة الموت في بلداننا العربية بداية من تلاقي طرفين وانتهاءً بفضائيات عممت تلك الثقافة وكل فضائية حسب توجهاتها السياسية ودعمها المالي, هذه الفضائيات لم تلعب الدور الحيادي والنزيه لنبذ مثل تلك الثقافة الهدامة بل كانت تساعد على انتشار ثقافة الموت للأسف من دون أن تدري أو بأنها تدري والمصيبة أعظم, لن أطيل في محاكمة هذه الفضائيات وإنما أنوه في موضوع التنازلات التي أشرت إليها في تمنياتك, أيها الطيب إن التنازلات هي عبارة عن مسبحة لا تنتهي إلا بالاستسلام الكامل لكل ما يريدونه منك والأمثلة كثيرة أوضحَ القليل منها الأخ ياسمين دمشق ولا أريد أن أدخل في تفاصيلها الكثيرة فأكتفي بما ذكره لكَ الياسمين .

عشتروت أيتها الفاضلة :
دعيني سيدتي ألعن معك كل هذا السوء الطالع من رحم الأزمان وسأكفرُ معكِ أيضاً بإنسان ٍ لا يعرف إلا للقتل عنوان تمادياً لرجولةٍ مهترئة أو دفاعاً عن وجود مزيف, كلهم يتكلمون باسم الشعب وباسم الوطن وكلهم يتكلمون باسم العروبة ونحن غافلون حتى عن أنفسنا, ضائعين في ثقافة هي ليست منا بل وبالاً أصبحت علينا , فهل نعي ما نحن سائرون إليه ...؟؟؟؟


(((( لستٌ أدري ............؟؟؟ ))))


حبيب العمر







__________________
الأرض التي تقع عليها متـألماً

عليها تتكئ وتقف من جديد
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Sponsored Links

جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 05:42 AM.


Powered by vBulletin V3.6.2. Copyright ©2000 - 2021
تصميم الموقع وسام عبد العزيز جميع الحقوق محفوظة, Copyright ©2001 - 2021
المنتدى | الجالري | صفحة الافراح | شبكة زيدل محادثة صوتية صور المناسبات العامة خارطة منتدى سوريا حمص