موقع زيدل الصفحة الرئيسية  

العودة   منتديات زيدل > المنتدى الزيدلي > المنتدى الروحي

إضافة رد
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 8th March 2006, 07:02 AM
fr george massis
Guest
 
المشاركات: n/a
وقفة دقايق مع ربنا.....

برجعة لرياضتنا الروحية بشوف لازم نوقف ونحكي مع الله وصار الوقت لنفتح حديث القلب للقلب والحبيب للحبيب..............
أخوتي بقدر ما الحكي سهل وهين مع ربنا بقدر ما هو صعب وقت بنحكي عن الله...........
كيف أنا المحدود بدي احكي عن اللامحدود ؟ وأنا لازلت محدود بجهل وضعف وخطيئة بدي احكي عن الله القوي والقدوس؟
الحكي سهل مع ربنا بنركع قداموا وبنغوص بأسراروا بهدوء وصمت وطبعا ما نك مضطر لا تأدي حساب ولا تقول شي عن يلي حسيتوا لأنو اختبارك إلك وإلك وحدك.... بس لما بتقرر تشرك الآخر بهالفرح وهالمعرفة بتصير مهمتك صعبة كثير!!!!!!!!!!!!
بوقفاتنا يلي رح تكرر تباعا طيلة فترة الصوم بدنا نعمل محطات على الأرض يلي عايشين فيها ونطلع لفوق ونكتشف يلي بيوم من الأيام بدنا نروح لعندوا.................
يمكن الفكرة ماتروق للبعض لأنو برأيهم وينا نحنا وين الله؟ ياهل ترى بعدوا الله موجود ؟ ما شايفين الحروب والقتل والخراب؟ كيف لغة الأنانية هي الغالبي؟ والبخل والحسد والنميمة والشماتة والإضطهاد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
فمن هلق بأحاديثنا الدعوة موجهة للجميع وبحرية مطلقة ولكن كل واحد حر يآمن أو لاء بس رح جرب عيش معكم إيماني يلي عايشو ويلي اختبرتوا وشفتو وسمعتو يمكن هالحكي يلمس قلب حدا بغمرة حب وسلام .............
بعالم اليوم في واقع وما منو مهرب في عالمين عايشين حد بعضهم عالم الإيمان وعالم الإلحاد
فبنفس البيت الرجل بيضحك على ايمان مرتو والشباب بنفس الضيعة بيستهزؤا بإيمان رفقاتهم يا ما بيدق جرس القداس يوم الأحد وعالم بتروح على الكنيسة وناس نايمن أو عم يلعبوا بالشدة ماخصهم مانهم مدعوين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
بس تخيلوا لولا ايمان أجدادنا كانت المسيحية وصلت لأيامنا؟
بذكر قول شاعر ألماني : أجدادنا بنوا كنائس وكتدرائيات فخمة وسمفونيات وفن ونحت ورسم وجامعات قدروا بنوا لأنهم أصحاب عقائد ونحنا اليوم مانا قادرين نعمل شي لأننا أصحاب آراء وبس
الأيمان حلو كثير شقد بنرتاح لما بنفوت على الكنيسة وبنرتاح من الضجة يلي برا شو هالحنان يلي بنحس فيه لما بنسكر عينينا وبنبلش بالحكي معو يلي ساكن بيبت صغير حدا شمعة مضوايشو هالفرح يلي بيغمرني لما بشوف ولد فطف زهور من جنينة الجيران وركض وحطهم وقدهم ليسوع يلي بيبيت القربان..........
والإيمان حلو كمان لأنو الوحيد يلي بيحل مشاكل الحياة كلها وبدون استثناء............
وباختصار الإيمان حلو لأنو في الله ودايما فوق راسنا قادر على كل شي وعارف بكل شي وأهم من كل شي أنو الله هوي أب حنون ورحوم قد نرتكب من خطايا شنيعة هالأب بينساها وبيمحيها .................
ليش لازم اعرف ايماني؟
الأغلبية بيجاوبوا عادة هالإيمان ورثة من أهلي خلقت بعيلة مسيحية وهيك صرت مسيحي ولا تسألني أكثر ما بعرف ..................
يا أخي لما الواحد منا بيورث شغلة معينة لازم يتطلع على كل تفاصيلها لحتى تصير إلوا بالنهاية بنشتغل فيها حياتنا كلها وكمان رح نورثها بيوم ما لغيرنا وهيك بتدور رحى الحياة لازم نكون خبيرين ومو صح أبدا أقبل كون مسيحي لأنو أبي مسيحي وبس لازم أفهم وأدرس وعيش وإطلع واتطلع وإوصل بالنهاية للإفتخار بإيماني الموروث وهيك بعيش بفرح وسلام والإيمان.
والله معك.......................
الصور المرفقة
نوع الملف: jpg bautismo.jpg‏ (21.4 كيلوبايت, المشاهدات 518)
رد مع اقتباس

Sponsored Links
  #2  
قديم 8th March 2006, 07:33 AM
الصورة الرمزية mick75
mick75 mick75 غير متواجد حالياً
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: May 2005
المشاركات: 120
الجنس: ذكر
mick75 is on a distinguished road
المسيحية الحقيقية هي التي تغير العالم

كانت مؤمنة حديثة تقرأ في الإنجيل. و بعد انتهائها قالت لإحدى الأخوات أنها تريد أن تقرأ كتاباً في تاريخ الكنيسة. و لما سألتها الأخت عن السبب، أجابت: " بدافع الفضول، فأنا أود لو أعرف متى بدأ المسيحيون يصيرون غير شبيهين بالمسيح
وفي وسعنا أن نفهم سبب حيرة هذه المؤمنة الحديثة. فبين حياة المسيح وحياة كثيرين ممن يحملون اسمه تفاوت كبير. و بالحقيقة أن بعض المؤمنين يُشاكلون هذا العالم بدلاً من محاولة التشبه بالمسيح في سيرته.
لقد مرَّ نحو ألفي سنة منذ دُعي أتباع يسوع " مسيحيين" أول مرة ( أعمال 11 : 26 ) . واليوم ما نزال نحن الذين وضعنا ثقتنا في المخلص نحمل ذلك الاسم و نزحف تحت الراية عينها التي حملها المؤمنون الأولون .
يقول الكتاب المقدس إننا عمل الله، أو تُحفته " مخلوقين في المسيح يسوع لأعمال صالحة سبق الله فأعدها لكي نسلك فيها" ( أفسس 2 : 10 ). فعندما ندعو أنفسنا " مسيحيين" نقول للعالم أن المسيح هو مخلصنا و إننا نتبعه .
إن للمسيحيين اسماً مجيداً. فما أعظمه من امتياز أن نتحد مع المسيح، و ما أخطره من واجب أن نرتقي إلى مستوى هذا الاسم المجيد .
عندما تسير مع المسيح، لا تساير العالم .
__________________
كفرت بكل الاديان
نعم للإلحاد
نعم للإلحاد
نعم للعقل
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 9th March 2006, 08:38 PM
fr george massis
Guest
 
المشاركات: n/a
نيال يلي عندو ايمان.......

لنو اذا ابتسم بيقول رح ابقى فرحان وياربي دخلك حافظلي على فرحتي واحرسلي سعادتي
واذا بكر شي يوم عندو رجا كبير بان بكرا اجمل من اليوم وبكرا في فرح
نيالوا لأنو عندوا جواب لكل شي وعزاء بكل شي وفرح بكل شي...........
بحياتنا في اسئلة كثيرة وكبيرة .......... وحدوا يلي عايش بايمان في يجاوب عليها
من وين جيت ؟ ولوين رايح؟ وشو رح تعمل ؟ في موت مامنو مهرب؟ والفقر؟ والمرض؟ والألم؟.............................
كلها اسئلة بتحرق من جوا هاي السئلة المصيرية والمقلقة لكل واحد منا بس بيبقى لمينبدنا نسألها ومين يلي بيقدر يعطينا الجواب؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
جرب الأنسان والتجا للفلسفة وجابتوا بصمت الجهل!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
التجا الإنسان للفنون والآداب والعلم ........ وتفاجأ بنفس الصمت ونفس السكينة!!!!!!!!!!!!!
ولما التجأ للإيمان كان الجواب ناطروا جاهز ....انتبه يا انسان يا بني آدم أنت من عند الله جاي وحتما رجعتك لعندوا لأنو عطاك نفس ما بتموت بجسد فاني مائت وبعد هل كم سنة يلي بتعيشهم بأدمية وضمير وتقوى نفسك بترجع لعند خالقها راضية ومرضية ..................
بزمن الشوعية بروسا فتحوا جامعة لتعليم افلحاد وفشلوا فشل كبير لأنو ولا تلميذ سجل بجامعتهم والحقيقة أنو ما فيك تفصل الإنسان عن الدين فلإذا عرفوا الانسان بيوم أنو حيوان ناطق أو منتصب ........... فيني نسميه وبدون منازع حيوان ديني مؤمن بعقيدة ما............
يا ناس حاولوا يهربوا من الله بس ما توفقوا نكروا وجودا شافوا مثل خيالهم سكروا بوابهم بوجهوا فتلهم من الشباك ولما ما لقوا حل قرروا ينسوه كمان فشلوا وصاروا ياخذوا ادوية وعقاقير تينسو وكمان فشلوا
مثل قصة الفيلسوف والفلاح : خمسين سنة راكض ورا الكتابة ضد المسيح وضد ألوهيتوا وعندوا جار فلاح بسيط ما بيفهم بالفسلفة بس مؤمن بالمسيح ، وهالفيلسوف راكض ورا وعم يلعبلوا بعقلاتوا للفلاح فما كان منو إلا صفعوا بسؤال رهيب قلو دخلك طالما المسيح ما بيعنيلك شي ولا بتؤمن فيه ولا لك رجا فيه ليش بتكتب هالقد عنو وأخذ خمسين سنة من حياتك ضيعتهم بسببو .اي حل عنا بقا بس بدي قلك أنك كذاب لأنو ما حدا بيكتب عن شي مش موجود والمسيح أكيد عايش جواتك ومن خمسن سنة...................
والله معك..............
الصور المرفقة
نوع الملف: gif cargandocruz.gif‏ (3.0 كيلوبايت, المشاهدات 502)
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 9th March 2006, 10:59 PM
الصورة الرمزية ziad sattah
ziad sattah ziad sattah غير متواجد حالياً
مشرف المنتدى الأدبي
 
تاريخ التسجيل: May 2005
الدولة: zaidal
المشاركات: 1,739
الجنس: ذكر
ziad sattah is on a distinguished road
هذه القصّة يا أبونا جورج ( الفيلسوف و جاره الفلاّح) تذكّرني بقصة سمعتها من أبونا طوني رواها أثناء وعْضة ٍ له في الكنيسة . إذ وقف و بدأ كلامه بعبارة :\ ما في الله \
ذُهِلَ الناس لثوان ٍ بعبارته و أنصتوا له ماذا سيقول , فأردف َ قائلا ً : جلس َ زبون عند حلاّق و بدأ كل فترة يردد عبارة (ما في الله ) و يشتكي من المشاكل و الأوجاع و إهمال الله له \حسب رأيه \ و يعود ويكرّر نفس العبارة .
بعد أن انتهى من الحلاقة , خرج إلى الشارع و لاحظ َ كثرة الناس الذين شعرهم طويل , فعاد إلى صالون الحلاقة و قال للحلاّق :\ما في حلاّقين..\ .
سأله الحلاّق :لماذا تقول هذا ؟ فأجابه الزبون : لأنّي رأيت في الشارع الكثير من الناس الذين طال شعرهم . فردّ عليه الحلاّق قائلا ً : لو جاءوا إلي ّ لوجدوني بانتظارهم .

و هنا تذكّر َ الزبون عبارته الأولى , و عرف الجواب على تساؤله السابق و عرف أن الله موجود , و لو قَصَدَه ُ الناس فإنهم سيجدونه بانتظارهم ....{{ إقرعوا يفتح لكم ...}} .
__________________
إذا كان الله معنا فمن علينا
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 10th March 2006, 06:20 AM
Riyad_61 Riyad_61 غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Nov 2005
المشاركات: 7
Riyad_61 is on a distinguished road
تعقيب على كلامك أب جورج والاخ زياد:
حتى اعظم الكتاب والفلاسفه قالوا
من الممكن ان تنزع الله من عقل الانسان ولكن اذا نزعته من قلبه سوف يترك جرحاً غائراً
عندها عليك ان تجد اله صديق للانسان
وبالنسبة لي لم اجد صديقاً لي افضل من السيد المسيح
__________________
آه من العمر بين الفنادق لا يستريح
أرحني فأني بدهري جريح
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 10th March 2006, 10:16 AM
الصورة الرمزية سناء جلحوم
سناء جلحوم سناء جلحوم غير متواجد حالياً
مشرف عام
 
تاريخ التسجيل: May 2003
الدولة: بيروت
المشاركات: 2,980
الجنس: انثى
سناء جلحوم will become famous soon enough
يارب إن وجودك في داخلي شيء عظيم
ولكن الأعظم أن أكتشفك أكتر من خلال أعمالي .
يارب خلقتني ومع هذا الخلق منحتني كل المتناقضات..... الفرح والحزن ...الحب والبغض ....الخيانة والأمانة ...الكذب والصدق ....الإيمان والإلحاد ...القوة والضعف ....ومن ثم منحتني الحرية المطلقة في إختيار مايناسبني كبشرية من هذه الصفات .
إن وجودك في حياتي ثابت وإيماني بك لايزعزعه أي ضعف أو حرب على الذات.
ولكن أعذرني إلهي أعذر ضعفي ....لا عن ثبات إيماني بك.... إنما عن مروري من وقت لآخر في متاهات هذه الحياة التي تفرض علينا وبإلحاح أن نعيش كل المتناقضات .


صباح الخير

زهرة الصحراء
__________________
كل مجدي أني حاولت....sanaa jalhoum
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 13th March 2006, 07:30 AM
fr george massis
Guest
 
المشاركات: n/a
مسكين يلي ما عندو ايمان

يلي ما عندو ايمان بيطرح على نفسوا نفس تساؤلات المؤمن بس الفرق الجواب يلي بيقنع نفسه به أنو الصح بيتعبوا وبيهلكوا.....................
سؤال الحياة الدائم؟ معنى الوجود؟الإنسان؟ الموت ؟ما بعد الموت؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
كوارث العالم ؟ المرض؟ الألم؟ نكران الله؟ ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ودائما الراحة والسلام لما بنوصل لشط المان وبنلاقي اجوبة لكل هالصيغ من الأسئلة
وعلى حد قول ما أغسطينوس : لقد خلقتنا يالله وقلبنا لا يرتاح إلا فيك................
يلي بيزور لندن وخصوصا كنيسة مار بولس في قبور بالكنيسة لشخصيات معروفة وشهيرة وعلى أحد القبور بنقرأ هالعبارة : عشت بالقلق راح موت بالشك لاأعرف إلى أين أذهب؟............
يا هل ترى في مشكلة ومأساة أكثر من هيك برأيكم وشو نفع كل العلوم والشهادات يلي توصلها إذا ما بيعرف حقيقة وجودوا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
وعالم الإلحاد يلي اليوم بنغيش فيه غني بفلسفاته ..فلسفة البطن والمال والمجد والشهرة والشهوة والطمع والكبير بياكل الصغير وشريعة الغاب ...............يا هل الترى البشرية مرتاحة بهيك وضع؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
مرا سألوا واحد صيني شو ديانتك؟ وجوابوا إنوا اكل مليح وأشرب مليح وهضم مليح ونام مليح وعيش مليح؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
انشالله ما يكون من بيناتنا وزروارنا كثرين مثل صاحبنا الصيني؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
بالنسبة للمؤمن يدرك ترتيب العالم وهندستوا بشكل رائع والقدرية موضوع تافه لاوجود له كلشي موجود إلوا هدف من وجودوا ...................
أما الأسئلة يلي الملحد ما بيقدر يتوصل لجواب حول الإنسان قيمة ووجود ، وحدوا المؤمن بيقول هدف حياتي هو أني عيش بمجد ولمجد الله يالطاعة وعيش الإنجيل ........
بلا أيمان الحياة كارثة ومستحيلة اسمعوا هالتحليل لعالم أميركي ............
قال : انسان بلا ايمان يعني ما بيعيش علاقة مع ربه حقوا دولارين وربع؟ كيف وليش؟؟؟؟؟؟؟؟
قال: الجسم البشري في ماء بيكفي لغسل شرشف ..............
وبالكريات الحمر في حديد بيكفي لصنع 7 مسامير...............
وبالكلس يلي فيه فينا ندهن غرفة صغيرة...............
وبالفسفور يلي فيه بنعمل كلبة كبريت.............
والملح بيطلعوا تقريبا 3 ملاعق................
والرصاص يلي فيه بيعمل 40 قلم
وبيخلص بنتيجة أنو كل هذول مابيعادل حقهم دولارين وربع!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
شو هو العزاء للملحد قدام اللم والموت لأنوا مهما كثروا الأموال والشهادات والبنايات والسلطات بيبقى بيتفجر فينا عطش للإيمان الطفولة قدام مريض عم بيعن ليل ونهار من ألموا..............
إذا حدا بيوم سألك مساعدة بلحظة نزاع شو بتقولوا .بتحكيلوا عن السوبر ستار !!!!!!!!!!!!
عن برنامج ارفاق الملفات بالكمبيوتر!!!!!!!!!!!!!
بتعزموا على العشا بالمطعم الياباني!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
أنت يلي ما نك عارف حالك وقيمتك ويلي يمكن عم تفتش عن معنى وجودك عن احداثياتك جاوبني ...
لما بنتكون قرفا هالدني بتكون سعيد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
لما بينعدم شعورك تجاه كل يلي بيصير حواليك بتكون سعيد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
لما بتتردد بقراراتك بتكون سعيد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شو هوي عزائك بمرضك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
لما اصحابك بيتركوك في شي ثاني بيسليك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
قدام الموت شو بتفكر؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
بتعرفوا كيف مات فولتير الشهير ..تشقلب لداخ على تختوا وهو عم يصرخ دخيلكم كاهن بس اصحابوا وشركائوا بالإلحاد ما رضيوها على نفسهم بعد ما كانوا مع فولتير من ألذ أعداء الدين وقضوا حياتهم كلها بهالحرب ..............
بينما المؤمن مسيرة هدائة نحو البدية ضمير مرتاح بسمة على الشفاه وصليب بالقلب ومسبحة بالأيد ليش؟ لأنو عاش بصحبة الله كل حياتوا ما بيخاف لما بيجي وقت اللقاء على العكس في شوق وتوق لهاللقاء في نطرة وعشق للوحدة بالأبدية...............
شو بعد بدنا نحكي عن الإلحاد والملحدين بتعرفوا أكيد مجريات الثورة الفرنسية وشو صار دنسوا الكنائس وخربوا الهياكل وجربوا يمحوا كل شي بيخص الدين............ والمشانق وقطع روس وموت بكل جهة وعويل وبكاء ................. وكيف كانوا يكبوا الأطفال بالأنهار يلي بيقرأ تاريخ الثورة بيشوف شو بيصير بالقيم وبالأخلاق وبالعادات لما بنشلع الله من طريقنا ....
معكم بهالأسبوع بدنا نصلي
يا رب دخيلك ما تخلينا ننساك ولا تتخلى عنا نحنا ولادك وجبلتك ومن صنع ايديك المقدستين
بهالزمن يلي عايشين فيه يا رب في صرخات كثيرة ومشاهد ما بتنعد ولا بتنحصى عم تحاول تلهينا عنك ما تسمح يارب أنو نتجاهلك بسهولة وقوينا بنعمة روحك القدوس يلي ساكن فينا وهيك بيتمجد اسمك فينا وبنخلص بنعمة ابنك الوحيد ونتقدس بحضور روحك القدوس أنت يلي بيحيا وبيملك لأبد الآبدين ...............أمين
والله معك..........................
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 13th March 2006, 11:11 AM
مرامية
Guest
 
المشاركات: n/a
عندي سؤال محيرني أرجو الإجابة علية؟
لقد قرات عند المسلمين في كتابهم أن يسوع قد رفعه الله وان يسوع هو بشر وعبد لله ارسله الى بني إسرائيل وهم يؤمنون به ..وسؤالي؟؟ هوإذا كان يسوع ابن الله فلماذا لم يحميه من القتل وقد قتل بهذه الطريقة البشعة!!!!!!!!
ارجو الإجابة..........
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 13th March 2006, 04:48 PM
الصورة الرمزية ziad sattah
ziad sattah ziad sattah غير متواجد حالياً
مشرف المنتدى الأدبي
 
تاريخ التسجيل: May 2005
الدولة: zaidal
المشاركات: 1,739
الجنس: ذكر
ziad sattah is on a distinguished road
أهلا ً بالصديقة \مرامية\ بيننا
نتمنّى أن نستطيع الإجابة على كل تساؤلاتك , مع المحافظة على شرط المساهمة بالمشاركات :و هو عدم المقارنة بين الأديان , أو بصيغة أخرى : عدم التعرّض لدين الآخر .
ربّما لم تطرحي السؤال بأسلوب واضح . فأنت تقولين:\ قرأت ُ في كتابهم \ أي أنّك ِِ لست مسلمة . ثم تتابعين السؤال بتساؤل يدل على أنّك لست مسيحية . ثم ّ ترجين الإجابة . و بما أنّها أوّل مشاركة لك ِ فسنأخذ السؤال بحُسن النيّة و نقول :
المسيح لم يُقتل .
تبدأ القصة منذ خطيئة آدم و دوّاء حيث غضب الرب على الجنس البشري و حكم عليه بالموت (( موتا ً تموت )) . ثم أن ّ الله لم يرد لهذا الإنسان أن يموت دون رجاء , فأراد أن يحرر الإنسان من الخطيئة الأصلية . كيف ؟
من أجل التقرّب إلى الله كان الإنسان يقدّم الذبائح , و هكذا كانت مشيئة الله أن يكون هنالك مصالحة بين الخالق و المخلوق بذبيحة إلهية تحمل خطايا البشرية : فكان هو السيد المسيح . فهو لم يُقتل بل تمّم مشيئة الخالق , و من مات على الصليب هو الجنس البشري الخاطئ و من قام من بين الأموات هو ابن الله الحي فينا ليؤهّلنا للقيامة . و إذا كنّا لا نؤمن بموت و قيامة السيد المسيح فباطل ٌ إيماننا .
__________________
إذا كان الله معنا فمن علينا
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 14th March 2006, 12:21 PM
Abu Julian Abu Julian غير متواجد حالياً
عضو مخضرم
 
تاريخ التسجيل: Dec 2004
المشاركات: 591
الجنس: ذكر
Abu Julian
شفقة الله

لننظر أولا بعض الآيات التي تعبّر عن "عدم شفقة" الله:

2Pt:2:4: لانه ان كان الله لم يشفق على ملائكة قد اخطأوا بل في سلاسل الظلام طرحهم في جهنم وسلمهم محروسين للقضاء
2Pt:2:5: ولم يشفق على العالم القديم بل انما حفظ نوحا ثامنا كارزا للبر اذ جلب طوفانا على عالم الفجار.
Rom:8:32: الذي لم يشفق على ابنه بل بذله لاجلنا اجمعين كيف لا يهبنا ايضا معه كل شيء.

إن الموت هو عقاب آدم وحواء إذ أخطأوا. وعدالة الله تتطلب موت المذنب. والله وعد بالخلاص، إذ أن الإنسان عاجز عن خلاص نفسه كون الخطيئة موجّهة لله. ويجب أن يعادل الملك ملكاً إذ قام بزيارة مملكة ما. لا يجوز أن يرسل الملك وزيره للقاء الملك الزائر، وإلا اعتبرت إهانة.

آدم الأول (ممثّل البشرية) قادنا إلى الفساد والموت والهلاك. لا بد أن يأتي "آدم" ثاني (البديل) ليقف أمام الله كممثّل لنا. فإن انتصر، ننتصر نحن فيه وبه. والرب يسوع (الذي ولد لا حسب مشيئة رجل، بل بطريقة عجائبية) حقق أول شرط: انتصر في كل المعارك مع الشيطان، والتي سقط فيها آدم الأول. وحقق الشرط الثاني: إذ قدّم نفسه للموت عوضا عنا - إذ أننا ورثنا الخطيئة والموت من آدم الأول. وبذلك رضى العدل الإلهي: إذ مات الإنسان "البار" (الذي لم يفعل خطيئة) عوضا عن الخطاة (نحن) - أي حمل خطايانا عنا، وضربه الرب بشدة (لم يشفق عليه) - حمل الدينونة عنا - قام مقامنا في كل شيء.

لنقرأ ماذا يقول إشعياء النبي في هذا المجال:

"محتقر ومخذول من الناس رجل اوجاع ومختبر الحزن وكمستر عنه وجوهنا محتقر فلم نعتد به. لكن احزاننا حملها واوجاعنا تحملها ونحن حسبناه مصابا مضروبا من الله ومذلولا. وهو مجروح لاجل معاصينا مسحوق لاجل آثامنا تاديب سلامنا عليه وبحبره شفينا. كلنا كغنم ضللنا ملنا كل واحد الى طريقه والرب وضع عليه اثم جميعنا. ظلم اما هو فتذلل ولم يفتح فاه كشاة تساق الى الذبح وكنعجة صامتة امام جازيها فلم يفتح فاه. من الضغطة ومن الدينونة أُخذ. وفي جيله من كان يظن انه قطع من ارض الاحياء انه ضرب من اجل ذنب شعبي. وجعل مع الاشرار قبره ومع غني عند موته. على انه لم يعمل ظلما ولم يكن في فمه غش. اما الرب فسرّ بان يسحقه بالحزن. ان جعل نفسه ذبيحة اثم يرى نسلا تطول ايامه ومسرة الرب بيده تنجح. من تعب نفسه يرى ويشبع. وعبدي البار بمعرفته يبرر كثيرين وآثامهم هو يحملها. لذلك اقسم له بين الاعزاء ومع العظماء يقسم غنيمة من اجل انه سكب للموت نفسه وأحصي مع أثمة وهو حمل خطية كثيرين وشفع في المذنبين" (إشعياء 3:53-12).

هذا المقطع يلخّص لنا كل القصة: إن لم يمت المسيح ويقوم من الموت، فليس لنا حياة!.........
وأما الآن فلنا الحياة في "آدم الثاني"...... من يبقى في "آدم الأول" سيواجه الدينونة الرهيبة (كائنا من يكن)..... وسيعرّض نفسه للهلاك.
أما في الرب يسوع، فنحن مبرّرون مجاناً..... لا نعبر إلى دينونة.......... بل مباشرة إلى الحياة.
فليقل الآخرون ما شاؤوا، ما دام لي الحياة فما يهمّني!......... ولا أهتزّ لأي كلام آخر!.......
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 14th March 2006, 12:27 PM
Abu Julian Abu Julian غير متواجد حالياً
عضو مخضرم
 
تاريخ التسجيل: Dec 2004
المشاركات: 591
الجنس: ذكر
Abu Julian
أرجو من الأخت مرامية قراءة هذه المواضيع *ميلاديات* ‏( 1 2 3)
، موائد الفصح * و"الدينونة العامــــــة " المطروحة سابقاً على صفحات هذا المنتدى..... فقد تجدين هناك أجوبة لتساؤلات كثيرة.
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 16th March 2006, 11:50 AM
Abu Julian Abu Julian غير متواجد حالياً
عضو مخضرم
 
تاريخ التسجيل: Dec 2004
المشاركات: 591
الجنس: ذكر
Abu Julian
إن ما يميّزنا نحن البشر عن الملائكة الساقطين (في موضوع عدم الشفقة) هو أن لنا خلاص! وهم ليس لهم خلاص. ويعود السبب في ذلك:

أولا - لأن الخطيئة صدرت من داخلهم! وأما نحن فجاءتنا من الخارج (من الشيطان)؛
ثانياً - في اعتقادي الشخصي (وأظن بأنه قريب للواقع) إن الملائكة الساقطين كانوا قد تناولوا من ثمار شجرة الحياة بعد سقوطهم في الخطيئة (راجع مقالي "سر القربان المقدس"). والأكل من تلك الشجرة منحتهم الحياة الأبدية ولكن في الخطيئة - الثبات في الخطيئة - لا يمكن نزعها منهم. لذلك اقام الله شرقي جنة عدن الكروبيم ولهيب سيف متقلب لحراسة طريق شجرة الحياة (تكوين 24:3). وقد حلّ لنا الأكل من تلك الشجرة بعد أن طهّرنا الرب من لوثة الخطيئة. وشجرة الحياة هي الرب يسوع، وثمارها جسده ودمه الأقدسين.

إن عدم شفقة الله على الخطيئة لا تتغيّر لأن الله ليس عنده تغيّر أو ظل دوران. وعدالته تحتّم الإقتصاص من الخطية. كان الأمر كذلك في العهد القديم، ولكن حين رُفعت الخطيئة من العالم (على الصليب) ساد عهد السلام مع الله، عهد النعمة. وفاقت رحمة الله عدالته. ولكن في يوم الدينونة ستعود الخليقة لترى "عدم الشفقة" من جديد، لتواجه عدالة الله الرهيبة!

ولكننا نحن المستترون بالرب يسوع سننجو من يوم الغضب ذاك الذي لا بدّ أن يأتي على العالم. وفي ذلك اليوم سيُطرح الشيطان وجنوده وكل من خرّب أعمال الله، وكل من وُجد فيه لوثة الخطيئة، إلى البحيرة المتّقدة بالنار والكبريت.

نجانا الرب من ذلك اليوم، وحفظنا في اسمه القدوس. آمين
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 30th March 2006, 04:19 AM
fr george massis
Guest
 
المشاركات: n/a
جرب تأمل شوي

عم يشوف انو رياضتنا بتضل ضعيفة إذا ما بدنا نولعها بتأملات شو رايكم.................
في قديس قال: عطوني انسان بيتأمل 10 دقايق باليوم وأنا بيكفل يصير قديس..شو رايك مزبوط؟
عادة القديسين بيعطونا خلاصة ونتيجة من خلال حياتهم او خبرة وهالخبرة بعيدي كل البعد عن الفكر لكنها مسيرة حياتهم وتجارب عاشوها وحسوا فيها ...................
وبالواقع كل انسان عاش برياضة روحية تأمل صادق أنو غير شي بحياتوا ونحنا كل مرة بس نجيب سيرة التأمل بحس بالخوف بعيون كل الزوار وكل المتصفحين للمنتدى الروحي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ مع أنو التأمل أحسن وأنجع دوا للفتور الروحي وأحسن علاج للعصبية والنرفزة وضيقة الخلق لأنو بيعطينا السلام الداخلي ..............
التأمل بيرجعنا على الخط الصحيح مثل وظيفة سكة الترين بالزبط...ما بدوا كثير ذكاء خارق ولا معرفة عميقة بالكتب ولا شهادات ولغات متنوعة بدو بس شوية ارادة وقلب مفتوح...مو ضروري يكون بالكنيسة وين ما كنت تكون وما ضروري كتاب معين استخدم كل اللي حواليك (طبيعة ...شمعة.......)
جربتوا شي مرة تتأملوا بالسماء بليلة ربيعية صافية.......شو ناطرين جربوا وسمروا عيونك شي عشر دقايق وسبحوا بالفضاء وحلقوا لأبعد نجمة سبحوا ربكم خالق السما والأرض...وإذا عندكم حشرية أكثر ارجعولكم لشي موسوعة عن علوم الفلك والنجوم وقرا أنا أكيد بتندوخوا وبتجنوا من كبير النجوم وعددها وبعدها عن الرض وشي سنة ضوئية وشي مجرة وشي كواكب ملتهبة.......الخ
ولما بترجع لتأملك وبتعرف أنو الله هوي اللي منظم هالكون ومرتبوا بكل دقة وحب ما بيبقى إلا إنك تركع وتقول : سبحانك يا ربي
والله معك...................
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 30th March 2006, 09:45 AM
الصورة الرمزية RUSHA AWAD
RUSHA AWAD RUSHA AWAD غير متواجد حالياً
مشرفة منتدى المجتمع
 
تاريخ التسجيل: Sep 2003
الدولة: USA FLORIDA J
المشاركات: 630
الجنس: انثى
RUSHA AWAD is on a distinguished road
يا ريت ولو للحظات........

على قد مابحس براحة كبيرة اذا عملت وقفة ولو للحظات مع الرب على قد مابيوجعني راسي وبحس انو قد ماحاول كون انسانة صالحة رح ضل اعمل هفوات اللي بوقت من الاوقات بحس انها زغيرة كثير بس وقت بعقد بفكر قديش نتائجها ممكن تكون وخيمة عالمدى البعيد بقول لوين بعدني عم روح. غريب انو احيانا منحاول نقنع حالني بانني ناس طيبين وبانو عم نمشي عالطريق الصح وعم نعمل بحسب مشيئة الله وووووو..... بس بتجي اوقات هالتأملات او الوقفات مع الرب لتكون لحظات منكتشف فيها شو الصح اللي عملناه وشو الغلط وهون المشكلة انو كل مرة منلاقي نفس الاخطاء بحياتني ومنضل منعملها ومابعرف شو السبب, يعني بجوز يكون كبرياء وغرور بنفوسني لدرجة انو مامنحاول نصحح هالأمور او منحاول وبس فشلني بصيبني نوع من الاحباط. كثير اني بتساءل ليش مافي سلام داخلي بحياة كثير ناس ومن ضمنهن اني, احيانا بقول خليني ماشيي هيك عالقليلة ماعندي نوايا سيئة بحياتي , بس اللي اتضح حياتني الروحية مابتمشي منوب عالنوايا ولا عالأقوال ولا عالأفعال وحتى ولو اجتمعت كل هالامور بحياتني بضل في جزء مهم كثير هوي المفتاح اللي من خلالو بتدور عجلة حياتني بالشكل الصح وهالمفتاح هوي بايدني وكثير احيان منملكو بس بلحظات ضعف او تشكيك منفقدو وبالنسبي الي هون اصعب مرحلي. انو نكسب شي منقدر بشوية تعب وانو نفقد شي منقدر وبكل سهولة بس انو نسترجع شي كان اصلا بحياتني ونحني تخلينا عنو , هون بتكون الشغلة صعبة.

مع حبي واحترامي
رشاعواد
__________________
قد تنسى الذي ضحكت معه, ولكن لن تنسى الذي بكيت معه
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 21st January 2009, 09:37 PM
maryanne maryanne غير متواجد حالياً
عضو متقدم
 
تاريخ التسجيل: Feb 2008
المشاركات: 34
الجنس: انثى
maryanne is on a distinguished road
Smile ما اشد احتياج العالم للتامل

يارب
انت خلقتنى حرة وعندى ارادة قوية ..خلقتلى العقل والايمان والحرية
انت عارف يارب انى من الناس اللى بيرفضوا انى اقبل اكون مسيحية بالكلام
وانت قلت برضو انى لا اقف امام الانسان الباحث عن الحق
بس انا يارب قابلت مشاكل كتيررر ومصاعب كتير كانت قوية مقدرتش استحملها
ناس كتير اذونى واتعذبت نفسيا وانا داخل اكبر حرب نفسية مر بها انسان
ايوة يارب انا ضعت نهائيا مبقتش زى اى بنوتة
ضعت وع ضياعى بعدت عنك مع انى كان المفروض اقرب منك وانا داخل المشكلة
يارب اناا كنت مخنوووقة اوى عشان كنت بعيدة عنك
بس زى ما الغربة صعبة كان بعادى عنك اصعب واصعب
كل اللى عايزة اقوله انى بحبك اووووووووووووووووووووووى وشكرا انك خلقتنى مسيحية
يارب انت قلت للقديسة مارجريت مارى "عندما يرفضنا البشر سوف اتخذ قلبك ملجأ لى .
يار ب هو هو قلبى ملك لك فافعل به ما تشاء
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Sponsored Links

جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 09:06 PM.


Powered by vBulletin V3.6.2. Copyright ©2000 - 2023
تصميم الموقع وسام عبد العزيز جميع الحقوق محفوظة, Copyright ©2001 - 2023
المنتدى | الجالري | صفحة الافراح | شبكة زيدل محادثة صوتية صور المناسبات العامة خارطة منتدى سوريا حمص