موقع زيدل الصفحة الرئيسية  

العودة   منتديات زيدل > المنتدى الزيدلي > المنتدى الروحي

إضافة رد
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
  #61  
قديم 11th August 2009, 08:05 PM
waddah waddah غير متواجد حالياً
مشرف المنتدى الثقافي و المجتمع
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
الدولة: in God
المشاركات: 427
الجنس: ذكر
waddah is on a distinguished road
( الأقانيم والتثليث ) من الذي حبَّلَ مريمالعذراء؟ وكم أقنوم ؟
يقوللوقا: ((فَقَالَتْمَرْيَمُ لِلْمَلاَكِ: كَيْفَ يَكُونُ هَذَا وَأَنَا لَسْتُ أَعْرِفُ رَجُلاً؟» فَأَجَابَ الْمَلاَكُ: اَلرُّوحُ الْقُدُسُ يَحِلُّ عَلَيْكِ وَقُوَّةُ الْعَلِيِّتُظَلِّلُكِ فَلِذَلِكَ أَيْضاً الْقُدُّوسُ الْمَوْلُودُ مِنْكِ يُدْعَى ابْنَاللهِ. )) لوقا 1: 34-35
ومعنى ذلك أن الحمل تمَّ عن طريقين: ( اَلرُّوحُ الْقُدُسُ يَحِلُّعَلَيْكِ ) ( وَقُوَّةُ الْعَلِيِّ تُظَلِّلُكِ ) ،فهما إذن شيئان مختلفان وليسامتحدين.
فلو كانالروح القدس هو المتسبب في الحمل ، فلماذا يُنسَب إلىالله؟
ولو كان هناكإتحاد فعلى بين الأب والابن والروح القدس لا ينفصل طرفة عين ، فعلى ذلك يكون الابن ( الذي هو أيضاً الروح القدس ) هو الذي حبَّلَ أمَّه. وبهذا مشكلة كبيرة فالله كماحل في يسوع فصار يسوع إله فقد حل قبله في أمه مريم ومن المعلوم أنه لولا الأم ماوجد الإبن فهي السبب في وجود الإبن وبالتالي هي أم الإله وزوجته في نفس الوقت فإنكان بحلوله في يسوع أصبح يسوع إلهاً فقد حل في سبب وجود يسوع وهو أمه قبل أن يولديسوع بل وإلتحم بها , فلماذا لا تكون مريم هي الأقنوم الرابع؟مع العلم بانه ظهرت فرقةقديمة من النصارى فبل الاسلام كانت تاله المسيح و أمه و كانوا يدعون بالمريميين .

الكاتب الذي نسخت عنه هذا السؤال .. هل سأل نفسه مرة من حبّل أمه ؟؟ أم أن معطيات الحياة والتعامل جعلته يدرك أن ذاك الذكر الفحل هو أبوه .. شي مقزز ومعيب أن يتكلم بهذه اللهجة عن أمنا العذراء
القرآن يسرد لك كيف حبلت العذراء .. ولكن لا تدرك خطورة لفظ مثل هذا الكلام وترديده يا نينجا

ولكن كالعادة التكرار والتكرار والتكرار هي سمة هذه الأسئلة الغبية , ومن جديد نتكلم عن الفرقبين أبن الله, وأبن مريم الإنسان.
فإبن مريم الانسان يمكن أن ينطبق عليه هذهالعبارة التي تفضلت وصغتها "ومن المعلوم أنه لولا الأم ما وجد الإبن فهي السبب فيوجود الإبن" ولكن هناك علاقة أخرى موجودة منذ الأزل حتى أن السيد المسيح قال " قَالَ لَهُمْ يَسُوعُ:«الْحَقَّ الْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: قَبْلَ أَنْ يَكُونَإِبْرَاهِيمُ أَنَا كَائِنٌ»" (يوحنا 8: 58) إذا فعليك أن تميز بين الإنسان المولودمن مريم العذراء, والذي أتحد بقوة الروح القدس بالكلمة.
نأتي الى سؤالك ... تسأل عن العبارتين "الروح القدس يحل عليك, وقوة العلي تظلك" وهناك فارق بينالأثنين, فالأول شخص والثاني قوة بمعنى طاقة معينة تساعد على أتمام العمل, فلا يمكنأن تساوي العبارتين, تماماً مثلما نقول "الله معك ويعطيك قوة" فالله هو شخص مؤيدويعطيك قوة للمساعدة... وهذا هو المقصود ... فنجد أن الروح القدس قد حل على السيدةالعذراء لإتمام هذا الحبل الإلهي لتكوين الخلية الاولى الكاملة للجنين, والقوةالعلوية قد أعطيت لها لكي تستطيع إنجابه وتميم المشيئة الالهية. هل هذا واضح؟
إذا فتعبيرك الذي قلته "، فهما إذن شيئان مختلفان وليسا متحدين" قد جانبهالصواب, فالروح القدس ليس شيئاً وقوة العلي ليست شخصاً ... ينبغي التمييز بينالأثنين.
من هذا نفهم أن مريم ولدت الجانب الانساني في المسيح, لذلك ليس لهاعلاقة بالالوث الالهي, إلا بالدعم والمؤازرة, وبالتالي لا يمكن أن تكون اقنوماً
هل هذا واضح؟
__________________
شو بتحلا الدنيا عــــ طريقك

*** ***

رد مع اقتباس

Sponsored Links
  #62  
قديم 11th August 2009, 08:06 PM
waddah waddah غير متواجد حالياً
مشرف المنتدى الثقافي و المجتمع
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
الدولة: in God
المشاركات: 427
الجنس: ذكر
waddah is on a distinguished road
الكتاب المقدس)الكفار أبناءالزنا يكتبون كتابكم؟؟؟؟؟
سليمان كماهو معروف في الكتاب المقدس هو بن داود من زوجة أوريا الحثي بثشبع التي إغتصبها داودمن زوجها وقتل زوجها وأنجب منها من الزنا سليمان والقصة بكاملها موجودة ومسطورة فيالكتاب في سفر صموائيل الثاني الإصحاح الحادي عشر ثم تولى سليمان الملك بعد أبيهومن المعروف عند علماء الكتاب المقدس بالإجماع أن سليمان ليس بنبي بل لقد كفرسليمان وإرتد في آخر أيامه وعبد الأصنام وبنى لها المعابد كما يقول الكتاب المقدسفي الملوك الأول 11عدد4(( وكان في زمان شيخوخة سليمان ان نساءه أملن قلبه وراء آلهة اخرى ولميكن قلبه كاملا مع الرب الهه كقلب داود ابيه.ولا يوجد ولا خبر واحد في التوارة تقول ان سليمان قدتاب من كفره بل الظاهر أنه مات على الكفر عابداً للأوثان ونحن نتبرأ إلى الله منهذا القول , وينسب علماء الكتاب المقدس إلى سليمان عدد من الكتب في العهد القديموأشهرها النشيد
المسمى بنشيد الإنشاد وسفر الجامعة وبعض المزامير والأمثال ,.
والسؤال المهم هنا : إن كان سليمان ليس بنبي ولا رسول , وهو بن زنا كما زعمتم , وأنه كافر مرتد عابدللأوثان كما يقول كتابكم , فبأي صفة يكتب في الكتاب المقدس وتقولون على كلامه أنهكلام الله ؟ هل الرب يوحي لرجل ليس بنبي ولا رسول وهو كافر بن زنا مرتد عابدللأوثان وبنى لها المعابد بل حتى لم يتوب ؟ هل هؤلاء يتلقون الوحي عندكم؟

مرة أخرى خرجت عن أدب الحوار يا نينجا , واصفاً أحد أسفار الكتاب المقدس بأنه (فسقي) وهذا سوءأدب منك, وكل إناء ينضح بما فيه, على أي حال انت لا تفهم ما تقول لأن من كتب لك هذه الاسئلة ينتمي لمجموعة الحواة ( صفة اطلقتها المفكرة الاسلامية بنت الشاطئ على أمثالك وأمثال صديقك السائل ) و سؤالك بعد مقدمتك الطويلةيقول
إن كان سليمان ليس بنبي ولا رسول , وهو بن زنا كما زعمتم , وأنه كافر مرتدعابد للأوثان كما يقول كتابكم , فبأي صفة يكتب في الكتاب المقدس وتقولون على كلامهأنه كلام الله ؟ هل الرب يوحي لرجل ليس بنبي ولا رسول وهو كافر بن زنا مرتد عابدللأوثان وبنى لها المعابد بل حتى لم يتوب ؟ هل هؤلاء يتلقون الوحي عندكم ؟
ومنقال لك أننا لا نعتبر سليمان نبياً, لقد كتب سليمان النبي سفر الجامعة في نهايةحياته, وعلى الأرجح من خلال سفر الجامعة أوضح أن الكل باطل وقبض الريح, لقد أوصى فيهذا اسفر أن نذكر الخالق في أيام الشباب, وكان كلامه يفيض ندماً على بعده عن الله, لقد أثنى الله على سليمان حين طلب الحكمة. ولقد شرَّف الله سليمان بأن بني هيكله, فكيف لا ترى كل هذا.
السيد المسيح عندما تكلم عن سليمان لم يتكلم عنه أي كلامسلبي, بل تكلم عن ملكة سبأ التي شاهدت مجد وحكمة سليمان فكان السبب في أن تمجدالله, للأسف أنت لا ترى غير زاوية واحدة وهذا قصر نظر من ناحيتك.
أننا لا نؤمنبعصمة الأنبياء, ولكننا نؤمن أن الجميع زاغوا وفسدوا وأعوزهم مجد الله, ولكن اللهيستخدم الأنبياء في توصيل الرسالة, ومن هؤلاء كان سليمان الذي فعل المستقيم في فترةمن حياته, وأخطأ في فترة أخرى من حياته. وكل رجال الله فعلوا هكذا, والكتاب المقدسسجل زلاتهم كما سجل أمجادهم, لكي يعلن ان الجميع في حاجة الى نعمة الله المخلصةلجميع الناس.
__________________
شو بتحلا الدنيا عــــ طريقك

*** ***

رد مع اقتباس
  #63  
قديم 11th August 2009, 08:07 PM
waddah waddah غير متواجد حالياً
مشرف المنتدى الثقافي و المجتمع
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
الدولة: in God
المشاركات: 427
الجنس: ذكر
waddah is on a distinguished road
Exclamation

(المسيح)هلالمسيح كان من الأشرار؟
حسبالايمان المسيحي نعم. فقد قرر الكتاب المقدسأن((الشريرفديةالصديق )) أمثال 21: 18،وقد قرر بولس أن المسيح صُلِبَكفارة لخطايا كل العالَم (رسالة يوحنا الأولى 2 عدد 2) , بلوإعترف بولس بأن يسوع ليس شريراً فقط ولكنه أيضاً صارملعون ,, ألا تصدق ؟ فيغلاطية 3عدد13 يقول هكذا : (( المسيحافتدانا من لعنة الناموس اذصارلعنةلاجلنا لانهمكتوبملعون كلمن علّق على خشبة.
والسؤال هو هل يسوعشرير ملعون كما يقول كتابكم

تعديل بسيط في السؤال: هو هل يسوع شرير ملعون كما فهمت أنت؟
فالكتاب بريء لماتقول, أو تحاول أن تفهمنا, فالكتاب المقدس شهد عن المسيح أنه بار "لما رأى بيلاطسانه لا ينفع شيئا بل بالحري يحدث شغب اخذ ماء وغسل يديه قدام الجمع قائلا اني بريءمن دم هذا البار.ابصروا انتم." (متى 27: 24) ويسوع نفسه قال "من منكم يبكتني علىخطية (يوحنا 8: 48) كما يشهد عنه الرسول بطرس في رسالته: "الذي لم يفعل خطية و لاوجد في فمه مكر، الذي اذ شُتم لم يكن يشتم عوضاً واذ تألم لم يكن يهدد . بل كانيسلم لمن يقضي بعدل" (1بط 2 : 23) فكيف تدعي أنت أن الكتاب يقول عنه أنه شرير؟ ... هل هذه أمانة النقل؟
لنرجع إلى أسئلتك.
معنى آية سفر الأمثال: الشرير فديةالصديق= العدالة تقول أن المجرم يجب عقابه لكي ينجو البرئ. ويعطينا الله مثل لهذاالأمر عندما قرر هامان الشرير أن يقتل مردخاي, وصنع هامان الصليب حتى يصلب عليهمردخاي, ولكننا نجد أن الذي صلب عليه هو هامان نفسه (راجع سفر أستير). الأمر يتكررمع الفتية الثلاثة الذين اجتازوا آتون النار دون أن يصابوا بأذى ولكن الذين خططواللأمر كانت نهايتهم النار(راجع سفر دانيال). هذه النهايات تبين سيطرة الله على مجرىالأمور, ومهما كانت مكائد الأشرار إلاّ أن النهاية تكون تماماً كما يريدها الله, ولكن ماذا عن المسيح؟
نحن نرى أن المسيح البار أخذ مكاننا نحن الخطاة لينجيناونحن أشرار. فالآية التي في سفر الأمثال ليس لها مكان تطبيقي هنا, فالجنس البشريعلى الرغم من أنه شرير إلا أنه لا يمكن تطبيق ما يحدث على المستوى الفردي عليه.
لأننا نرى الجنس البشري مسكين يحاول فاشلاً إرضاء الله, ولكن توجد هوة عميقةبينه وبين الله بسبب خطيته, ويحتاج الى بار يتبرع بأن يقدم يد المعونة, وهذا البارهو شخص الرب يسوع. وهنا جاء دور الرسول بولس لنفهم ما يريد أن يقوله لنا.
يقولالرسول بولس في غلاطية 3: 13 "اَلْمَسِيحُ افْتَدَانَا مِنْ لَعْنَةِ النَّامُوسِ،إِذْ صَارَ لَعْنَةً لأَجْلِنَا، لأَنَّهُ مَكْتُوبٌ: «مَلْعُونٌ كُلُّ مَنْعُلِّقَ عَلَى خَشَبَةٍ»"
أولاً كلمة صار معناها أنه لم يكن لعنة بل تحول إلىلعنة, وهذا في حد ذاته أثبات بره. فاللعنة لنا وهو البار, ولكنه على الصليب الذي لميكن مستحقاً له، استبدل بره بأن حمل لعنة البشر جميعاً. وهذا يثبته أشعياء عندماقال الرب وضع عليه إثم جميعنا (اشعياء 53: 6)... فهو هنا مُحَمّل بخطايا الآخرينوليس مقترف للخطايا, وهذا مختلف إختلافاً كبيراً فلا يمكن أن نفهم من هذا النص أنهأصبح شريراً, ولكنه أصبح حاملاً لشر الآخرين ومقدمه لله دافعاً بره.
من جديدلأن التكرار في هذا الموضوع يعلم الشطار
شرط اللعنة لمن علق على الخشبة هو أنيكون على الإنسان المصلوب خطية أو جريمة يستحق عليها القتل على الصليب, وبهذهالطريقة يكون ملعون. بينما المسيح لم يكن مستحق للموت على هذه الخشبة, فهو غيرملعون, ولكنه جعل من نفسه (لعنة) كبديل عن البشر المستحق أن يعلق على هذه الخشبة. وهذا بقرار منه كما أشار هو بنفسه "مشيراً إلى أية ميتة كان مزمعاً أن يموت" (يو 12 : 33)، وكما قال يوحنا مفسراً ذلك الأمر حيث قال "كما رفع موسى الحية فى البريةهكذا ينبغى أن يرفع إبن الإنسان" (يو 3 : 14)

ولقد فسر الأمر مرة اخرى فيإنجيل يوحنا 18: 28 حين قال: متى رفعتم إبن الإنسان فحينئذ تفهمون أنى أنا هو" ثمقال واعداً تلاميذه "وأنا أن أرتفعت عن الأرض أجذب إليَّ الجميع" (يوحنا 12: 32) هذا الأرتفاع الذى يشير إليه السيد المسيح هو الإرتفاع والتعليق على الخشبة, وقدعبر عنه القديس بطرس قائلاً "قتلوه معلقين إياه على خشبة" (أع1: 38-39). وأكدهالرسول بولس عندما قال "ولما تمموا ما كتب عنه أنزلوه عن الخشبة" (أعمال 13: 29). كل هذا لخصه الرسول بولس في آية واحدة "لأَنَّ أُجْرَةَ الْخَطِيَّةِ هِيَ مَوْتٌوَأَمَّا هِبَةُ اللهِ فَهِيَ حَيَاةٌ أَبَدِيَّةٌ بِالْمَسِيحِ يَسُوعَ رَبِّنَا." (رومية 6: 23). فأجرة الخطية هى الموت لمن يفعل هذه الخطية فهو مستحقاً لهذا الموت،أما المسيح بموته معلقاًَ ومرتفعاً على خشبة الصليب وهب لنا الحياة الأبدية. لذلكصار الصليب أداة نُصرة وغلبة وبركة بفداء المسيح الذى وضع عليه إثم الجميع .
__________________
شو بتحلا الدنيا عــــ طريقك

*** ***

رد مع اقتباس
  #64  
قديم 11th August 2009, 08:07 PM
waddah waddah غير متواجد حالياً
مشرف المنتدى الثقافي و المجتمع
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
الدولة: in God
المشاركات: 427
الجنس: ذكر
waddah is on a distinguished road
الرجاءتفسيرما يلي:
عدد5عدد22: ويدخل ماء اللعنة هذافــي أحشائك لورم البطن ولإسقاط الفخذ.فتقول المرأةآمين آمين.
رؤيا 6عدد6 : وسمعت صوتا في وسطالأربعة الحيوانات قائلا ثمنية قمح بدينار وثلاث ثماني شعير بدينار وأما الزيتوالخمر فلا تضرهم


أرى أنك عنونت هذه الآيات بأنها خرافات, وبهذا تكون قد أصدرت حكماً قبل أن يتمالتفسير, لا يوجد باحث يفعل هذا, أن يصل الى نتيجة قبل أن يقوم بالتفسير, ولكني لمافاجأ بعد رحلة قوامها أربعون سؤالاً, بعدها أقول لنفسي ما كنت أقرأه على لسانك "الحمد لله على نعمة العقل," لنذهب الآن للتفسير
الآية الأولى
سفر العدد5: 22 "ويدخل ماء اللعنة هذا فــي أحشائك لورم البطن ولإسقاط الفخذ.فتقول المرأة آمينآمين. "
أولا : لابد أن نقرأ هذا النص من أوله حتى نفهمه, بمعنى أن نضعه فيسياقه المكتوب فيه, وهو في سفر العدد الإصحاح الخامس, وعلى الرغم أننا ينبغي أننقرأ الإصحاح كله إلا أننا سنكتفي بالعنوان الرئيسي للنص وهو موجود بداية من العدد 29 وحتى نهاية الإصحاح."هذِهِ شَرِيعَةُ الْغَيْرَةِ، إِذَا زَاغَتِ امْرَأَةٌ مِنْتَحْتِ رَجُلِهَا وَتَنَجَّسَتْ، أَوْ إِذَا اعْتَرَى رَجُلاً رُوحُ غَيْرَةٍفَغَارَ عَلَى امْرَأَتِهِ، يُوقِفُ الْمَرْأَةَ أَمَامَ الرَّبِّ، وَيَعْمَلُلَهَا الْكَاهِنُ كُلَّ هذِهِ الشَّرِيعَةِ فَيَتَبَرَّأُ الرَّجُلُ مِنَالذَّنْبِ، وَتِلْكَ الْمَرْأَةُ تَحْمِلُ ذَنْبَهَا."
إذاً النص يقدم شريعةلرجل يشك في سلوك زوجته, فيقوم بعمل ممارسات أمام مذبح الرب, وهذا مهم أن نعرفه, لأن ما سيحدث بعد هذا يخص الرب, ولا يخص الإنسان, فما تعنونه أنت بأنه خرافات, هووعد الهي بإظهار خطية أو براءة تلك الزوجة, اقرأ معي هذه الآية المهمة "فَيُقَدِّمُهَا الْكَاهِنُ وَيُوقِفُهَا أَمَامَ الرَّبِّ،" (عدد5: 16).
ماكتبته أنت أنه خرافات, هو رد فعل الله تجاه هذا الأمر, أنه يعد أمام الشعب أنهبممارسة هذا الطقس سيعرف الرجل براءة أو خطية امرأته. وما ذكرته أنت كخرافة, ناتجعن عدم ثقتك أن الله يعمل وله علاقة شخصية, لست أدري أيها الصديق كيف تصلي؟!, هلتثق أن الله يسمع, ويستجيب؟!!
أم انت تعتقد أن الله في علياءه في وادٍ وأنت فيوادٍ آخر... مسكين أنت إذ لاهوتك عن الله في غاية الضعف, فأنت لا تثق أنه من الممكنأن يستمع ويجيب صلاتك, وبهذا اعتبرت كل هذا (خرافة)
القاريء الكريم, ليتك تقرأالأصحاح الخامس كله من سفر العدد لتعرف كيف يبرئ الله المرأة أو يظهر خطيتها فيتشريع العهد القديم في الهيكل, هذا يبين لنا كم أن الله يستمع الى شعبه ويستجيبلطلباتهم. هذا يجعلنا نثق في صلواتنا انها تصل الى اله يسمع الصلاة. هل تتفق معي؟
الآية الثانية
سفر الرؤيا 6: 6 "وسمعت صوتا في وسط الأربعة الحيوانات قائلاثمنية قمح بدينار وثلاث ثماني شعير بدينار وأما الزيت والخمر فلا تضرهما"
هذهالآية مقتطعة من نص طويل في سفر الرؤيا, وهو نص رؤيوي, يتحدث برموز عن الأيامالأخيرة ويتحدث النص ككل عن مراحل في الحياة سوف يعيشها ساكن الأرض, قبل الأيامالتي يمكن أن نسميها بالأيام الأخيرة. ويوضح أنه ستأتي أيام ستكون السلعة الأساسيةغالية الثمن جداً عكس السلع الكمالية, فنجد أن القمح والشعير وهي سلع اساسية لصناعةالخبز تباع بالوزن, نتيجة للندرة, أما الزيت والزيتون لن يكون لهما نفس المشكلة فيالندرة وفي الثمن.
لقد رأينا هنا أن يوحنا يرسم صورة للمستقبل, والقارئ لوضعناالحالي, يرى أن هذه النبوءة تتحقق, فلماذا تعد من الخرافات, وها نحن نرى طوابير منطالبي الخبز, الحاجة لملايين الدولارات لكي تساعد غير القادرين على الخبز, اليس فيهذا تحقيق جزئي للنبوءة وإثبات بصدق الوحي المقدس؟ يقول الكتاب المقدس في سفرالأمثال 9: 12، "إِنْ كُنْتَ حَكِيمًا فَأَنْتَ حَكِيمٌ لِنَفْسِكَ، وَإِنِاسْتَهْزَأْتَ فَأَنْتَ وَحْدَكَ تَتَحَمَّلُ." والحليم تكفيه الإشارة! فاللهيُمْهِل، لكنه لا يُهْمِل



أخيرا وليس آخرا يا فتى النيجا دعني أتقلد شخصية ساسوكي ونغني الشارة الخاصة بمسلسله الجميل ونقول :

قم ضع يدك في يدي .. قم نبني غداً وغدي

حتى أفلام الكرتون تستوعب الحياة بشكل يصعب على عقلك ادراكه ..

وسؤالي الأخير : القرآن يقول أن المسيح صلب ولكن شبه به .. والسؤال لماذا صلب الشبيه ؟؟؟

ماهي تهمته ؟؟؟

اذا كان هو نبي الله فما هي جريمته التي يستحق عليها الصلب في ذاك الزمان الديني ؟؟؟

ستقول لي لا اجابة سوى أن اليهود قتلة الأنبياء

وأقول لك لماذا لم يقتلوا من قبل النبي عيسى يا باشا .. لما لم يقتلوا يوحنا المعمدان النبي يحيى بسبب نبوءته

أم أنك ستقر وتعترف أن سبب صلب السيد المسيح هو التجديف على الله بمقولة ( انا هو أي الله )
وهنا يا نينجا يا حباب اقول لك لا يمكن لنبي من عند الله أن يقول أنه الله اذا كان مجرد نبي ولايمكن أن يرضى العقل أن عملية الصلب تمت لغير ذاك السبب تلك العملية التي يعترف بها القرآن ذاته ولكن بشبيه آخر غير المسيح .. فما هو الذنب العظيم الذي اقترفه المسيح ليصلب شبيهه عنه ؟؟



وشكرا أخت سمر على كلامك الرائع وادعوك لاكمال شرحك أدامك الرب بمحبته

وأرجو من المتطفلين والخارجين عن عنوان الموضوع أن يفتحوا موضوعا جددا ومنفصلا ولا يقطعوا مواضيعنا الروحية بأصوات ببغائية مضحكة

وبمناسبة اقتراب عيد أمي وحياتي السيدة العذراء أم الله اوجه التهاني لجميع أعضاء منتدى زيدل

فمن هو أخي يشاركني فرحتي وعيدي ومن هو حاقد فهو الخاسر في بلد الأاسود

سلام الرب للجميع
__________________
شو بتحلا الدنيا عــــ طريقك

*** ***

رد مع اقتباس
  #65  
قديم 11th August 2009, 10:18 PM
nezam nezam غير متواجد حالياً
عضو متقدم
 
تاريخ التسجيل: Jan 2004
الدولة: usa
المشاركات: 93
nezam
إلى الادارة الكريمة

يرجى الاحتفاظ بشروح وتفاسير وأجوبة الأخ وضاح على أسئلة السيد رامي في زاوية خاصة واضحة وسهلة الوصول لكل من يريد الاستفسار من مسيحيين ومسلمين لأننا سوف نعاني من إعادة طرح الأسئلة من قبل رامي٢و٣و٤و٥و٠٠٠٠٠ حتى يحاولوا البحث عن شيئ جديد, وأخيراً وضاح دُمت لنا مثلاً للشباب السوري الأصيل وتحيا سوريا
__________________
nezam
رد مع اقتباس
  #66  
قديم 11th August 2009, 11:31 PM
ibrahem ibrahem غير متواجد حالياً
مشرف المنتدى الرياضي
 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
المشاركات: 452
الجنس: ذكر
ibrahem is on a distinguished road
شكرا يا صديقي وضاح .. ومتل ما بتقول الرب معي فمن علي .. ياهيك بيكون الحلا يا اما مش هيك
رد مع اقتباس
  #67  
قديم 12th August 2009, 07:55 PM
الصورة الرمزية ziad sattah
ziad sattah ziad sattah غير متواجد حالياً
مشرف المنتدى الأدبي
 
تاريخ التسجيل: May 2005
الدولة: zaidal
المشاركات: 1,739
الجنس: ذكر
ziad sattah is on a distinguished road
أشكرك أخي وضّاح على توضيحك لجميع النقاط السابقة .
و هي معلومات قيّمة جدّا ً , جميعنا بحاجتها و ستبقى مرجعا ً لنا ..
و يطيب لي ان أعايدك و أعايد الجميع بذكرى انتقال والدة الإله السيدة العذراء راجين شفاعتها و صلاتها لأجلنا .
------------
بقي شيء واحد أود ّ التعقيب عليه , و أنا شخصيّا ً سمعته من اناس مسيحيين حول نسب سليمان الحكيم :
جاء في صموئيل الثاني : الاصحاح 12 : 14 :
" فالابن المولود لك يموت " أي إبن الزنى من زوجة أوريا الحثّي .
و بذات الاصحاح : " و كان في اليوم السابع ان الولد مات ".
و في نفس الاصحاح و في الآية 24 تقول الآية ان داوود قام بتعزية ( بثشبع )و بعد ذلك أنجبت له إبنا ً و دعا اسمه سليمان ( بعد ان تزوّجها و ضمّها إلى بيته ) و تقول الآية أن الرّب أحب سليمان ..
= إذا ً سليمان ليس ثمرة خطيئة داوود الملك , و هذه النقطة مهمّة جدّا ً و لذلك احببت توضيحها للجميع ...
و اكثر من ذلك , فقد جاء في أخبار أيّام الملوك - الاصحاح 28 على لسان داوود أن الرّب أخبره : " و قال لي إن ّ سليمان ابنك هو يبني بيتي و دياري لانّني إخترته لي إبنا ً , و انا اكون له أبا ً و اثبّت مملكته إلى الأبد إذا تشدّد للعمل حسب وصاياي .
"
__________________
إذا كان الله معنا فمن علينا
رد مع اقتباس
  #68  
قديم 28th June 2010, 07:50 PM
maryanne maryanne غير متواجد حالياً
عضو متقدم
 
تاريخ التسجيل: Feb 2008
المشاركات: 34
الجنس: انثى
maryanne is on a distinguished road
سلام وخير
]اشكرك اخت سمر من كل قلبى على التعب الواضح والمجهود الرائع الذى بذلتيه bهناك شخص اعرفه دخل فى حوار معايا وبعد فترة ارسل لى جواب وكان طريقة محاورته غاية فى الادب وهذا ما شدنى ان احصل له على الاجوبة انا اثق بايمانى ولا يهمنى ان اعرف اكثر مم اعرفه لكن يهمنى الرد عليه
]انا جاوبت على جزء كبير منه وهذا الجزء الذى احتاج بششدة لاجابة عليه


هذا هو النص الاخير من الجواب


( فلماذا اذا ترددون القول بأن الذبائح لم تعد صالحه لخلاص البشر وبانه كانت الضرورة ملحة علي الله تعالي بان يتجسد في صورة بشر لكي يصبح هو الذبيحة وذلك عندما لم يجد من هو صالح لتمثيل هذا الدور من البشر لانهم خطاة بحسب الوراقة من ابيهم آدم(ع). أليس من المعقول أن يهدي الله الناس أجمعين لكلمة واحدة منه او انه من الممكن ان يسبب سببا اخر لهداية الناس اجمعين غير هذه الطريقة. فمثلا توبة الناس من معاصيهم كافية اذا كانت صادقة. وذلك لان خير الخطائين التوابين. وان الله تعالي يفرح بتوبة عبده المؤمن كثيراً.
ومن ناحية اخري فانتم تقولون بان الله تعالي عندما اراد ان يوجد الذبيحة ولكن بالشروط التي اعلنتموها في كتابكم من انه لابد ان يكون طاهرا وان يحمل دما طاهرا ليس من دام آدم ولا من زرع رجل بشري وذلك لانكم تؤمنون بان الجنين ياخذ من امه الغذاء فقط وبان ياخذ صفات ابيه من دمه وعلي اعتبار ان تلك حقيقة علمية. أليس من المعقول بانني ان اردت ان ازرع نباتا ما ان ازرعه في التربة الملائمة له لكي ينموا صحيحاً كذلك الامر ليس من المعقول ان الله تعالي كان من الممكن ان يخلق له زوجة تكون بنفس صفاته النورانية والالهية لتحمل منه ولداً. والعياز بالله. لا بل انكم تقولون بانه اختار جسدا بشريا هو جسد مريم لكي تحمله ليخرج للناس في صورة بشرية. ان هذا من غير المعقول طبعا لانه سيتغذي من جسد يحمل الاثم بالوراثة من ابيه آدم وبالتالي فان صفة التام هنا ستنعدم بلا شك

.
ثانيا: وهو بخصوص المعجزات التي خص بها المسيح وهي شفاء المرضي واحياء الموتي باذن الله طبعا فهذا شيء عادي تماما لان الله تعالي قد خص كل نبي بمعجزة من جنس عمل قومه لكي لا تكون غريبة عنهم ولكن يكون محل التنافس في شيء يفهمونه ويعرفونه حق معرفه فمثلا معجزة سيدنا موسي (ع) هي السحر وذلك لان الفراعنة قد برعوا في السحر فيجب ان يفوقون عليهم في شيء يعرفونه , ولكي يقولون له بانك تحاورنا وتفوقنا في شيء لا نعرفه وبذلك ينصرفون عنه. وكذلك سيدنا محمد (ص) قد كانت في بلاغة القول وهي القرآن الكريم لان العرب قد برعوا في الكلام وفنونه ( فان قلت مثلا بان محمد قد جاء بمعجزة السحر فان قومه سوف ينصرفون عنه لانهم لا يعرفون فيه شيء. وكذلك فان معجزة سيدنا عيسي ( ع ) هي الطب لان قومه قد برعوا في الطب والادوية لذا كان من الضروري ان تكون معجزته هي شفاء المرضي باختلاف حالاتهم واحياء الموتي.



ثالثا: وهو بخصوص قضية الصلب فان ما اومن به انا وكمان اخبرني ديني بان السيد المسيح ( ع ) لم يصلب ولم يقتل لانه الله تعالي قد خلصه من هذا القتل والصلب بان القي شبهه وصورته علي من خانه وهو يهوذا الاسخريوطي لعنه الله واما من ناحية القتل فهو لم يقتل بل رفع وصعد الي السماء بامر الله. كما يقول الله تعالي في القرآن الكريم " وما قتلوه وما صلبوه ولكن شبه لهم" وكذلك في آل عمران الاية 55 " إذ قال يا عيسي إني متوفيك ورافعك إلي ومطهرك من الذين كفروا وجاعل الذين اتبعوك فوق الذين كفروا إلي يوم القيامة " وفي نفس السورة الآية 59 " إن مثل عيسي عند الله كمثل آدم خلقه من تراب ثم قال له كن فيكون " وفي سورة النساء 171 " إنما المسيح عيسي بن مريم رسول الله وكلمته القاها الي مريم وروح الله فامنوا بالله ورسله ولا تقولوا ثلاثة انتهوا خيرا لكم " وفي سورة المائدة 75 " ما المسيح ابن مريم إلا رسول قد خلت من قبله الرسل وامه صديقة كانا ياكلان الطعام "ونجد ان الله تعالي قد حل هذه القضية وهي عدم اتخاذه ابنا له وذلك في سورة المؤمنون 91 " ما اتخذ الله ولد وما كان معه من إله إذا لنهب كل إله بما خلق ولعلا بعضهم علي بعض سبحان الله عما يصفون "


رابعاً: بخصوص مجيء المسيح ( ع ) مرة اخري. فان ذلك حق ونحن المسلمون اجمعون يؤمن بذلك ونتمناه اليوم قبل غدا لان ذلك شانه ان يعيد السلام مرة اخري للعالم واقول في هذا الخصوص وذلك يحسب تعاليم ديني بان السيد المسيح ابن مريم سيجيء الي الدنيا مرة اخري عندما يظهر ما يسمي : المسيح الجدال وهو رجل يدعي بانه رب العالمين ويأمرهم بعبادته وتظهر منه اشياء تؤكد بانه كاذب وعند هذه اللحظة يأمر الله تعالي السيد المسيح بان ينزل إلي الارض ليقتل هذا الكذاب الافاك. وبالطبع لا يعرف أحد وقت نزول المسيح ( ع ) يدقة ولكن بالفعل عدة امور ستحدث كمقدمه لنزوله وليس هذا مجال مناقشتنا.
رد مع اقتباس
  #69  
قديم 29th June 2010, 02:37 PM
الصورة الرمزية عباس القريشي
عباس القريشي عباس القريشي غير متواجد حالياً
عضو متقدم
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
الدولة: العراق الجريح
المشاركات: 31
الجنس: ذكر
عباس القريشي is on a distinguished road
السلام عليكم جميعا .واستغفر الله الواحد الاحد الفرد الصمد الذي لا آله الاهو عالم الغيب والشهادة من قولكم هذا .

ان الله تعالى واحد احد ليس له شريك في الملك وان قولكم عيسىابن مريم ابن هذا كفر وبهتان وتطاول على جلاله الاله الاعظم وهو الله .
لدي بعض الاسئلة لكم ياايها الاخوة المسيحين وارجو الاجابة عليها ؟؟؟


1-ما الشيء الذي يثبت بان النبي عيسى ابن مريم العذراء هو ابن الله ؟؟
2-من الذي يخلق الخالق (الله) ام المخلوق (عيسى ) ؟؟
3-اليس ان الاله ابدي الوجود اي خالدا اين هو الان عيسى ابن مريم ؟؟
ان في كتابنا القران الذي تلى نزوله كتاب الانجيل يقول بان الله واحد وذلك في سورة عظيمة وهي ((قل هو الله احد الله الصمد لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفؤا احد )
)

وفي ذات يوم حضر مجموعة من المسيحين الى النبي محمد (صلى الله عليه وعلى آله وسلم) وقالوا ان عيسى ابن مريم العذراء هو ابن الله فانزل الله عليه اية تخبره بان عيسى كمثل ادم والاية هي (إِنَّ مَثَلَ عِيسَى عِنْدَ اللَّهِ كَمَثَلِ آَدَمَ خَلَقَهُ مِنْ تُرَابٍ ثُمَّ قَالَ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ) [آل عمران: 59].


__________________
عليك بتقوى الله ان كنت غافلا***يأتيك بالارزاق من حيث لاتدري
فكيف تخاف الفقر والله رازقا***فقد رزق الطير والحوت في البحر
ومن ظن ان الرزق يأتي بقوة***ما أكل العصفور شيئآ مع النسر
تزول عن الدنيا فأنك لاتدري***أذا جن عليك الليل هل تعش الى الفجر
فكم من صحيح مات من غير علة***وكم من سقيم عاش حينا من الدهر
وكم من فتى امسى واصبح ضاحكآ***واكفانه في الغيب تنسج وهو لايدري
فمن عاش الفآ والفين فلابد***من يوم يسير الى القبر

رد مع اقتباس
  #70  
قديم 29th June 2010, 07:23 PM
Abu Julian Abu Julian غير متواجد حالياً
عضو مخضرم
 
تاريخ التسجيل: Dec 2004
المشاركات: 591
الجنس: ذكر
Abu Julian
الأخ الكريم،

هل قرأت الكتاب المقدس؟
إذا كنت لم تقرأه، فأدعوك لقراءته فتجد الأجوبة على تساؤلاتك.
إلا إذا كان هدفك التهجم على معتقدات الغير.

تقبل مروري
رد مع اقتباس
  #71  
قديم 29th June 2010, 07:27 PM
Abu Julian Abu Julian غير متواجد حالياً
عضو مخضرم
 
تاريخ التسجيل: Dec 2004
المشاركات: 591
الجنس: ذكر
Abu Julian
وأنا بدوري أسألك:

هل الله الواحد أقنوم واحد أم ثلاثة أقانيم؟: (طبعاً نحن نقول ان الله واحد بأقانيم ثلاثة)

- لو كان أقنوماً واحداً، كيف نفسر أن تأخذ صفة العدالة الإلهية (مثلاً) مجراها قبل الخلق؟
- هل كان الله بحاجة لأن يخلق خليقة لكي تأخذ صفة العدالة مجراها؟
- المعلوم أن الله كامل بكل صفاته الإلهية المطلقة. فكيف يمكن تفسير ذلك إذا كان الله أقنوماً واحداً؟
- وكيف يمكن أن تكون هذه الصفة كاملة غير منتقصة قبل الخلق؟ لأنه الله كامل في كل صفاته، ولا يمكن أن تكون صفة ما فيه ناقصة يحتاج أن يكملها بالخلق. وإذا كان بحاجة للخلق حتى تكتمل هذه الصفة، فهو إله غير كامل (حاشا).


انتظر جواباً منك
رد مع اقتباس
  #72  
قديم 29th June 2010, 07:41 PM
الصورة الرمزية ziad sattah
ziad sattah ziad sattah غير متواجد حالياً
مشرف المنتدى الأدبي
 
تاريخ التسجيل: May 2005
الدولة: zaidal
المشاركات: 1,739
الجنس: ذكر
ziad sattah is on a distinguished road
الصديق عبّاس القريشي
لن نعيد هنا ما قلناه في موضوع :
أسئلة أطفالي تشككني بديني الإسلامي - أشرف المقداد
هناك : وقفنا ضد ابن ديننا لانّه تبنّى أو على الأقل نَقَلَ موضوع فيه شيئ من الاساءة للدين الاسلامي , لم نناقشه بصحّة أو عدم صحة ما جاء في الموضوع على مبدأ {{ لكم دينكم و لي ديني}}
و هنا : و أنت تكفّرنا , أقول :
سامحك الله و هـَداك ...
هذا الموضوع للأخت سمر , و أنا أعتذر منها لـ ِ تدخـّلي هذا للردّ عليك , و أطلب من الأخوة الأعضاء أن بفسحوا لها المجال في حقّ الرّدّ إذا شاءَت هي ذلك , و ثقتنا بها كبيرة كالعادة ..

كل الأجوبة التي تبحث عنها موجودة اعلاه .. و شكرا ً ...
__________________
إذا كان الله معنا فمن علينا
رد مع اقتباس
  #73  
قديم 29th June 2010, 11:08 PM
الصورة الرمزية fm1976
fm1976 fm1976 غير متواجد حالياً
عضو مخضرم
 
تاريخ التسجيل: Sep 2008
الدولة: الشام
المشاركات: 317
الجنس: ذكر
fm1976 is on a distinguished road
تحية طيبة للجميع

إلى جميع الأحبة مسيحيين ومسلمين أسعدكم الله أينما كنتم

إن من سنن الله في الخلق أن خلقنا مختلفين دينيا وفكرا وجنسيا وباللون والعادات والتقاليد لتكتمل الغاية من الخلق
وهو الابتلاء
والتدافع هي سنة الله في الخلق ليبلوا بعضنا ببعض
وبالرغم من الخلافات العقدية وهي كثيرة ولو شاء الله لجعلنا أمة واحدة وعلى دين وواحد
ولكن الإرادة الإلهية لم تشأ ذلك

لابتلاء كل فرد من أبناء الإنسانية تجاه مايفعله وما يقوم به اتجاه أخيه في الإنسانية

عزيزي عباس

لو عاد كل فرد فينا إلى معتقده وانطلق من خلقه الديني لتغيرت اللهجة ولتغير الكثير مما نفكر به

هناك حقيقة مرة لدى الجميع وأقول مرة لأنه لا يستطيع أحد أن يقر بها ألا وهي

أن كل فرد فينا هو كافر من وجهة نظر مخالفه بالعقيدة
فالتكفير مضاد وليس من طرف واحد
ومسألة الكفر والإيمان إنماهي من أجل المصير الأخروي وليس من أجل المصير الدنيوي
هناك موضوع أعمل عليه حاليا باسم (المواطنة ) وهو يعبر عن وجهة نظر الدين اتجاه هذه القضية وعلاقة الأخ المسيحي بأخيه المسلم
نعم أقول أخيه في الوطن والمواطنة وفي العروبة والإنسانية وفي رسالة السماء
إن إعلان التكفير والتصريح بالتكفير ليس غاية دينية بقدر ما هو غاية إبليسية شيطانية تفرق الأخ عن أخيه كماحدث مع ابن آدم الأول يوم أن سول الشيطان لأحد الأخوة بقتل أخيه


فكان أن دخلت البشرية في متاهات الحقد والكره

وإن الدارس للأديان السماوية ليجد أن الدعوة الأصلية والأساسية فيه هي المحبة وليس شيء سواها
قد أكون من وجهة نظري على الحق فأحب لأخي المسيحي أن يحيا فيه

وقد يكون أخي المسيحي من وجهة نظره على الحق ويحب لي وأنا المسلم أن أحيا به

فالتواصل بالمحبة والرغبة في الهداية هي الأساس وهو حق للجميع

كذلك هو حق للأخ العلماني وللأخ اللاديني

ولكن المحبة والتلطف هو الأساس لكسب القلوب قبل العقول وهذا مادعا إليه السيد المسيح والقرآن الكريم والرسول محمد عليه السلام

ولكن فظاظة الكلام وسوء العبارة هي أول ماتفعل فعلها في قائلها قبل أن تصل إلى الطرف الآخر

وبذلك فالخاسر هو الجميع

نحن مسلمين ومسيحيين ندعو جميعا إلى العيش بسلام وأمان ونحن أخوة متحابين في ظل الوطن وما التكفير والتهجم والطعن والإلغاء إلا عوامل هدم في الأمة

وكل الأديان تدعو إلى الوحدة وراجع مبادئ دينك تعلم حقيقة ماأقول

عزيزي الحبيب

رمي الناس بالكفر مرفوض بكل المقاييس

التهجم على الأديان الآخرى مرفوض بكل المقاييس

خذ أي مقياس ستجد صدق ماأقول به

وقبل أن نأتي ونتهجم على الأديان الآخرى فكيف نهاجم من لا نعلم عن دينهم إلا كليمات نتلقاها من هنا وهناك

وربما واحدنا لم يمسك كتابا مقدسا ولم يقرأ عن العقيدة كما يفهمها غيره ولم يتلقى علوم ذلك الدين على أيدي أساتذته ورجال دينه

نحن مأمورين في ديننا الحنيف (الإسلام) أن نحترم الآخر مهما كان الخلاف بيننا وبينه

( ولا يجرمنكم شنآن قوم على ألا تعدلوا اعدلوا هو أقرب للتقوى)

نرفض التهجم على الدين المخالف كمانرفض التهجم على ديننا

فكل واحد منا معتقده عزيز على قلبه ويفتديه بنفسه

ومن المستفيد من التهجم أليس إبليس وجنوده من شياطين الإنس والجن

ثم عزيزي الحبيب لو كنت قارئ للموضوع من أوله وقارئ لمواضيع المنتدى الروحي على الأخص لاستغنيت عن كل هذه الأسئلة والتي أجيب عنها عشرات المرات إن لم يكن المئات

عزيزي الحبيب حينما بعث الرسول محمد عليه السلام الصحابي الجليل معاذ بن جبل إلى اليمن فقال له(إنك تأتي أهل كتاب) فالرسول الكريم يقول له إنك ذاهب لقوم لهم دينهم ولهم معتقدهم ولهم كتابهم السماوي وليسوا مجرد أناس وثنيين يعبدون الأصنام والأوثان

فالمطلوب أن تكون على بينة مما يعتقدون

أقول وبصراحة شديدة مع احترامي للجميع

هناك مشكلة لدى جميع الشباب من أتباع الأديان

فحماسة الشباب وعدم التمكن والفهم من الدين المعتقدبه بشكل سليم والرغبة والتي نحملها على محمل حسن النية يجعل الشاب يندفع بالتهجم على الدين الآخر ظنا منه أنه بذلك ينتصر لمعتقده
وللأسف هذا يقع من الشباب المسيحي والمسلم على حد سواء

أنا لست ضد الحوار المسيحي الإسلامي

بل أنا مع الحوار مع الجميع مهما كان المعتىقد والتوجه
بل وحتى مع الملحد واللاديني

الغاية من الحوار ليس أن ينتقل المسلمين إلى المسيحية ولا أن ينتقل المسيحيون إلى الإسلام

وإنما الغاية أن يفهم كل فرد فينا كيف يفكر شريكه في الوطن
وليعلم كل واحد المقدس لدى

الآخر ليحترمه ويقدره

آسف على الإطالة وأعتذر من الأخت الكريمة سمر على ردي المطول ولكني وجدت ضرورة لذلك فمعذرة

دمتم بود ودامت المحبة تجمعنا
__________________
----------------------------------------------------------------

أعراف
مسلمون ومسيحيون يداً واحدة وأمةً واحدة
ليس قيمة المرء ما يحسن بل قيمة المرء ما يطلب
وأجهل الجهل أن يجهل الإنسان جهله ويجهل نفسه ويجهل خالقه
فإن لم يكن لك أثر في هذا الوجود
فأنت زائد على هذا الوجود
يداً بيد من أجل إنطلاقة حضارية لإنقاذ البشرية
رد مع اقتباس
  #74  
قديم 30th June 2010, 12:40 AM
ساحلي ساحلي غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
المشاركات: 25
الجنس: ذكر
ساحلي is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عباس القريشي مشاهدة المشاركة
السلام عليكم جميعا .واستغفر الله الواحد الاحد الفرد الصمد الذي لا آله الاهو عالم الغيب والشهادة من قولكم هذا .

ان الله تعالى واحد احد ليس له شريك في الملك وان قولكم عيسىابن مريم ابن هذا كفر وبهتان وتطاول على جلاله الاله الاعظم وهو الله .
لدي بعض الاسئلة لكم ياايها الاخوة المسيحين وارجو الاجابة عليها ؟؟؟

1-ما الشيء الذي يثبت بان النبي عيسى ابن مريم العذراء هو ابن الله ؟؟
2-من الذي يخلق الخالق (الله) ام المخلوق (عيسى ) ؟؟
3-اليس ان الاله ابدي الوجود اي خالدا اين هو الان عيسى ابن مريم ؟؟
ان في كتابنا القران الذي تلى نزوله كتاب الانجيل يقول بان الله واحد وذلك في سورة عظيمة وهي ((قل هو الله احد الله الصمد لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفؤا احد ))

وفي ذات يوم حضر مجموعة من المسيحين الى النبي محمد (صلى الله عليه وعلى آله وسلم) وقالوا ان عيسى ابن مريم العذراء هو ابن الله فانزل الله عليه اية تخبره بان عيسى كمثل ادم والاية هي (إِنَّ مَثَلَ عِيسَى عِنْدَ اللَّهِ كَمَثَلِ آَدَمَ خَلَقَهُ مِنْ تُرَابٍ ثُمَّ قَالَ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ) [آل عمران: 59].



الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على اشرف خلق الله وعلى اله الطيبين الطاهرين واصحابه الابرار المنتجبين
اخي الكريم
لو عدنا الى زمن السيد المسيح لرأينا ان هناك من كان يهاجم المسيح ويدعوه بالسحر ويعارضه
لاننسى انه عندما تكلم السيد عيسى المسيح عليه سلام الله ارتجت الارض بقوم لايفقهون
فنطق بأذن الله الم يكذبه اللذين كفرو وقالو لمريم بنت عمران مريم العزراء (كيف نكلم صبيّا وهو بالمهد )فنطق فقال بأنه رسول الله بعث مبشرا ونزيرا
ان كل الانبياء والرسالات هوجمت وطعنت ولكن ان الله له حكمة في هذا فكيف يكون هناك خاسرا وفالحا بالاخرة
وسيدنا محمد الم يتهموه بالسحر الم ينفرو من معجزاته العظيمة
تمت مهاجمته لا بل بعد وفاته تم الاختلاف على الولاية وانقسم الاسلام شعب وفرق ومنها فرق حديثة الولادة كحركة ابن الوهاب
اذا الفكرة هي انه لاسلام مع كلمة التكفير هم لهم دينهم والاسلام له دينه ولكن الرابط بين الاديان هي المعاملة
(يقول الامام علي عليه السلام الدين معاملة)
وقد اوصانا الله عز وجل باحترام الانسان لآخيه الانسان وذكر بأنه لا يجوز سب الاديان من غير الاسلام عندما قال

بسم الله الرحمن الرحيم
في الاية 17 من سورة الانعام
((وَلاَ تَسُبُّواْ الَّذِينَ يَدْعُونَ مِن دُونِ اللّهِ فَيَسُبُّواْ اللّهَ عَدْوًا بِغَيْرِ عِلْمٍ كَذَلِكَ زَيَّنَّا لِكُلِّ أُمَّةٍ عَمَلَهُمْ ثُمَّ إِلَى رَبِّهِم مَّرْجِعُهُمْ فَيُنَبِّئُهُم بِمَا كَانُواْ يَعْمَلُونَ))
ان الله نهانا ان نسب اي دين مهما كان فكيف من كانو من اهل الكتاب المسيحيين يؤمنون بالله
لو نظرنا حولنا لوجدنا ان كثير من الفرق اللتي تدعي الاسلام تنهش بلحوم اخوانهم مع انهم اقرب الى الله منهم ماذا تقول في هذا
اخي الكريم
ان الدين هو لله والوطن هو للجميع
اقدر لك غيرتك على دينك ولكن يا اخي لهم دينهم ولي دين فلنجعل الدين خارج الصراع ونحب بعضنا كأخوة بالانسانية
اللهم صلي على محمد وعلى ال محمد
والسلام على من اتبع الهدى
رد مع اقتباس
  #75  
قديم 30th June 2010, 12:54 AM
ساحلي ساحلي غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
المشاركات: 25
الجنس: ذكر
ساحلي is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abu julian مشاهدة المشاركة
وأنا بدوري أسألك:

هل الله الواحد أقنوم واحد أم ثلاثة أقانيم؟: (طبعاً نحن نقول ان الله واحد بأقانيم ثلاثة)

- لو كان أقنوماً واحداً، كيف نفسر أن تأخذ صفة العدالة الإلهية (مثلاً) مجراها قبل الخلق؟
- هل كان الله بحاجة لأن يخلق خليقة لكي تأخذ صفة العدالة مجراها؟
- المعلوم أن الله كامل بكل صفاته الإلهية المطلقة. فكيف يمكن تفسير ذلك إذا كان الله أقنوماً واحداً؟
- وكيف يمكن أن تكون هذه الصفة كاملة غير منتقصة قبل الخلق؟ لأنه الله كامل في كل صفاته، ولا يمكن أن تكون صفة ما فيه ناقصة يحتاج أن يكملها بالخلق. وإذا كان بحاجة للخلق حتى تكتمل هذه الصفة، فهو إله غير كامل (حاشا).

انتظر جواباً منك
اخي الكريم لاجدوى من طرح هكذا اسئلة لانه سوف يكون لها بحور من النقاشات العقيمة
مثلا استطيع ان أقول لك مثلا
تقول ان المسيح ابن الله او هو الرب مثلا ونزل ببطن مريم العزراء
اقول لك مثلا وهل يحتاج رب العالمين خالق التكوين ورب العرش العظيم ومالك كل صفة وموصوف ليس مثله احد ولايشبه احد ولا يشبهه احد مالك امري وامرك هل كان بحاجة ان يدخل بطن العزراء ويبقى فيه تسعة اشهر ومن ثم يولد صغيرا وثم يكبر وثم يصبح الرب عيسى فلمذا هذا كله وهو القادر ويقول للشيء كن فيكون
انا هنا لا اريد الدخول في جدالات اساسا انا ارفضها ولن اجاوب عليها لانها لاتودي الى اي حل بل تجعل شرخا بين الاخوة
لهذا لاداعي لايجاد اسألة كهذه
نحن اخوة شأنا ام ابينا
ونبينا الكريم عند الدعوة ارسل انصاره الى الحبشة وقال لهم اذهبو الى الحبشة ففيها ملكا لن يظلم عنده احدا وكان المللك النجاشي مسيحي الدين وقال لانصار محمد كلموني عن دينكم ولما سمعهم قال والرب ليس بين ديني ودينكم فرق الا خط هذه العصا وشخط بعصاه على الارض
فدعوما نكون اهل واخوة وابتعدو عن اي كلام مستفز
لانه اعود واقول ان الجلوس وراء شاشات الكمبيوتر لاتحمي صاحبها من جرم الفتن ولاتعطيه الحرية ليكون في ملعب الشياطين مهما كان واينما كان ومن اي دين كان
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Sponsored Links

جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 11:07 PM.


Powered by vBulletin V3.6.2. Copyright ©2000 - 2023
تصميم الموقع وسام عبد العزيز جميع الحقوق محفوظة, Copyright ©2001 - 2023
المنتدى | الجالري | صفحة الافراح | شبكة زيدل محادثة صوتية صور المناسبات العامة خارطة منتدى سوريا حمص