موقع زيدل الصفحة الرئيسية  

العودة   منتديات زيدل > المنتدى الزيدلي > المنتدى الروحي

إضافة رد
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
  #16  
قديم 16th June 2014, 07:15 PM
ريَّان الحلو ريَّان الحلو غير متواجد حالياً
عضو مخضرم
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 221
الجنس: ذكر
ريَّان الحلو is on a distinguished road
رد على نصيحة مع الشكر / ريَّان الحلو

أخي المبارك مطانيوس ، سلام ونعمة وبعد فإنني
اشكر لك إقتراحك القيم وسأقوم بذلك فوراً, مع محبتي !
__________________
أيضاً إذا سرت ُ في وادي ظل الموت
لا أخاف شراً لأنك أنت َ معي .
مز. 23
رد مع اقتباس

Sponsored Links
  #17  
قديم 16th June 2014, 07:51 PM
ريَّان الحلو ريَّان الحلو غير متواجد حالياً
عضو مخضرم
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 221
الجنس: ذكر
ريَّان الحلو is on a distinguished road
المزمور الثامن ا لتفسير التطبيقية مع الإتكاء على ترجمة د.ريَّان الحلو

المزمور الثامن
ـــــــــــــــــــ
الموضوع:عظمة الله تؤكدقيمة الجنس البشري .. مزمور لداود .
1.أيها الرب سيدنا، ماأعظم إأسمك في كل الأرض ،به ببسطت جلالك فوق السماوات.2.من أفواه الأطفال والرضع أسست حمداً،لإفحام خصومك،وإسكات عدو ومنتقم .3.عندما أتأمل سماواتك التي أبدعتها أصابعك ، والقمر والنجوم التي رتبتَ مداراتها 4.أسائل نفسي : من هوالإنسان حتى تهتم به؟ أو إبن آدم حتى تعتبره؟ 5.جعلتَه أدنى قليلآًمن الملائكة إلى حين،ثم كللته بالمجد والكرامة 6. وأعطيته السلطة على كل ما صنعتْه يداك .أخضعت كل شيء تحت قدميه 7. الغنم والبقر وجميع المواشي.ووحوش البرية أيضاً 8. والطيور والأسماك وجميع الحيوانات المائية. أيها الرب سيدنا ، ما أعظم اسمك فيكل الأرض !
((التأملات في هذا المزمور تتبع ))
__________________
أيضاً إذا سرت ُ في وادي ظل الموت
لا أخاف شراً لأنك أنت َ معي .
مز. 23
رد مع اقتباس
  #18  
قديم 17th June 2014, 06:56 PM
ريَّان الحلو ريَّان الحلو غير متواجد حالياً
عضو مخضرم
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 221
الجنس: ذكر
ريَّان الحلو is on a distinguished road
تأملات ، سفر المزامير / ريَّان الحلو

تأملات في سفر (ديوان ) المزامير)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــ
هذا المزمور مزمور (قصيدة أو نشيد مناجاة )بامتياز فالشاعرومعه المرنِّم يناجيا ن الله القدير
ويأخذهما العجب من روعة قوته فهو الخالق العظيم ،فلننظر إلى أعمال يديه من شمس وقمر وكواكب وكيف بسط جلاله فوقها وكيف رتب مداراتها و هذا يذكرنا بابتهاج كبير العلماء اليوم لدى اكتشفات
يعجبون بعظمة خالق لأن بد أً كانت وراءها .نعم إن معظم طلاب الطب والباحثين فيه يفاجؤن من روعة ما يكتشفون وكم وقف من طبيب مأخوذاً أمام أعضاء جسد الإنسان وكيف تتمم وظائفها بهذه الدقة ليصرخ : أجل إن وراء ذلك لعقلاً أكبر صمم وخلق هذا الجسم ولا زام يسهر على أدائه
لوظائفه بهذه الدقة العجيبة . قرأت مؤخراً مقالاً عن ما اكتشف علماء فيزيائيون في محيط القطب الجنوي يحاولون تفسييره (بالإستضام ) الكبير الذي أدى ألى ظهور المجموعة الشمسية بما فيها كوكبنا الأرضي . ألقيت المجلة جانبا وقلتُ : من قال لهؤلاء العلماء أن الله لايسبب عندما يعمل ؛؛كفنان كبير ؛؛ بعض الضجيج ونحن نعلم من الأسفار الخمسة التي كتبها موسى أن ظهور الرب الإله كان دائماُ مرتبطاً بأصوات رعد وبرق ما يدل على جلاله. أضف إلى ذلك ما ورد في سفر الرؤيا !
ويسأل شاعرنا الكبير عن أهمية الإنسان وأسباب اهتمال الله به .نحن اليوم نستطيع أن نجيب على هذا السؤال : الله (الآب ) يهتم بنا لأنه يحبنا وهذا الجواب يصلح للسؤال الأهم ألا وهو لماذا مات المسيح ،رب المجد ما أجلنا (ونحن بعد خطاة) ..لأنه هكذا أحب الله العالم حتى بذل إبنه الوحيد لكي لايهلك كل من يؤمن به ، بل تكون له الحياة الأبدية (إنجيل يوحنا 3:16) .ثم يسرد الشاعر كل ما وضع الله تحت قدمي الإنسان ، الذي خلقه على صرته ومثاله ،فيتسلط ...
على الأرض وكل مافيها (سفر التكوين 1:26 )
ثم يختم الشاعر والمرنم هذه القصيدة الجميلة (مناجاة الخالق) بما افتتحاها به ((أيها الرب سيِّدنا ما ما أعظم إسمك في كل الأرض !
ملاحظة ما ورد في العدد2 ذكر الرب يسوع لرؤساء الكهنة والكتبة عند دخوله المظفر إلى أوروشليم راكباً على جحش ( يوم الشعانين ،أوصنا في الأعالي ) : أماقرأتم قط من أفواه الأطفال والرضع هيأت تسبيحاً ؟! ألمانيا في 17.6.2014
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
__________________
أيضاً إذا سرت ُ في وادي ظل الموت
لا أخاف شراً لأنك أنت َ معي .
مز. 23
رد مع اقتباس
  #19  
قديم 18th June 2014, 11:31 AM
الصورة الرمزية سناء جلحوم
سناء جلحوم سناء جلحوم غير متواجد حالياً
مشرف عام
 
تاريخ التسجيل: May 2003
الدولة: بيروت
المشاركات: 2,980
الجنس: انثى
سناء جلحوم will become famous soon enough
شكرا

العزيز ريان الحلوا
طاب حضورك وطاب لنا كل ماتكتب
ياسيدي لا أنكر أنني لا ولن أسنطيع أن أصل مثلك لمرحلة من التعمق في سفر المزامير ولكن أستطيع القول أنني من خلال ماقرأت دائما أرى وبكل سفر من المزامير كم هو للبشر محب الرب ...

شكرا لك

كما يشتاق الإيل إلى مجاري المياه هكذا تشتاق نفسي إليك يا الله

__________________
كل مجدي أني حاولت....sanaa jalhoum
رد مع اقتباس
  #20  
قديم 22nd June 2014, 12:10 PM
مطانيوس ع. سلامة مطانيوس ع. سلامة غير متواجد حالياً
مشرف المنتدى الروحي و السياسي
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
الدولة: زيدل
المشاركات: 896
مطانيوس ع. سلامة
شكراً د . ريان على ما تقدمه لنا من أساسيات الثقافة والمعرفة والشرح الوافي وننتظر أيضاً مشاركات أخرى في المجال الروحي الذي هو الواحة الواسعة التي تتآلف معها الروع وينتعش بما فيها الوجدان وننتظر المزيد وأكرر شكري .
__________________
الصديق كالوريد يمد القلب بالحياة
رد مع اقتباس
  #21  
قديم 30th June 2014, 06:57 PM
ريَّان الحلو ريَّان الحلو غير متواجد حالياً
عضو مخضرم
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 221
الجنس: ذكر
ريَّان الحلو is on a distinguished road
رد على شكر /ريَّان الحلو

الأخت المباركة دزيري ،سلام ونعمة وبعد فلقد قرأت تعليقك اللطيف وشكرت لك لطفك وإن كنت أصغر مما رسمتِ لي من صورة بكلماتك الرائعة وأرجو أن أصل في يوم من الأيام إلى تلك الصورة عينها فالكتاب المقدس كنز لا نستطيع أن نأخذه منه حتى يفتقر بل إنه يزيد كلما أخذنا لأنه كنز الآب السماوي له الملك والقوة والمجد إلى الأبد . كم سأكون سعيداً إن شاركت ببعض التعليقات على بعض تأملاتي على المزامير أيضاً .أعود لأختم بالشكر والرجاء مع الصلاة أن يكون في إجتهاداتي بعض الفائدة لكل قاريء واسلمي مع فائق مودتي وتقديري !
__________________
أيضاً إذا سرت ُ في وادي ظل الموت
لا أخاف شراً لأنك أنت َ معي .
مز. 23
رد مع اقتباس
  #22  
قديم 30th June 2014, 07:13 PM
ريَّان الحلو ريَّان الحلو غير متواجد حالياً
عضو مخضرم
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 221
الجنس: ذكر
ريَّان الحلو is on a distinguished road
رسالة شكر /ريَّان

الأخ العزيز مطانيوس ، سلام ونعمة وبعد فأشكر لك تعليقك الأخير وأنا مصمم أن أشارك في يعض المولضيع الروحية في منتداكم الأغر من قصائد وحتى بعض المزامير التي ترجمتها شعراً لأنها في الأصل شعر لذلك أحببت بعض التصرف ولست أدري إن كان ذاك يعجب القاريء الشرقي ،كذلك كتبتُ مزموراً كاملاً سمحت لنفسي أن أسميه المزمور 151 او نشيد الإبن الراجع وهو يحدث قصة إيماني واللجوء إلى صدر الفادي الحبيب له كل المجد . ختاماً لك تقديري ومودتي !
__________________
أيضاً إذا سرت ُ في وادي ظل الموت
لا أخاف شراً لأنك أنت َ معي .
مز. 23
رد مع اقتباس
  #23  
قديم 30th June 2014, 08:19 PM
ريَّان الحلو ريَّان الحلو غير متواجد حالياً
عضو مخضرم
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 221
الجنس: ذكر
ريَّان الحلو is on a distinguished road
نص المزمور التاسع ترجمة التفسير التطبيقي مع بعض الالتصرف

المزمور التاسع
ــــــــــــــــــــــــــ
الله هو منقذ الفقراء والمتضايقين
أحمد الرب من كل قلبي
الشاعر داود الملك
1. أحمدك يا رب من كل قلبي وأحدث بجميع عجائبك
2. أفرح وأبتهج بك .وأرنم لأسمك أيها العلي
3. عندما يتقهقر أعدائي ساقطين إلى الوراء ، يتعثرون ويهلكون أمام وجهك
4.أنك برأتني ودافعتَ عن قضيتي، إذ جلست على عرشك لتقضي بالعدل
5.زجرت الشعوب وأهلكت الشرير، محوت اسمهم إلى أبد الدهر
6. أفنيت العدو فناءً،دمرت مدنه حتى باد ذكره
7. الرب قائم إلى الأبد ، ثبت عرشه للقضاء
8.يدين العالم بالعدل، ويقضي بين الشعوب بالإنصاف
9.أجل الرب ملجأللمظلوم، حصن في أزمنة الضيق
10.عليك يتكل الذين يعرفون اسمك،لأنك يا رب لا تخذل من يلوذ بك
11. رنوا بالحمد للرب المتوَّج في صهيون، أذيعوا بين الشعوب أعماله العظيمة
12. فهو الذي يثأر للدماء ، إنه لاينسى ولايتجاهل صراخ المساكين
13. إرحمني يا رب ، إنظر مذلتي التي يسومني إياها مبغضي ،يا منقذي من أبواب الموت
14.لكي أحدث بجميع تسابيحك في أبواب ساكني صهيون
للنص بقية ثم التأملات
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
__________________
أيضاً إذا سرت ُ في وادي ظل الموت
لا أخاف شراً لأنك أنت َ معي .
مز. 23
رد مع اقتباس
  #24  
قديم 1st July 2014, 06:02 PM
ريَّان الحلو ريَّان الحلو غير متواجد حالياً
عضو مخضرم
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 221
الجنس: ذكر
ريَّان الحلو is on a distinguished road
تتممة المزمور التاسع

تتممة المزمور التاسع
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
15. لقد سقطت الشعوب في الحفرة التي حفروها ،وأطبق الفخ الذي نصبوه على أرجلهم
16.الرب معروف بعدله.قضى أن يقع الشرير في شرك أعماله
17 .مال الأشرار إلى الجحيم. وكذلك جميع االأمم الناسين الله
18. أما المحتاج المتضايق فلن يُنسى (من الله) إلى الأبد،رجاء المساكين لن يخيب إلى لدهر
19قم يا رب لا تدع الإنسان يسود ، ولتحاكم الأمم أمام حضرتك
20 إلقِ الرعب في قلوبهم،فتعلم الأمم أنهم ليسوا سوى بشر (سِلاه ) .
التأملات
ــــــــــــــ
هذا المزمور من جملة من المزامير التي نستطيع نسميها ( مزامير الشكر او الحمد ) فالشاعر أو المرننم يبدأ قصيدته بالحمد ويؤكد ذلك (من كل قلبي ) ليقول بأنه سيحدث بجميع معجزات الرب ويعود ليؤكد أن ذلك يفرحه والترنيم لاسم العلي يسبب له الإبتهاج . معظم المفسرين يعتقدون أن داود نظم هذه القصيدة الجميلة بعد حرب هزم فيها أعداءه من بعض شعوب أرض كنعان .نحن نستطيع أن نشكر لله معونته عندما ننتصر على الشيطان عدونا وعدوه وفي أبسط صلواتنا اليومية لأن ذلك يعطينا حياة النصرة التي وعدنا بها الرب يسوع عندما افتدانا والرسول بولس يقول (شكراً لله الذي يقودنا في موكب نصرته ) .ثم يذكر المرننم قضاء الرب العادل وأنه ملجأ للمظلوم وحصن في الضيق وأنه لن يخزي المتكلين عليه.
في القسم الثاني من المزمور يتضرع داود لربه أن يرحمه وينظر إلى مذلته .نعم كم يحتاج كل منا إلى مراحم الرب الكثيرة لننعم بمناجاته وتعريف الأمم باسمه (عجائبه) العظيمة . المرنم هنا لا يخاف أن من يقرأ هذا المزمور يعتقد أن صاحب هذا المزمور فقير ومتضايق . إذ نراه يرجو من الرب أن يقوم ليمنع الإنسان من أن يسود ،حتى أنه يرجو الرب أن يلقي الرعب في قلوب الأعداء
من شعوب أو إبليس لكي يفشل مسعاهم بمعرفتهم أنهم ليسوا سوى بشر .
ملاحظة : هذا المزمور يختم في النص العبراني الأصيل وفي الترجمات القديمة بكلمة (سِلاه)
التي يختلف حتى الأن المترجمون في ترجمتها وأنا أميل إلى ترجمتها بكلمة مثل ( آمين) أو (نعم ليكن كذلك ) وليس بالضرورة أن يكون عبرية ربما كنعانية .
__________________
أيضاً إذا سرت ُ في وادي ظل الموت
لا أخاف شراً لأنك أنت َ معي .
مز. 23
رد مع اقتباس
  #25  
قديم 12th July 2014, 06:27 PM
ريَّان الحلو ريَّان الحلو غير متواجد حالياً
عضو مخضرم
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 221
الجنس: ذكر
ريَّان الحلو is on a distinguished road
تأملات في سفر المزامير/ ريَّان الحلو

المزمور العاشر
ــــــــــــــــــــــــــــ
طلب النجدة من الله ضد الناس المتجبرين ..
الكاتب لم يذكر اسمه ولكن على الغالب داود (كثير من المخطوطات القديمة تضم المزمورين التاسع والعاشر معاً,وكاتب المزمور التاسع هو داود)
1. يا ربُ ، لماذا تقف بعيداً
لماذا تحتجب في أزمنة الضيق ؟!
2.بكبرياء يطارد الشريرُ المسكينَ
غير أن الأشرار يسقطون في المؤامرة التي حاكوها
3. الشرير يفتخر بشهوات نفسه
والرجل الطماع يجدف محتقراً الله
4. يقول الشرير في تكبره ،، الله لا يحاسب ،،
وكل أفكاره ،، إنه لا يوجد اله ،،
5.ومع ذلك فإن مساعيه تبدو ناجحة
ولكن أحكامك عالية ، إنها أسمى منه
6. قال في نفسه :،،لن أتزعزع من دور ألى دور ،،
،، ولن يصيبني مكروه ،،
7.فمه مملؤ لعنة وغشاً وظلماً
تحت لسانه الأذى والإثم (لغيره)
8.إنه يجلس مختبئاً في كمائن الحي ليقتل البريء
عيناه تترصدان المسكين
9.إنه يتربص في الخفاء كأسد في عرينه
ليخطف المسكين ويجره في شبكة
ملاحظة :لنص المزمور بقية ثم التأملات ! (مع محبتي )
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــ
__________________
أيضاً إذا سرت ُ في وادي ظل الموت
لا أخاف شراً لأنك أنت َ معي .
مز. 23
رد مع اقتباس
  #26  
قديم 22nd July 2014, 05:40 PM
ريَّان الحلو ريَّان الحلو غير متواجد حالياً
عضو مخضرم
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 221
الجنس: ذكر
ريَّان الحلو is on a distinguished road
تتمة المزمور العاشر / ريَّان الحلو

تتمة المزمور العاشر
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
10,.يسحق المساكين ويدوسهم
حين يسقطون في مخالبه القوية
11.يقول في قلبه :الله غافل قد حجب وجهه،
ولن يرى ما يجري (على الأرض)
12.قم يا ربُّ،ارفع يدك يا أللهُ ،
لا تنسَ المساكين !
13.لماذا يستهين الشرير بالله قائلاً في قلبه :
,, الله لا يحاسب ,,
14. لكنك قد رأيتَ لأنك عاينتَ مشقة المسكين وغمَّه
فتجازي الشريربيدكَ ، والمسكين يسلم إليك أمره،فأنتَ دائماً معين اليتيم
15.حطم ذراع الشرير والفاجر،حاسبه على شرِّه
حتى إذا طلبته لا تجده
16. الرب ملك إلى أبد الدهور
قد بادت من أرضه الأمم ((التي تعبد إلهاً سواه)
17.أنت يا رب تستجيب طلبة الودعاء
أنت تشدد قلوبهم إذ تصغي (إلى تأوهاتهم)
18. أنت تنصف اليتيم والمقهور
فلا يعود إنسان في الأرض يرعبهم .
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـ
التأملات في هذا المزمور
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
إنه من المزامير التي يحق أن تدعى (مزامير ل ماذا )أي أن الشاعر يبدأ العديد من
أبياته بكلمة (لماذا ) فهو وكأنه يعاتب الله (اباه السماوي) لتغاضيه عما يحدث على هذه الأرض ،فهل لا زال الله سيد هذه الأرض ؟!والجواب يأتي في أعداد القسم الثاني من المزمور إذ يقول الشاعر( 14.ولكنك قد رأيت ) .نعم الله يرى ولا ينسى.من أعظم هذه المزامير مزمور22 الذي
اقتبسه بل رتله يسوع ،رب المجد على الصليب وذلك باللغة الآرامية ،لغة الشعب في كل شعوب الشرق الأوسط بما فيهم اليهود (ألوي ألوي لما شبقتني) أي إلهي ،إلهي لماذا تركتني
إذن يحق للمؤمنين المفديين بدم المسيح أن يخاطبوا أباهم السماوي هكذا فهذه الدالة يحب الله أن نخاطبه بها وإلا لما فعل يسوع ذلك وأي أب أرضي لا يفرح عندما ينماديه أبناؤه هكذا .
(( لأنه هكذا أحب الله العالم حتى بذل ابنه الوحيد، لكي لا يهلك كل من يؤمن به بل تكون له الحياة الأبدية ......وأما كل الذين قبلوه فقد أعطاهم سلطاناً أن يصيروا أولاد الله أي المؤمنون باسمه ، إنجيل يوحنا .)).
ملاحظة : أرجو أن تترقبوا قصة صغيرة سأرويها في التأمل التالي وإلى اللقاء مع محبتي !
ز.
__________________
أيضاً إذا سرت ُ في وادي ظل الموت
لا أخاف شراً لأنك أنت َ معي .
مز. 23
رد مع اقتباس
  #27  
قديم 2nd August 2014, 02:31 PM
ريَّان الحلو ريَّان الحلو غير متواجد حالياً
عضو مخضرم
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 221
الجنس: ذكر
ريَّان الحلو is on a distinguished road
قصة ((ناجي)) ، أول مسيحي في الفردوس بقلم ريَّان الحلو

بمناسبة الفصح المجيد\ لهذه السنة نشرت في مجلة الكنيسة قصة أول مسيحي مؤمن دخل الفردوس وسميتُ ((ناجي)) وهذا تعريبها :


إنجيل لوقا يذكر أن أحد المجرمين اللذين صلبا مع يسوع له كل المجد، وفي قصتي القصيرة هذه أسميه بالعربية (( ناجي)) لأنه فعلاً نجا من الدينونة الأبدية التي تنتظر أشرار هذا العالم أمام كرسي الرب يسوع بعد مجيئه الثاني كديَّان للأحياء والأأموات ،يذكر في الإصحاح 23 والعددين 42و43 أنه :قال ليسوع إذكرني يا رب متى جئتَ في ملكوتك :قال له يسوع الحق أقول لك إنك اليوم تكون معي في الفردوس .


القصة كما تخيلتها ..

يسوع المسيح يصل إلى السماء العليا حيث يجلس الآب السماوي القدوس وفي رفقته ناجي الذي مات بضعة دقائق بعد المسيح. يسمع الآب أن الإبن قد وصل من رحلته إلى عالم الإنسان التي دامت 33 سنة . ينهض الآب عن عرشه ويسير لملاقاة ابنه الحبيب
.الآب والإبن يتعانقان طويلاً ثم التفت وأشار إلى ناجي ليسأل يسوع : أراك أتيتَ مع ضيف فقال يسوع : كلا يا أبتي هذا أخي ناجي ولقد تعارفنا على الصليب . فاستدارر الآب متجهاً إلى ناجي فاتحاً ذراعيه ليقول له : أهلاً بك يا ابني ناجي في بيت أبيك .كاد يغمى على نادجي عندما سمع ذلك فقال له الآب الذي يعرف كل سريرة :نعم يا نجي هذا بيت أبيك كما هو بيت أبي يسوع الذي جعلك أخاً له وبذلك أنت أصبحت ابني كما هو ابني .خر ناجي على قدمي أبيه السماي القدوس وكاد يغمي عليه .
__________________
أيضاً إذا سرت ُ في وادي ظل الموت
لا أخاف شراً لأنك أنت َ معي .
مز. 23
رد مع اقتباس
  #28  
قديم 4th August 2014, 12:24 AM
مطانيوس ع. سلامة مطانيوس ع. سلامة غير متواجد حالياً
مشرف المنتدى الروحي و السياسي
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
الدولة: زيدل
المشاركات: 896
مطانيوس ع. سلامة
د . ريان :
لك منا كل الشكر على ما تضيفة من نصوص وتأملات وما زلنا نطمح بالمزيد في مجال المزامير وغير المزامير ونرجو التنويع في المجالات الأخرى الروحية اضافة لما تتحفنا به في مجال المزامير والتأملات واقبل منا هذه الملاحظة مع المحبة وهي : عندما نقرأ النصوص نجد بعض الكلمات تنقص حرفاً أثناء الطباعة أو يتغير الحرف خطأً لذلك في حال قراءة النص واطلاعك على الحرف الخطأ يمكنك تغيره أي تصحيحه بواسطة الضغط على كلمة تحرير الموجودة في نهاية النص فيظهر النص بالعربي إلى جانب النص بلغة الآلة فيمكنك تضليل الكلمة وكتابتها بالشكل الصحيح وتضغط على حقل / الانتقال للوضع المنظور وبعدها تضغط على حفظ التغيرات فيتم التعديل كما تريد وكلنا نخطيء بالطباعة بسبب السرعة وشكراً .
__________________
الصديق كالوريد يمد القلب بالحياة
رد مع اقتباس
  #29  
قديم 5th August 2014, 12:41 PM
ريَّان الحلو ريَّان الحلو غير متواجد حالياً
عضو مخضرم
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 221
الجنس: ذكر
ريَّان الحلو is on a distinguished road
رد وشكر من أجل تعليق الأخ مطانيوس /ريَّان الحلو

أخي الكريم مطانيوس ،سلام ومحبة وبعدفاسمح لي أن أجيب تعليقك الأخير ببيتين من الشعر للمتنبي : أتاني الكتاب أبر الكتبْ..............فطوعاً لأمر أمر العربْ ..
فسمعاً له واغتباطاً به..............وإن قصر الأمر عما وجبْ

أجل لقد فهمت ما ترمي إليه و أعترف أنني لا أتقن فن الطباعة على الآلة الكاتبة خاصة وأنني لم أعد حديث السن لأتعلمه بسهولة ،فأرجو أن تتحملوا ضعفاتي كما يقول بولس الرسول في المسيح ربنا له كل المجد . ولكن ذلك لا يعني أني لن أحاول جهدي وأي معنى لمقال ملئ بالأخطاء فعذرا أيها الإخوة الكرام وأرجو أن تعودوا للكتابة لي إن أخفقتُ فيما أعد ،مع محبتي وسلام فادينا الكريم وإلى اللقاء
__________________
أيضاً إذا سرت ُ في وادي ظل الموت
لا أخاف شراً لأنك أنت َ معي .
مز. 23
رد مع اقتباس
  #30  
قديم 5th August 2014, 08:35 PM
مطانيوس ع. سلامة مطانيوس ع. سلامة غير متواجد حالياً
مشرف المنتدى الروحي و السياسي
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
الدولة: زيدل
المشاركات: 896
مطانيوس ع. سلامة
الأخ الكريم د . ريان :
أحييك تحية المحبة الصادقة الخالصة المفعمة بالإيمان المسيحي وأشكرك على المتابعة والمشاركة السريعة ورسالتك الإيمانية تصل لمكانها في القلوب دائماً ونحن سعداء بها وأخطاء الطباعة فهي طبيعية جداً وأكرر شكري .
__________________
الصديق كالوريد يمد القلب بالحياة
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Sponsored Links

جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 12:19 PM.


Powered by vBulletin V3.6.2. Copyright ©2000 - 2020
تصميم الموقع وسام عبد العزيز جميع الحقوق محفوظة, Copyright ©2001 - 2020
المنتدى | الجالري | صفحة الافراح | شبكة زيدل محادثة صوتية صور المناسبات العامة خارطة منتدى سوريا حمص