موقع زيدل الصفحة الرئيسية  

العودة   منتديات زيدل > المنتدى الزيدلي > المنتدى الروحي

إضافة رد
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 15th May 2006, 12:11 PM
Abu Julian Abu Julian غير متواجد حالياً
عضو مخضرم
 
تاريخ التسجيل: Dec 2004
المشاركات: 591
الجنس: ذكر
Abu Julian
Thumbs up صاحب أجمل قلب

فى أحد الأيام وقف رجلاً فى وسط القرية ، ليعلن أن قلبه هو أجمل قلب فى كل
الوادى . وتجمع الناس حوله ، وكلهم اعجبوا بقلبه لأنه كان صحيحاً ، لم يكن
به أى علامات أو شروخ . واتفق الجميع أنه حقيقة أجمل قلب قد نظروه . وأحس
الرجل بالفخر وأخذ يعلن بصوت عال أنه صاحب أجمل قلب .
وفجأة ظهر شيخ متقدم فى الأيام أمام الجمهور وقال " يا شاب لماذا قلبك
ليس له جمال يقارب جمال قلبى ؟ " .
نظر الشاب وكذلك الجمهور على قلب الرجل الشيخ ، كان ينبض بقوة ولكنه ممتلئ
بالندبات ، وفيه أجزاء قد أزيلت ووضعت بدلا منها أجزاء أخرى ، لا تتناسب
مائة بالمائة مع الأجزاء التى أزيلت ، وهكذا وجدت بعض الحواف الخشنة ، وفى
الحقيقة كانت هناك فى بعض الأماكن عبارة عن فجوات ، حيث كانت هناك أجزاء
ناقصة فعلاً .
حملق جمهور الناس وتساءلوا مندهشين ، كيف يمكن لمثل هذا القلب المشوه أن
يكون الأجمل ؟ . هكذا فكروا . ونظر الشاب لقلب الرجل الشيخ ورأى منظره فراح
يضحك ، وقال " هل أنت تهزل ، قارن قلبك بقلبى ، أن قلبى كامل بينما قلبك
عبارة عن فوضى من الند بات والجروح والفجوات ".
نعم هكذا قال الشيخ " إن قلبك تام فى منظره ، وأنا لن أنافسك فى هذا . أنت
ترى قلبى ، كل ندبة به تمثل شخصاً وهبته حبى ، فنزعت جزأً من قلبى
وأعطيته له ، وغالباً ما يعطون هم لى أيضاً أجزاء من قلوبهم ، لتحل فى قلبى
مكان الجزء الذى قدمته لهم ، ولكن لأن الأجزاء لا تتطابق بالضبط . لذلك أصبح
هناك حروف خشنة فى قلبى ، وهذه أنا أعتز بها ، لأنها تذكرنى بالحب
المتبادل بيننا . وأحياناً أنا أعطى جزء من قلبى ، ولكن الشخص الذى أعطيه له، لا
يعطينى جزء من قلبه بدلاً منه ، وهذه هى الفجوات الفارغة فى قلبى ..لأنك
أن تقدم حبك لآخر يعنى أنك تعطيه فرصة . ومع أن هذه الفجوات مؤلمة ، فإن
بقائها مفتوحا يذكرنى بالحب الذى عندى أيضاً تجاه هؤلاء الناس ، وأنا أتمنى
أنهم ربما يعودون يوما ويملئون الفراغ وأنا أنتظر ذلك . وهكذا هل ترى أنت
الآن الجمال الحقيقى ؟ " .
وقف الشاب الصغير صامتاً بينما الدموع تنهمر على وجنتيه . ثم سار حتى وصل
للرجل الشيخ ، ثم أمسك بقلبه القوى التام و الجميل الشكل ، ونزع جزء منه
وقدمه للشيخ بيدين مرتعشتين
قبل الشيخ منه هذه العطية الثمينة ووضعها فى قلبه ، ثم أخذ جزء من قلبه
الممتلئ بالندبات وأعطاه للشاب ، وتتطابقت القطعة ولكن ليس تماماً ، وهكذا
ظهرت حافة خشنة فى قلب الشاب . نظر الشاب فى قلبه الذى لم يصبح تاما بعد
ذلك ولكنه أصبح اكثر جمالاً من أى وقت مضى ، حينما فاض الحب من قلب الرجل
الشيخ الى قلبه .
وهكذا تعانقا ومشيا بعيدا جنبا الى جنب .


- يا اولادي لا نحب بالكلام و لا باللسان بل بالعمل و الحق (يوحنا الأولى
3 : 1
ايها الاحباء ان كان الله قد احبنا هكذا ينبغي لنا ايضا ان يحب بعضنا بعضا
(يوحنا الأولى 4 : 11)

منقول
رد مع اقتباس

Sponsored Links
  #2  
قديم 16th May 2006, 01:50 PM
الصورة الرمزية merellaa
merellaa merellaa غير متواجد حالياً
مشرف سابق  
تاريخ التسجيل: Apr 2006
الدولة: damascus
المشاركات: 444
الجنس: انثى
merellaa is on a distinguished road
ما بعرف شلون بدي بلش

بحب قلك أبو جوليان تخيل من وقت كتبت هالقصة وانا مخنوقة ... ما قدرت شارك بشي ولا حتى نزل شي
هلق يمكن كتير في ناس بتقرا لمجرد انها تقرا بس للاسف انا من الناس يلي بتفكر كتير بيلي بتقراه
فجأة تطلعت على قلبي هههههههه بتعرف شو لقيت ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
لاقيت شقفة قلب صغيرةةةةةةةةةةةةةة والأحلى من هيك مشروطة ههههههههههه

مممممممممم وربي مو عارفة شو بدي قول بس عنتلي كتير هالقصة وبس وبسسسسسسسس

ربي يحميك
ميمو
__________________
ما دام يسوع بقربي فأنا لا أخاف
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 16th May 2006, 02:09 PM
Abu Julian Abu Julian غير متواجد حالياً
عضو مخضرم
 
تاريخ التسجيل: Dec 2004
المشاركات: 591
الجنس: ذكر
Abu Julian
هادا بيعني أنك بلّشتي بالطريق الصح!.....
بتمنالك تعطي شقف كثيرة - وتاخدي كمان من كثيرين!..........
ويلحقني طرطوشة!!!!..............
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 17th May 2006, 01:54 PM
الصورة الرمزية merellaa
merellaa merellaa غير متواجد حالياً
مشرف سابق  
تاريخ التسجيل: Apr 2006
الدولة: damascus
المشاركات: 444
الجنس: انثى
merellaa is on a distinguished road
رسالة وجدت أمام جثة شاب مات في الحرب

اسمع يا إلهي ، إنني لم أكلمك قط قبل الآن
لكنني اليوم أريد أن أقول لك : كيف حالك
لقد قيل لي أنك غير موجود ، وأنا عندئذ كأبله ، صدقت ذلك
في الليلة الماضية ، من حفرة القنبلة التي كنت فيها
كنت أرى سمائك لذلك تحققت جيداً أنهم كذبوا علي
لو كنت كلفت نفسي أن أرى كل ما صنعت لكنت فهمت
أنه لا يمكن أن ينكر وجودك .
أتسائل إن كنت تقبل أن تصافحني ، على كل أشعر أنك ستفهمني
أنه لمن المؤسف أن أكون قد أتيت الى هذا المكان الجهنمي
قبل أن يتيسر لي الوقت الكافي لأعرف وجهك.
لعمري ن أ فكر أنه لم يتبق لي شيء كثير لأقوله
لكنني سعيد لأنني صادفتك هذا المساء يا إلهي
أعتقد أن الساعة ستأتي قريباً ...
لكنني لا أخاف منذ شعرت أنك قريب مني بهذا المقدار ...
ها هي الإشارة يجب أن أذهب يا إلهي... إنني أحبك كثيراً وأريد أن تعرف ذلك
أنظر سوف تحدث معركة هائلة، ومن يدري ؟؟ يمكن أن أوافيك في هذه الليلة
رغم أن علاقتي السابقة معك لم تكن حسنة ، أتسائل إن كنت ستنتظرني على عتبة بابك ؟؟
انظر إنني أبكي .... غريب أن أذرف أنا دموعاً ..
آه !!! ليتني تعرفت إليك قبل الآن !! الوداع .............
أمر غريب ! منذ أن تعرفت إليك لم أعد أخاف الموت ...

الرب يحميكون
ميمو
__________________
ما دام يسوع بقربي فأنا لا أخاف
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Sponsored Links

جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 01:40 PM.


Powered by vBulletin V3.6.2. Copyright ©2000 - 2021
تصميم الموقع وسام عبد العزيز جميع الحقوق محفوظة, Copyright ©2001 - 2021
المنتدى | الجالري | صفحة الافراح | شبكة زيدل محادثة صوتية صور المناسبات العامة خارطة منتدى سوريا حمص