موقع زيدل الصفحة الرئيسية  

العودة   منتديات زيدل > المنتدى الزيدلي > منتدى الثقافة

 
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 15th January 2005, 06:24 AM
الصورة الرمزية fr george massis
fr george massis fr george massis غير متواجد حالياً
مشرف المنتدى الروحي
 
تاريخ التسجيل: May 2004
الدولة: Brasil
المشاركات: 640
الجنس: ذكر
fr george massis is on a distinguished road
القفص الذهبي

القفص الذهبي
بعد نقاشنا المطول والرود المختصرة وبإشارة من الأخ الحبيب عبدالله عرعوش حبيت نحكي شوي عن سر الزواج المقدس، وهالمرة بعيد عن الوجهة القانونية الهدامة لأنو اليوم بدنا نبني بيوت على أساس الحب والإيمان ونصرح للملء أن ما جمعه الله لا يفرقه انسان...............
سر الزواج نشأة وتأسيس:
بالحقيقة سر الزواج مافي قلو نص واضح تأسيسي بالكتاب المقدس العهد الجديد لكنه رفع إلى مرتبة السر في الكنيسة من خلال نص رسالة بولس الرسول إلى أهل أفسس:" أيتها النساء اخضعن لأزواجكن........أيها الرجال أحبوا نساءكم كما أحب المسيح الكنيسة وضحى بنفسه من أجلها......" (أفسس 5/22-23)
" وليخضع بعضكم لبعض بمخافة المسيح" (أفسس 5/21)
وهون منشوف الوصية موجهة للإثنين الرجل والمرأة، والخضوع متبادل على مثال السيد المسيح والكنيسة الي من أجلها ضحى بنفسه وحياته........... ومن هون علامة كل حب حقيقي هي التضحية والصليب، أقصى درجات الحب هو الصليب......(أنا بموت فيكي بحبك؟؟؟؟؟؟؟؟؟)
الشاعر الفرنسي jacques prevet كتب عن الحب كثير ومن بعض كتاباتو ا هالأبيات:
tu dis que tu aime les fleurs et tu les coupes
tu dis que tu aime les poissons et tu les manges
tu dis que tu aime les oiseaux et tu les mets en cage
quand tu me dis je t aime, moi j ai peur

ومعنى هالأبيات بتقول أنك بتحب الزهور وتقطفها وبتقول أنك بتحب الأسماك وبتاكلها وبتقول أنك بتحب العصافير وبتحبسها بالقفص، عندما تقول لي أنا بحبك، أنا بخاف..........
شو بيخبيلي حبك؟ اتقطفني؟ أم تأكلني؟ أم تحبسني؟ أم؟ أم؟ أم؟ .............
ليس هذا الزواج المسيحي، العنوان كتبتوا القفص الذهبي ، وهذا مفهوم قمة الخطأ بالنسبة لمعنى الزواج والصح أنو مفهوم الزواج هو الحب وعلامة الحب هي الصليب......يمكن كثيرين منك عم بيقولوا أبونا الله يصلحك وين هذا الحب الله يرحموا من زمان مات وقدسولوا الأربعين وحول السنة وما بعرف شو.............
للجميع بدعيهم لنتعرف على صفات الحب المسيحي:
1- الحب المسيحي حب استثنائي........ يعني لما بختار شريك أو شريكة حياتي بختار بحرية مطلقة وللأبد مدى الحياة وما بيفرق بيناتنا غير الموت (مو على الموضة بغير كل سنة شريكة لحتى يوافق روح التطور والعولمة.......)، اخترته من بين كل الناس واخترته إلى الأبد..............
2- الحب المسيحي حب فدائي....... وهون في علاقة وثيقة بين سر الزواج وسر القربان المقدس، يعني لما بروح على القداس بحمل شريكي معي ، وأنا وشريكي منتقدم على المذبح وبعدين منحمل الثمرة(الأولاد) وكمان من قدمهم على المذبح........ وفي صلاتي من قول يا رب أنا أقدم ذاتي من أجلهم وإذا الشريك بيحمل نفس احساس الصلاة والتقدمة ترتقي نوعية الحب.........
3- الحب المسيحي حب مجاني.........اليوم ومع كل أسف دعاوى بطلان الزواج كثرت بتعرفوا ليش ؟ من أهم الأسباب أنو سر الزواج تحول لصفقة، هناك نوعية تعاطي سيئة مع الحب المقدس باسم الحب ......

ومع كل صفات الحب المسيحي اللي استعرضناها بيقابل الجميع عطية الله ونعمته هي اللي تضمن استمرارية الحب وتسنده نعم الرب اللي تلازم الحب كثير ومنها نذكر:

1- الخصوبة:قلنا أنو الغاية من الزواحج أو أحد أهم أسابه هو انجاب البنين، ويبقى السؤال هل الذين لم يرزقوا نعمة الإنجاب لم يحققوا غايته المنشودة؟
الجواب من نلاقية في المجمع الفاتيكاني الثاني الذي انفتح على سر الزواج وغاياته ومنذ ذلك اليوم (1965)، أصبحت تحدد غاية الزواج هي نمو الزوجين بالحب أولاً ومن ثم انجاب البنين.........
ولا نعني بالخصوبة خصوبة الجيد فقط لأن فعل الإنجاب تقوم به الحيوانات أيضاً فقيمة الإنسان هي أن يعيش قيمه الإنسانية السامية أولاً ، وثانياً بحسب الروح هناك ولادة ثانية نوع آخر ...زفالمحروم من الخصوبة الجسدية يمكنه أن يخصب بالروح ويشارك في تربية والولادة الروحية (التبني)، وهون خصوبة الكاهن والراهب والراهبة ورجال الدين بتسمونا أبونا أو أخونا يعني أبوة بالروح................

2- نعمة الشفاء: خاطىء + خاطىء= خاطئين وهذا لا يعني زوجين مثاليين ومع كل لقاء تزداد الأخطاء وكمان ما لازم ننسى الحسنات، كل ما اقربنا أكثر منبتعد أكثر وهيك بنحافظ دوماً على مسافة أمان تؤمن عودة للقاء والداواء هون وحدو الحب بكل الصفات والمعاني السابقة وحدو الحب قادر على تصفية كل رواسب الخطيئة التي نقترفها بإرادة أو بدون إرادة بمعرفة أو بدوة معرفة....... وحدو الحب هو اللي بيحررنا من كبريائنا ومن حقدنا ومن أنا نيتنا لنعيش دوم الوحدة بالزواج فليس هم اثنين بس شخص واحد وما جمعه الله لا يفرقه انسان.....

3- نعمة التحويل: بسر الزواح بتتحول (الأنا) ل (نحن)
الله وقت اللي بيخلق كل انسان بيعطيه ورقة بيضة مثل الثلج وبيقول يا ابني خوذ اكتوب وارسوم مثل ما بدك وشو مابدك، ويوم اللي بنتقرب للرباط المقدس بسر الزواج بيرجع ومن جديد بياخذ الوراق القديمة وبيعطينا هالمرة ورقة واحدة للإثنيت اللي بدهم يتزوجوا لحتى يصير الرسم والكتبة وحدة وبفكر وبقلب واحد ومشوع حياة واحد ومو اثنين مثل قبل الزواج هذا هو التحول لهيك منشيل ال (الأنا) وبنحط محلها ال(نحن)، وهذا الموضوع مانو سهل بنوب بدو كثير تدريب وتضحية وموت عن كل الرغبات السابقة وحياة جديد كل واحد للآخر........
دايماً المطلوب أني كون كاسة مي شوي فاضية لحتةى أقبل شوي من الثاني والمشاكل كل المشاكل مصدرها كاسة المية المعباية اللي ما بقى تتحمل زيادة حتى نقطة مي وحدة.....
وفي شرط واحد ليكون سر الزواج المسيحي حقيقي وهو:
تبادل الرضى بين العروسين:بالكنائس الشرقية يقوم الكاهن في بداية الإكليل بسؤال الطرفين عن الرضى وفق القيم الإنجيلية والشرائع الرسولية والرد لازم يكون صريح وواضح وحتى كل المجتمعين بالكنيسة لازم يسمعوا الرد( وهون في دستور مطروح وقت اللي بوافق لازم التزم بشرائع اغلرسولية وقيم وروح الإنجيل وإذا ما بعرف لازم اسأل قبل ما وقع العقد الأكثر أهمية في حياتي شفتوزا وين الحلقة المفرغة بكل نقاشنا.....)
أما بالكنائس الغربية اللاتينية هالرضى يتبادل بشكل حوار بين العروسين ( أنا فلان بتعهد قدام الله أني حبك يا فلاني لزوجةي وأتعهد بالأمانة لهذا العهد بالفرح والحزن بالصحة والمرض وكل أيام حياتي للأبد)

خلاصة:من كل اللي شفناه الزواج المسيحي له هدف واضح وصريح وهو الوصول للله الزواج في فكر الإنجيل المقدس هو الطريق للقداسة ، الآخر هو طريقي نحو القداسة نحو الله القدوس و ما تنسى أنو يوم الحساب إذا وصلت هناك لوحدك وبدون شريكك انتظر هالسؤال الهام..... أين الأمانة التي تسلمتها أو تسلمتيها بسر الزواج؟
على الأزواج أن يكونوا مثالاً صالحاً في المجتمع بحيث يصبحوا هم أنفسهم طريق قداسة للآخرين وهذه هي الشهادة الحقيقية للحب لأن العالم ينتظر بشوق شهادتنا عن الحب نحنا منظل اسمنا طلاب في مدرسة الحب ، وبهالحب وحدوا بيعرف العالم أننا تلاميذ المسيح.
انشالله أن أكون وفقت بعرض الأفكمار بعيداً عن الضبابية ، ، لست بواعظ بالمنتدى وأنتم التلاميذ إنما هي كلمات من القلب لأعز الناس ودايماً الله معك..............




Sponsored Links
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Sponsored Links

جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 07:18 AM.


Powered by vBulletin V3.6.2. Copyright ©2000 - 2020
تصميم الموقع وسام عبد العزيز جميع الحقوق محفوظة, Copyright ©2001 - 2020
المنتدى | الجالري | صفحة الافراح | شبكة زيدل محادثة صوتية صور المناسبات العامة خارطة منتدى سوريا حمص