موقع زيدل الصفحة الرئيسية  

العودة   منتديات زيدل > المنتدى الزيدلي > المنتدى السياسي > حوارات سياسية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 16th December 2009, 05:50 PM
المكتمل
Guest
 
المشاركات: n/a
للأنظم العربية خياران لا ثالث لهما


للأنظمة العربية خياران لا ثالث لهما لتحقيق أمنهم القومي إما نزع السلاح النووى الصهيونى وإمّا أن يمتلك العرب سلاح نووى يكون رادع لدولة بنى صهيون مايسمي بإسرائيل .
فالأنظمة العربية لها القدرة لو أرادت الضغط على الدول الكبرى وليي دراعها لنزع الأسلحة النووية من كل منطقة الشرق الأوسط ..
ولكن في ظل الأنظمة العربية الحالية بمنطقة الشرق الأوسط ودول خليجنا الغبية التابعه والمأموره فلن نرى للعرب بصيره تقودهم للأمان ..
*********************************************
إن نزع السلاح النووي الاسرائيلي وإخضاع منشأتها لتفتيش وضبط التسلح وجعل منطقة الشرق الاوسط خالية من أسلحة الدمار الشامل وبناء توازنات استراتيجية جديدة تشكل هدفاً إستراتيجياً لأمن العرب مع غيرهم من سكان الشرق الأوسط خاصة ان العرب مهددون أكثر من سواهم بتداعيات السلاح النووي الإسرائيلي وغيره من أسلحة الدمار الشامل .
فعلي العرب التحرك دوليا في كل الاتجاهات وعلى كل المستويات لإخضاع اسرائيل ونزع سلاحها النووى قبل فوات الأوان .
وإعادة النظر في معاهدة حظر الانتشار النووي بما يضمن تعزيز نظام الانتشار وتحقيق عالمية المعاهدة والعمل على إيجاد نظام ملزم لا يستثني أحداً ويقوم على فرض عقوبات وقيود دولية رادعة على الدول التي ترفض الانضمام إلى المعاهدة وإخضاع منشآتها النووية للتفتيش .

*******************************************
ملاحظة ( تم دمج الموضوعين في موضوع واحد لأن الفكرة واحدة ) أشكرك سيدي المكتمل ... وأهلاً بك . ( حبيب العمر )
رد مع اقتباس

Sponsored Links
  #2  
قديم 20th December 2009, 12:31 PM
نيقولا_ديب نيقولا_ديب غير متواجد حالياً
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 147
الجنس: ذكر
نيقولا_ديب is on a distinguished road
شكراً , لامعنى للسلاح النووي دون المبرر الأخلاقي لقضايانا , فالنووي الأعظم هو في أخلاقية قضيتنا
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 22nd December 2009, 04:26 AM
waddah waddah غير متواجد حالياً
مشرف المنتدى الثقافي و المجتمع
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
الدولة: in God
المشاركات: 427
الجنس: ذكر
waddah is on a distinguished road
Exclamation

للأنظمة العربية خياران لا ثالث

اسمح لي بمقاطعتك يا سيدي الكريم من باب الفضول الحمصي النابع من ألم عربي ممتد على مساحة الخريطة الجرداء .. دعني أقول لك أن الخيارات أمام جميع الأنظمة مفتوحة ولا تعداد لها ابدا فهي كالتابع الجيبي في لغة الرياضيات لا تكاد تنتهي إلا وتعاود بالصعود والهبوط أي خياراتها في اللانهاية وأمثلة ذلك كثيرة كثيرة في واقعنا العربي الآن وفي ماضينا العربي السابق وفي مستقبلنا العربي الآتي

لتحقيق أمنهم القومي
هل تقصد الأمن القومي للأنظمة أم للدول .. وهنا الفرق كبير وشاسع بينهما

إما نزع السلاح النووى الصهيونى

ياسيدي لم يستطع العرب ايقاف حرب عادية على غزة بل اكتفوا بالصمت المتقع والمخزي
فكيف سينزعون السلاح النووي الصهيوني وصواريخهم موجهة اتجاه بعضهم البعض واتجاه جيرانهم
هم أضعف حاليا من ازالة الحطة والعقال من على رؤوسهم ودائما يهدسون بالبعبع الاسرائيلي الآتي مع الجلاد الامريكي لنهب النساء والأموال خاصتهم والأهم نهب الكرسي الحاكم

وإمّا أن يمتلك العرب سلاح نووى يكون رادع لدولة بنى صهيون مايسمي بإسرائيل .
لحد الآن لا تستطيع الكثير من الدول العربية صنع كبريتة ( علبة كبريت )
كيف سيتحقق هذا الحلم ... ومجتماعتنا تكتظ بالشعائر الدينية .. كيف سنحقق ذلك ولا توجد دراسة وقواعد صحيحة لانتاج مخترعين ومبدعين في أي بلد عربي أم سنعود ونمد يدنا للغرب ونشحد علمهم وتقدمهم ؟؟؟ من يريد التفوق على الآخر فليتفوق على ضعف نفسه بنفسه

فالأنظمة العربية لها القدرة لو أرادت الضغط على الدول الكبرى وليي دراعها لنزع الأسلحة النووية من كل منطقة الشرق الأوسط ..
كلام غير صحيح واعذرني لمخالفتك .. فالأنظمة العربية المرتبطة بالغرب والأمريكي لا تستطيع إلا أن تردد ( لاحول ولا قوة إلا بالله ) ومن سيدير ظهره للغرب سيلقى العقوبات من شتى الجهات
باختصار الصف العربي يحتوي على 22 طالب أستاذهم الامريكي المتقدم حضاريا وعلميا ومن سيكون على خط الجبهة والمواجهة سيلقى نتيجة الصفر والعصا ان عصا وهذا مايفعله الأمريكي بنا الآن
ولكن في ظل الأنظمة العربية الحالية بمنطقة الشرق الأوسط ودول خليجنا الغبية التابعه والمأموره فلن نرى للعرب بصيره تقودهم للأمان ..
*********************************************
ومتى كان للعرب بصيرة ؟؟ لو كانت موجودة لما كنا على هذه الحالة من الضعف
ألمانيا بعد الحروب العالمية قيل أنها ستصبح مراعي للماشية ولكن هل اصبحت كذلك وهل أعيد بناؤها وهل اكتسبت تقدما وحضارة جديدة وبأوجه مختلفة
احزن يا صديقي فربما نتلافة بحزننا مصائبنا

طبعا مع التحفظ على كلمة دول الخليج الغبية فأنا لا أؤمن بغباء أحد لأن العقل موجود

إن نزع السلاح النووي الاسرائيلي وإخضاع منشأتها لتفتيش وضبط التسلح وجعل منطقة الشرق الاوسط خالية من أسلحة الدمار الشامل وبناء توازنات استراتيجية جديدة تشكل هدفاً إستراتيجياً لأمن العرب مع غيرهم من سكان الشرق الأوسط خاصة ان العرب مهددون أكثر من سواهم بتداعيات السلاح النووي الإسرائيلي وغيره من أسلحة الدمار الشامل .
فعلي العرب التحرك دوليا في كل الاتجاهات وعلى كل المستويات لإخضاع اسرائيل ونزع سلاحها النووى قبل فوات الأوان .
وإعادة النظر في معاهدة حظر الانتشار النووي بما يضمن تعزيز نظام الانتشار وتحقيق عالمية المعاهدة والعمل على إيجاد نظام ملزم لا يستثني أحداً ويقوم على فرض عقوبات وقيود دولية رادعة على الدول التي ترفض الانضمام إلى المعاهدة وإخضاع منشآتها النووية للتفتيش .

*******************************************

ياسيدي المعاهدة موجودة والحظر موجود لكن من يتابع ويطبق القوانين ؟؟
هل ستخضع اسرائيل للقوانين الدولية ؟؟ لنا في مقارعتها عقودا مريرة فهل اذعنت وهل خضعت ؟؟
اليهود شعب الله المختار
واسرائيل دولة الغرب الامريكي المختارة

اذا ما الحل ؟؟؟ اليد الواحدة لا تصفق وكل دول المواجهة تعتمد سياسة الدفاع ورد العدوان ولكن لنعتمد سياسة الهجوم واخضاع العدو علينا أن نكون يدا واحدة ومثال العيدان والثلاثة إخوة يتراءى بخاطري في هذه اللحظة
لم يرفض العرب السلام والاعتراف بالانسان اليهودي والاسرائيلي حتى ..
ولكن على مدار سنوات طويلة لم تثبت اسرائيل سوى خبث النوايا
لم يكتفي الكاس الاسرائيلي من شرب كؤوس الدم وأقداح اليتامى على مدار عقود وهنا السؤال هل السلاح النووي هو الذي سيحرك مشاعر كثير من العرب ويعطيهم الشجاعة للدفاع عن اخوتهم بفلسطين ؟؟
وهل الذي لا يمتلك سلاحا نوويا لا يستطيع الكلام والشجب ؟؟

لا أعتقد أن الألسنة العربية تنمو بجلب السلاح النووي
ربما ستقول عني متشائم ومعقد من واقعي العربي ولكن أرجو منك التماس التفاؤل مني بالمستقبل العربي على الأقل
ولك مني أطيب التحيات
__________________
شو بتحلا الدنيا عــــ طريقك

*** ***

رد مع اقتباس
  #4  
قديم 28th December 2009, 04:46 PM
مطانيوس ع. سلامة مطانيوس ع. سلامة غير متواجد حالياً
مشرف المنتدى الروحي و السياسي
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
الدولة: زيدل
المشاركات: 896
مطانيوس ع. سلامة
الأخ المكتمل :

أنت تقول للأنظمة العربية خياران لا ثالث لهما بينما أقول أنا لديهم خيار واحد يستطيعون من خلاله ليس فقط التصدي للسلاح النووي الصهيوني بل لدولة إسرائيل ولمن يدعمها فيما لو كانت قادة الدول العربية والإسلامية تملك ذرة من الضمير والحسّ الوطني وتستطيع أن تقف ليس فقط في وجه إسرائيل بل في وجه العالم الغربي كله لو استعملت الدول العربية والإسلامية جميعها سلاح واحد وهو سلاح المقاطعة لمنتجات إسرائيل والدول الغربية الداعمة لها ففي الأمس وليس بالبعيد جاء على أحد أشرطة محطات التلفزة العربية خبرا" مفاده أن أرباح إسرائيل من تجارة الأسلحة في الحرب الدائرة في أفغانستان خلال عام 2009 بلغت / 90 / مليون دولار أميركي ولو لم تكن الدول العربية والإسلامية سوقا" تجاريا" لتسويق منتجات إسرائيل والدول الغربية الداعمة لها لتدهور الاقتصاد عندهم وتوقفت حركة الإنتاج معه وأصبحت تلك الدول تستغيث وتطلب رضا الدول المستهلكة لمنتجاتها وعندها تستطيع تلك الدول المستهلكة فرض رغباتها كاملة" وحينها تضغط الدول الغربية على إسرائيل لتحقيق كل الشروط العربية في فلسطين وغير فلسطين وطبعا" لو تعاونت فيما بينها لأن سلاح المقاطعة أمضى من كل الأسلحة بما فيها الأسلحة النووية ولكن هل يمكن استخدام هذا السلاح وكل دولة تتقاتل مع نفسها وتتقاتل مع جيرانها لأن النعرات الطائفية والنزاعات على السيادة تفتك بقدراتها العسكرية وحتى الفكرية وحتى أبناء الدين الواحد في الوطن الواحد يتقاتلون بسلاح إسرائلي أو غربي وتستخدم الدول الاستعمارية الأسلحة الأخرى الغير حربية مثل تشجيع الأخ على قتال أخيه في الوطن الواحد وشراء ضمائر الضعفاء من القادة العرب والمسلمين الذين باعوا أنفسهم للشيطان ضاربين مصلحة الوطن والمواطن عرض الحائط وواضعين أمام أنفسهم هدف واحد وهو يعيشون هم وبعدهم الطوفان فالكراسي المذهبة بريقها يعمي العيون وتضع غمامة سوداء على ضمائر أصحاب القرار في الدول العربية والاسلامية وخير دليل حرب غزة التي كانوا ينظرون إليها وكأنها لا تعنيهم ولا حتى فلسطين لا تعنيهم أيضا" وليست أرض عربية محتلة وليست أرض المقدسات المسيحية والاسلامية وحتى قوافل المساعدات المرسلة إلى غزة تحاول سلطات عربية منع وصولها لها وأنا على ثقة تامة لو تعاونت الدول العربية والاسلامية وعملت ضمن خطط إنتاجية واستثمارية وتصنيعية مدروسة بعيدة عن مصالح وخيانات الرؤساء وتخلوا عن الخلافات المذهبية الدينية والسياسية يمكنهم تأمين الاكتفاء الذاتي بكل شيء والاستغناء عن التابعية للأجنبي ولمنتجاته لأن لديهم الخبرات التي تعمل ضمن الشركات في الدول الأجنبية ولديهم الرأس المال اللازم للصناعة ولديهم الثروات الباطنية والزراعية والعمالة الرخيصة في ميدان العمل ولكن وبكل أسف سلاح المقاطعة والتعاون العربي والإسلامي بات مستحيلا" رابعا" أضيف للمستحيلات الثلاث الغول والعنقاء والخل الوفي وكم نسمع عن اجتماعات جامعة الدول العربية أو المؤتمر الإسلامي أو دول الخليج وغير ذلك ومقرراتها تصدر حسب رغبات شخصية للأقوياء فيها وكما ترغب الدول الغربية التي تستغل الإنسان العربي والمسلم وتستغل الأرض والثروات والإرادة لهم فإذا وجدت دولة بعيدة عن العمالة مثل سوريا فإنها لا تستطيع تغير الواقع المزري والمطلوب نهضة عربية ووعي عربي شامل وتعاون بين كل الدول العربية والاسلامية لتحرير الإنسان من كل القيود والعادات الموروثة التي كبلت تقدمه وشكرا" أيها الأخ المكتمل وأهلا" بك عضوا" مشاركا" في منتديات زيدل الخضراء .
******* البسيط
__________________
الصديق كالوريد يمد القلب بالحياة
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Sponsored Links

جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 03:16 AM.


Powered by vBulletin V3.6.2. Copyright ©2000 - 2020
تصميم الموقع وسام عبد العزيز جميع الحقوق محفوظة, Copyright ©2001 - 2020
المنتدى | الجالري | صفحة الافراح | شبكة زيدل محادثة صوتية صور المناسبات العامة خارطة منتدى سوريا حمص