موقع زيدل الصفحة الرئيسية  

العودة   منتديات زيدل > المنتدى الزيدلي > مـنـتـدى (( مما قـرأت ))

إضافة رد
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 1st November 2009, 05:47 PM
تيسير مخول تيسير مخول غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 340
الجنس: ذكر
تيسير مخول is on a distinguished road
Exclamation رصيد المسؤول خدمته للوطن والمواطن : بقلم تيسير مخول

رصيد المسؤول خدمته للوطن والمواطن


رصيد المسؤول خدمته للوطن والمواطن : بقلم تيسير مخول








{_IMG_}
إن اقتراب المسؤول من خدمة المواطن يعد من أكبر الأرصدة في حياته مملوءة بالمحبة والاحترام والتقدير.



كثيراً ما نتحدث عن الإجراءات التي تتم في الدولة من أجل المواطن. ‏ حقاً يستحقون الشكر والتقدير كل من يعمل بالإخلاص ووفاء لخدمة الوطن والمواطن ، اليوم كان اكبر برهان على ماذكر عندما ذهبت إلى شعبة تجنيد عربين وبعد غياب طويل عنها ، من اجل انجاز معاملة إلى ابني وصراحة كنت متخوف من التعقيدات والروتين ، لكن الحمد لله ظني كان ليس بمكانه لقد تفا جئت ولم اصدق نفسي عندما دخلت مقر الشعبة وإذ بشاب يرتدي البزة العسكرية يرحب بي وبكل احترام وتقدير وكان يرافقني ويرشدني من مكان إلي مكان من اجل انجاز المعاملة ، إضافة إلى جميع الموظفين القائمين على عملهم وفي مقدمتهم السيد رئيس الشعبة الذي كان يرحب بكل المراجعين وهو مبتسم لخدمة الجميع . وخلال دقائق أنجزت معاملة ابني وكنت فخور ومسرور جدا بما شاهدت من نظام وإخلاص وخدمة للمواطن والوطن من العاملين في شعبة تجنيد عربين وانتمى جميعاً أن تعم هذه الظاهرة الايجابية على جميع مؤساتنا ودوائرنا الحكومية .
إذاً لماذا لانطالب بتطبيق سياسة الأبواب المفتوحة في مكاتب المسؤولين على اختلاف مناصبهم ورواتبهم. ‏
إن بعض المسؤولين يحجبون أنفسهم عن الناس وراء الأبواب والجدران العازلة لحجب صوت المواطن عن أسماعهم. ويسدلون الستائر على نوافذ السيارات، كي لايراهم أحد، ومسألة اللقاء بهم أو رؤيتهم تعدّ معجزة بالنسبة للمواطن. ‏
فكم هو عظيم ومريح عندما نرى أبواب المسؤولين مفتوحة أمام المواطن ويخصص ساعة من وقته في اليوم للاستماع الى معاناتهم وشكاواهم المتعلقة بالمؤسسات والإدارات التي تدخل تحت إشراف هذا المسؤول أو ذاك. وفي الوقت نفسه نشاهد ونسمع ونقرأ عن العديد من المسؤولين الكبار في الدولة يسعون لدراسة أفضل السبل لتخفيف الروتين اليومي القاتل، واختصار الإجراءات الإدارية على المواطن وتحقيق المصلحة الوطنية للجميع. ‏
لكن للأسف مازال البعض يستخدم أسلوب البيروقراطية والروتين في وجه المواطنين ويضع التعقيدات في معاملاتهم وهدر وقتهم علماً أن هذه الأساليب مضرة وخسارة للوطن والمواطن في آن واحد فبعض المسؤولين لايهمهم ضياع وقت المواطن ولا عذابه، منهم من يضع العصي في العجلات ليس من أجل القانون والأنظمة والمصلحة العامة إنما لأغراض شخصية وثمة الكثير من تلك الحالات في مؤسساتنا ودوائرنا الحكومية نشاهدها يومياً. ‏
ولقد لاحظنا أن الجهات الحكومية (المركزية والمحلية) تسعى وتقوم بجولات ميدانية على المراكز والمؤسسات والدوائر الحكومية، وتعقد اجتماعات رسمية وشعبية وتستمع وتسجل اقتراحات من المواطنين ومن الدوائر المعنية حتى تعالج وتصل إلى إصدار قرارات ووضع آليات عمل منظمة حتى تخفف من معاناة الناس وذلك من خلال الحد وضبط الرشاوى والأتاوات والسماسرة والتقليل من الروتين القاتل والإسراع في إنجاز المعاملات والتسهيل في الإجراءات والاحترام المتبادل بين المسؤول والمواطن. ‏
ونتمنى أن تحقق قريباً العلاقة المتميزة بين المواطن من جهة والمؤسسات الرسمية من جهة ثانية حتى يلتزم الجميع بالقوانين والأنظمة ولاتكون الدوائر والمؤسسات مصدر الإزعاج والمعاناة له ووضع العراقيل والصعوبات في إنجاز معاملته لأن التعقيدات الروتينية المتشابكة التي تعوق آلية العمل اليومي ولاسيما إنجاز معاملات المواطنين مع الجهات الرسمية هي السبب الأعظم ليأس المواطن وكسر أحلامه عوضاً عن زرع التفاؤل والأمل في نفسه. ‏





تيسير مخول 31/10/2009


رد مع اقتباس

Sponsored Links
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Sponsored Links

جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 09:43 PM.


Powered by vBulletin V3.6.2. Copyright ©2000 - 2019
تصميم الموقع وسام عبد العزيز جميع الحقوق محفوظة, Copyright ©2001 - 2019
المنتدى | الجالري | صفحة الافراح | شبكة زيدل محادثة صوتية صور المناسبات العامة خارطة منتدى سوريا حمص