موقع زيدل الصفحة الرئيسية  

العودة   منتديات زيدل > المنتدى الزيدلي > منتدى الثقافة > الاقتصادي

إضافة رد
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 8th April 2005, 11:29 PM
M Salami M Salami غير متواجد حالياً
عضو متقدم
 
تاريخ التسجيل: Dec 2004
الدولة: UK
المشاركات: 90
الجنس: ذكر
M Salami
التفاح

قرأت اليوم مقالا هذا ملخصه :
قدمت وزارة المالية سلفة ...قيمتها 200 مليون ليرة لتسديد ثمن التفاح الذي يسوّقه أهلنا المزارعون في الجولان السوري المحتل... وقد بلغت كميات التفاح الواردة من مزارعي الجولان المحتل ... نحو 4 آلاف طن من الكمية المتفق عليها.‏ ....المقدرة بنحو 7 آلاف طن ....هذه العملية كانت حصيلة اتصالات شاقة وطويلة استغرقت نحو العام مع السلطات الاسرائيلية استطعنا خلالها معالجة العقبات الفنية التي كان يضعها الطرف الاسرائيلي عائقاً لتنفيذ هذه العملية .....اللجنة الدولية وبعد الحصول على موافقة الطرف الاسرائيلي اجرت الترتيبات اللازمة لإتمام هذه العملية....الوزارة مستعدة لاستقبال اي كمية تصل لسورية من التفاح المنتج بالجولان ..بعد اتخاذ القرار السياسي بذلك وبأسعار جيدة ...تعزيزاً للروابط والتواصل مع اهلنا في الجولان المحتل وتقديم الدعم لهم.

عن - الثورة.-2005/4/8
.................................................. ...................................
يقول الخبر أنها سلفة، أي أن هذا المبلغ هو جزء من القيمة الإجمالية (حسب فهمي لكلمة سلفة). و إذا اعتبرنا أنه قيمة الصفقة كاملة، فهذا يعني أن سعر الكيلو الواحد 28,57 ل.س. و يتابع الخبر وضرورة بيع هذه المنتجات بالسوق الداخلية . أتساءل أولا: ما هي أسعار التفاح الذي ينتجه المزارع في المناطق غير المحتلة.؟ ثم بأي سعر تتوقع الوزارة بيع هذا التفاح؟
منذ خمس سنوات كان لدينا بستان تفاح (غولدن أصفر وستاركن أحمر) ثم قلعناه كما فعل آخرون لأنه مشروع خاسر. طبعا لا أنكر مساهمة قلة الخبرة و أحيانا الطقس الرديء في فشل المشروع. ولكن أحيانا ينجو من الطقس و يحظى ببعض الاهتمام فيكون الناتج جيدا كما" و نوعا". ولكنه لا ينجو من رداءة السوق. فعندما نبيع بحدود 20ل.س فما فوق، لا نكاد نصدق. غالبا تتراوح الاسعار حول 15 ل.س .و إذا لجأنا إلى التبريد نكون كمن هرب من الدلف. لأن أسعار الشتاء أكثر غدرا. والنتيجة ؛ تحول المشروع إلى عرايش.
ربما تفاح الجولان أفضل، لون، حجم، نكهة، نظافة، ولكن هل تشتري الوزارة الآن من المزارعين في الداخل بأسعار مشابهة. ؟ علما أنها ستوفر عناء الموافقة الإسرائيلية و الترتيبات الأمنية .
ثم أتساءل: من المستفيد ؟ أليس هذا تجارة غير مباشرة مع اسرائيل، حيث أن المزارع الجولاني سيصرف هذا المال في اسرائيل. و هل هذا حقا يحقق تعزيزاً للروابط ، أم يجعل شعب الجولان أكثر استرخاء" في ظل دولة الاحتلال التي تؤمن له التواصل مع الجوار و الجنسية الاسرائيلية (المحترمة دوليا).
أم أنه، والله أعلم، علامات تطبيع. نأمل خيرا.
__________________
**** ***
رد مع اقتباس

Sponsored Links
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Sponsored Links

جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 05:48 AM.


Powered by vBulletin V3.6.2. Copyright ©2000 - 2019
تصميم الموقع وسام عبد العزيز جميع الحقوق محفوظة, Copyright ©2001 - 2019
المنتدى | الجالري | صفحة الافراح | شبكة زيدل محادثة صوتية صور المناسبات العامة خارطة منتدى سوريا حمص